علامات الحمل المبكرة: تعرفي على أبرزها

    علامات الحمل المبكرة - علامات التأكد من الحمل قبل موعد الدورة الشهرية

    قبل أن يأتي موعد الدورة الشهرية وتلاحظين غيابها، يستعد جسمك للحمل بعد التلقيح مباشرةً وتبدأ علامات الحمل المبكرة في الظهور حتى قبل موعد الدورة الشهرية، ورغم أن التأكد من الحمل لن يحدث إلا بعد غياب الدورة الشهرية وإجراء التحاليل اللازمة، إلا أن بعض العلامات المبكرة قد تكون مبشرة بوجود خبر سعيد قريبًا وتساعدك على التأكد من الحمل قبل موعد الدورة الشهرية، فتعرفي عليها معنا من خلال هذا المقال.

    ما هي علامات الحمل المبكرة؟

    إليكِ أبرز الأعراض والعلامات التي تدل على حدوث الحمل قبل أن تفوتك الدورة الشهرية:

    نزيف الزرع

    بدايةً من الأسبوع الأول وحتى الأسبوع الرابع لا يزال الجسم في مرحلة التلقيح وبناء الخلية الأولى، ففي الأسبوع الرابع وقبل اكتشافك تأخر نزول دم الحيض عن موعده، يمكن أن يحدث نزيف مختلف عن الحيض، هذا هو نزيف الزرع الناتح عن زرع الخلية المكونة للجنين في بطانة الرحم.

    نزيف الزرع تكون له الخصائص الآتية:

    • اللون: الوردي أو الأحمر الفاتح.
    • كمية الدم: قليلة وبقع منفردة لا تقارن بفترة الحيض.
    • الألم: تختلف حدته من امراة لأخرى، قد يكون خفيفًا أو معتدلًا أو شديدًا، لكن الغالب يكون خفيفًا أو معتدلًا.
    • عدد الأيام: قد يستمر النزيف لثلاثة أيام أو أقل، ويكون على فترات متباعدة.

    ألم الثدي

    من علامات الحمل المبكرة الشعور بألم في الثدي، فالكثير من النساء يصبن بهذا الألم الذي يكون أشبه بالآلام التي تشعر بها السيدة وقت الدورة الشهرية، إذ ستشعرين بثقل في ثدييك وألم خفيف عند لمسهما.

    الإعياء

    بمجرد حدوث الحمل يبدأ الجسم في العمل على مدار الساعة لبناء بيئة داعمة لصغيرك، ويبدأ القلب في النبض وضخ الدماء بقوة، وترتفع درجة حرارة الجسم، عندها يحتل التعب والإرهاق مكانًا كبيرًا بين الأعراض المبكرة للحمل، وترتفع مستويات هرمون البروجسترون، وينخفض مستوى ضغط الدم لذا تشعرين بالإعياء سريعًا.

    الغثيان والقيء

    الغثيان من الأعراض التي ستشعرين بها في أي وقت ليلًا أو نهارًا، وهو واحد من الأعراض الشائعة في بداية الحمل، فعند بعض النساء يبدأ الغثيان في الظهور مبكرًا مع الأسبوع الثاني من الحمل.

    النفور من الطعام 

    تقلع النساء الحوامل عن التدخين أكثر من غيرهن، إذ تنفر أجسامهن تلقائيًّا من السجائر، وتمر العديد من السيدات الحوامل بذلك حتى وإن كن مدخنات لفترة طويلة، ويحدث الأمر نفسه مع الطعام، فتجد السيدة نفسها وقد شعرت بالنفور المفاجئ من الطعام حتى مع الأكلات المفضلة لديها.

    الصداع

    تعاني بعض السيدات من الصداع في وقت مبكر من الحمل، نتيجة لارتفاع هرمون البروجسترون، وهذا الصداع يكون متكررًا وخفيفًا إلى حدٍّ ما.

    الإمساك

    الإمساك واحد من الأعراض الشائعة في الحمل، فزيادة إنتاج هرمون البروجسترون يبطئ من حركة الأمعاء وهذا يؤدي أحيانًا إلى الإمساك.

    التغيرات المزاجية

    طوفان الهرمونات الحادث في جسمك في المرحلة المبكرة في الحمل يجعلك عاطفية بشكل غير عادي وتشعرين بتقلبات المزاج.

    التبول كثيرًا

    تزيد الحاجة إلى التبول منذ بداية الحمل بسبب انتفاخ الرحم وزيادة تدفق الماء وضغطه على المثانة، وإن كانت تبدو ملحوظة للغاية في أواخر الحمل، وهو ما يسبب الرغبة في تكرار الحاجة لدخول دورة المياه.

    الدوخة في الحمل

    توسُّع الدورة الدموية وتوجيه الدم إلى الرحم في مرحلة مبكرة من الحمل يؤدي إلى الشعور بالدوار والدوخة، وقد يحدث الإغماء في بعض الأحيان وهذه من أبرز علامات الحمل المبكرة.

    الشعور بحدوث الحمل من أول يوم

    قد يكون هذا أكثر الأعراض المبكرة تأثيرًا، فالشعور بالحمل من اليوم الأول واتباع حدسك كثيرًا ما يكون صحيحًا، ربما تشعرين بالتعب أو اختلاف ما أو الهدوء، قد تعانين من الإمساك أو ألم الظهر أو الذهاب كثيرًا إلى المرحاض، في النهاية سيخبرك حدسك بأنكِ حامل قبل أن تتأكدي.

    تأخر الدورة الشهرية

    يعد تأخر الدورة الشهرية الحدث الفاصل الذي يخبرك حتمًا بضرورة البحث عن سببه، بل يكون جرس الإنذار الذي يجعلك تنتبهين للأعراض الأخرى التي كنتِ تتجاهلينها، فتأخر الدورة الشهرية عن موعدها يجب معه إجراء فحص الحمل والتأكد من حقيقة الأمر.

    هل تظهر العلامات المبكرة للحمل عند جميع النساء؟

    قد تبدو فكرة ظهور علامات للحمل في الأيام الأولى وقبل تأخُّر الدورة الشهرية غريبة للبعض، فكل حالة تختلف عن الأخرى وتجربة الحمل عند كل امراة هي تجربة فريدة لا تتشارك فيها مع أي امرأة أخرى، ولذلك لا تشترك كل النساء في الأعراض نفسها، والتي قد تختلف من حمل لآخر للسيدة الواحدة. 

    فقد تظهر عندك أعراض مبكرة للحمل في الأسبوع الأول وقبل أن تكتشفي الحمل، وقد لا تكوني من النساء الاتي تظهر لديهن أعراض الحمل المبكرة، وعلى أي حال يجب أن تعرفيها لتتوقعي حملك قبل موعد الحيض الجديد.

    إذا شعرتِ بأي من علامات الحمل المبكرة، فعليكِ إجراء اختبار حمل واستشارة متخصص في الأمر، ليخبرك بطريقة التعامل مع الحمل في الشهور الأولى، وفي حالة كان الاختبار سلبيًّا واستمرت الأعراض عليكِ أيضًا استشارة الطبيب فربما تكون علامة لمشكلةٍ ما.

    الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon