دليل سوبرماما للتعرف على أعراض الحمل في المرحلة الثانية - ١

دليل سوبرماما للتعرف على أعراض الحمل في المرحلة الثانية - ١

إجتازت المرحلة الأولى من الحمل بسلامة وهاأنت تدخلين المرحلة الثانية المشهورة بأنها "شهر عسل" بالنسبة للحمل. فالفترة بين الاسبوع ال١٣ وال ٢٧ من الحمل أقل الفترات أعراضا وأمتعها على الإطلاق. معظم أعراض المرحلة الأولى قد زالت وبدأت تعودين لنشاطتك وحيويك السابقة. في نفس الوقت، حجم الجنين ليس كبيرا بالدرجة التي تضغط على باقي الأعضاء في جسمك لجعلك غير مرتاحة. وأغلب الظن، أن في هذه المرحلة قد بدأت تعتادين الحمل وتستمتعين بشعور المولود القادم.

رغم ذلك، فليس معنى هذا أن المرحلة الثانية خالية من الأعراض. قد تشعرين بواحد أو أكثر من أعراض هذه المرحلة. إقرأي مجموعة مقالات سوبرماما للتعرف على أعراض الحمل في المرحلة الثانية لتعلمي ماذا تتوقعين. ولا تنسي إستشارة الطبيب في حالة أي شك أو قلق.

تغير في الشهية

تتذكرين ذلك الشعور الدائم بالدوخان وغممان النفس طوال المرحلة السابقة؟ غالبا ما يتبدل ذلك الشعور بإحساس دائم بالجوع في هذه المرحلة. ستشعرين بإستعداد تام لأكل أي شئ أو حتى شخص يآتي في طريقك. إستمتعي بالطعام ولكن أيضا إحرصي على تناول طعام صحي ومتوازن بكميات معقولة. إذا كنت من القليلات اللاتي مازلن يشعرن بغثيان الصباح، تكلمي مع طبيبك عن زيادة جرعة فيتامين ب٦ الذي قد يساعد على تهدءة بطنك.

آلام الظهر

ألم الظهو وشد الظهر حتى إصابات الظهر متكررة أثناء الحمل،  تبدأ مع بداية المرحلة الثانية وتستمر حتى بعد الولادة. تستطيعي أن تلومي كثير من التغيرات الجسدية لهذا الألم، منها:  توسع الرحم، تغير مركز الإتزان،زيادة الهرمونات، إسترخاء العضلات، زيادة الوزن وحتى تغيير طريقة المشي مع الحمل. قد يتمركز ألم الظهر في أسفل الظهر (الفقرات القطنية) أو حتى في الأرداف.

إذا شعرت قرب نهاية المرحلة الثانية أن ألم الظهر بدأ يصبح دائم ومزعج أو يزيد في الشدة أو يصحبه تنميل أو إفرازات مهبلية، إتصلي بطبيبك على الفور، فهي من علامات الولادة المبكرة.

الخبر السعيد هو أن هناك بعض الحلول لعلاج آلام الظهر، منها:

[اقرأي أيضا : كيف تتخلصي من آلام الظهر أثناء الحمل؟]

 ١- تعودي على الوضع المستقيم:

  • إفردي ظهرك أثناء الوقوف والجلوس
  • إفردي كتفك للخلف وأرخيه
  • وجود مساحة صغيرة بين الركبتين
  • لا تقفي مدد طويلة
  • إحرصي على الجلوس على كرسي مريح يسند الظهر

٢- إرتداء أحذية مريحة

إبتعدي عن الكعب العالي وإحرصي على إرتداء أحذية تساند الكعب .

٣- تمارين رياضية ووجبات صحية

رغم أن الحل المنطقي في هننا أن نستلقى في الفراش حين نشعر بالألم، إلا أن ممارسة التمارين الرياضية في الواقع توقي عضلات الظهر وتخفف من الألم. إختاري رياضة خفيفة وغير مؤلمة مثل المشي أو السباحة أو تمارين معالجة الظهر واليوجا. أيضا إحرصي ألا يزيد وزنك عن المعدل الطبيعي حتى لا يتسبب في ضغط زائد على العمود الفقري.

[اقرأي أيضا :لاعبة اليوجا الحامل]

٤- إحرصي على الوضع الصحيح للجسم أثناء الرفع أو الثني

فلا ترفعي الأشياء الثقيلة قدر الإمكان وإذا إضطررت فإفعلي ذلك عن طريق ثني الركبتين وليس الوسط أثناء الرفع والدفع.

٥- النوم على جانبك

إثني رجلك وسانديهم بوسادة بينهم.

[اقرأي أيضا :أوضاع النوم أثناء الحمل]

٦- إستخدمي الكمادات الساخنة والباردة 

أو حتى الكريمات المدفئة أو الزجاجات/قربة ساخنة لتقليل ألم الظهر.

٧- جربي مساج ما قبل الولادة

كثير من الفنادق أو السبا تقدم هذه الخدمة. أو كحل إقتصادي، إطلبي من زوجك أن يدعك ظهرك.

تغيرات البطن

 سيبدأ الناس في ملاحظة حملك في هذه المرحلة، بتمدد الرحم وإرتفاع تجويف البطن. هذا الوقت ملائم لشراء ملابس الحمل التي رأيتيها سابقا، فبالرغم من كبر حجم البطن يوم بعد يوم، إلا أنك لن تصلي للدرجة التي تشعرين فيها بالثقل الذي يعوق الحركة. توقعي زيادة وزن بين ١،٤ ل ١،٨ كج كل شهر في المرحلة الثانية.

إلتهابات المثانة الكلى

رغم أن حاجتك للتبول ستقل خلال هذه المرحلة إلا أن تغير الهرمونات في الجسم يقلل من معدل تدفق البول وكذلك تمدد الرحم قد يجعلك عرضى لإلتهابات في المثانة أو الكلى. إتصلى فورا بالطبيب في حالة إحساسك بحرقان أثناء التبول أو إذا كانت لديك حرارة مرتفعة أو شعورك بآلام في البطن. وعلى الرغم أن هذه الإلتهابات غير خطيرة بوجه عام. إلا أن الإهمال في معالجتها قد يتسبب في مضاعفات أثناء الحمل نحن في غنى عنها.

[اقرأي أيضا :زيارات الحمام أثناء الحمل]

إنتظري المقال القادم لبعض الأعراض الأخرى خلال المرحلة الثانية للحمل.

موضوعات أخرى
التعليقات