هل الصيام يؤثر على حركة الجنين؟

هل الصيام يؤثر على حركة الجنين

بحلول شهر رمضان الكريم، تُطرح العديد من الأسئلة من الحوامل، مثل سؤال هل الصيام يؤثر على حركة الجنين أو على صحته بشكل عام؟وإن قررت الحامل الصيام ما الإجراءات التي يجب اتباعها لتخفيف الآثار الضارة على الجنين والأم؟ وما العلامات التي تنذر بوجوب إيقاف الصيام للمرأة الحامل؟، بالطبع يجيب عن هذه الأسئلة الطبيب المتابع والمسؤول عن الحامل والأدرى بصحتها لكننا نساعدك في الإجابة على هذه الأسئلة وحتى الذهاب للطبيب بهذه المقالة من وجهة نظر طبية وعلمية مع بعض النصائح التي يفضل اتباعها إن قررت الصيام في أثناء الحمل.

الصوم في الحمل

بالطبع يجب على الحامل استشارة الطبيب الذي تتابع معه حملها، للوقوف على إمكانية صيامها بحسب حالتها وحالة جنينها ومرحلة حملها.

في فترة الحمل يجب على الحامل التركيز على:

  • إكساب الجنين الوزن.
  • توفير الغذاء للجنين المساعد في تطوره العقلي والجسدي.
  • زيادة مخزون الدهون للأم للمساعدة في الإرضاع بعد الولادة.

والصيام في أثناء الحمل يغير العادات الغذائية، وقد يؤدي لنقص التغذية، ما يتسبب بمشاكل للأم والجنين، كما يغير أيضًا من مستويات الهرمونات، ما يؤثر على صحة الأم والجنين حتى بعد الولادة، وحيث إن لكل جسم طبيعته بحسب كتلته والصحة العامة للأم والجنين، لذا فرأي الطبيب هو المعتبر بهذه الحالة.

يجب على الحامل أن تستهلك 300 سعرًا حراريًا يوميًا زيادة عن المطلوب في العادي، لذا إن صامت الحامل فيجب تعويض هذه السعرات في وقت الإفطار بالأطعمة والسوائل المفيدة.

هل الصيام يؤثر على حركة الجنين؟

بالرغم من عدم التأكد من تأثير الصيام على الجنين، وأن الأمر يختلف من سيدة لسيدة، فصيام رمضان يُتوقع أنه يقلل مستويات الجلوكوز بالدم، وعند نقص وصول الجلوكوز للطفل، فقد تلاحظ الأم نقص حركته أو تباعد المدة بين الحركة والأخرى.

نقصان حركة الجنين يعتبر مؤشرًا خطيرًا خاصة إن اقتربت الحامل من موعد الولادة، فالمفترض ملاحظة حوالي عشر حركات للجنين في الساعة أو الساعتين، والصيام لمدة طويلة في رمضان وبخاصة إن كان الجو حارًا قد يؤثر على حركة الجنين ويًنقص وصول الغذاء له، لذا كما ذكرنا فرأي الطبيب هو ما يفصل في هذا الأمر.

هل الصيام يؤثر على الجنين بشكلٍ عام؟

أظهرت بعض الدراسات القديمة أن صيام الحامل قد يجعلها تختبر تغيرات بمستويات الجلوكوز، الأنسولين، الدهون، الهرمونات، ما يؤثر على نشاط الجنين وحركته ووزنه عند الولادة، بل وقد يؤدي لتبكير موعد الولادة ونقص وزنه عند الولادة وصحته، بل وقد يصاب بالأنيميا قبل وصوله لعامه الأول.

بينما في دراسات حديثة أظهرت أنه لا علاقة للصوم بوزن الجنين أو وقت ولادته أو المشاكل الصحية بعد الولادة.

لكن بشكل عام فتحديد تناول الغذاء لفترة كبيرة يقلل من كمية الطعام والسوائل المفترض تناولها، ما قد يضر بالأم والجنين ويؤدي لسحب الغذاء من جسدها وقد تصاب بالأنيميا، وخصوصًا أن نقص الحديد عرض منتشر بين الحوامل، وفي حالة تقليل استهلاك الحديد ووصوله للجنين خاصة في الثلث الأخير من الحمل؛ يًصاب الجنين بالأنيميا بعد ولادته وقبل إتمامه لعامه الأول.

لذا فتناول الغذاء الصحي المتوازن وشرب السوائل على مدار اليوم يجنب الأم والطفل الأنيميا وسوء التغذية والجفاف، لذا يُترك الأمر للطبيب لتحديد إمكانية الصوم من عدمه.

نصائح للحامل في رمضان

إن قررت الحامل الصيام ووافق على هذا الطبيب، فهناك بعض الإجراءات التي يجب اتباعها لتقليل آثار الصوم مثل:

  • قبل بدء الصيام يجب شرب كميات وفيرة من الماء والسوائل متوزعة في وقت الإفطار لإبقاء الجسم مرطبًا وتجنب الجفاف.
  • جسمك طول مدة الصيام يكون محتاجًا للتغذية، لذا يجب عند الإفطار مراعاة تناول طعام مغذي وسهل الهضم، والابتعاد عن المقليات والأطعمة صعبة الهضم والإفطار على الكربوهيدرات المعقدة كالحبوب الكاملة، البذور، الأطعمة الغنية بالألياف كالخضروات والفاكهة المجففة، الأطعمة المغذية كالبقوليات، اللحوم والمكسرات التي تساهم في نمو الجنين وتطوره.
  • الإكثار من تناول الفاكهة الغنية بالسكر الطبيعي والمعادن وتوزيعها على فترة الإفطار، والتي تساعد في شحن الطاقة، وكذلك منتجات الألبان تمدك بالتغذية المناسبة.
  • تجنب المشي الكثير أو الأنشطة المجهدة في أثناء الصيام، وإن كان الجو حارًا، فيفضل الالتزام بالمنزل لتجنب التعرق الغزير وفقد السوائل والطاقة.
  • تجنب الأطعمة عالية السكر والغنية بالدهون والمقليات والمعجنات والكافيين والمشروبات الغازية بوقت الإفطار، وكذلك تجنب التدخين والمدخنين.
  • إن أحسستِ بأي شيء غريب كتغيرات تحركات طفلك، التعب والإجهاد، آلام أو تقلصات تشبه آلام الولادة، تغيرات بلون البول وقلته، الإمساك وعسر الهضم، القيء والغثيان والصداع وارتفاع الحرارة، فيجب عليكِ استشارة الطبيب فورًا ووقف الصيام إن كان هذا ضروريًا.
  • أخذ قسط وافر من الراحة والنوم في أثناء الليل لإراحة جسدك وتحسين وظائفه.
  • تجنب الإجهاد والعمل الشاق في أثناء فترة الصيام والراحة التامة بها.
  • المتابعة المستمرة مع الطبيب لفحص الأنيميا ومستويات السكر بالدم، لتحديد متابعة الصيام من عدمه.

وختاما عزيزتي، بعد إجابتنا عن سؤال هل الصيام يؤثر على حركة الجنين؟ يجب عليكِ استشارة الطبيب المتابع وبحسب صحتك وصحة جنينك ومرحلة حملك سيسمح لكِ بالصيام من عدمه، ونتمنى لكِ في "سوبرماما" حملًا صحيًا وسهلًا.

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Predictors of Ramadan fasting during pregnancy
https://www.healthline.com/health/pregnancy/intermittent-fasting-while-pregnant#takeaway
Fasting During Pregnancy: What Are The Major Risks Involved?
Everything you need to know before doing intermittent fasting while pregnant

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon