هل السباحة في البحر آمنة أثناء الحمل؟

محتويات

    تعتمد متعة الصيف والإجازة على السباحة سواء في البحر والشواطئ المختلفة المليئة بالمصطافين أو النوادي وحمامات السباحة المختلفة. ويستمتع الكبير والصغير بمتعة السباحة في المياه الباردة صباحًا والدافئة ليلًا فضلًا عن أنها تعتبر رياضة جيدة ومفيدة.

    لكن ماذا عن الحامل؟ هل يمكنها ممارسة السباحة بأمان وهل هناك احتياطات معينة خلال السباحة؟

    فوائد السباحة أثناء الحمل

    في الحقيقة تعتبر السباحة أكثر الرياضات المناسبة للحامل لما تشعر به من خفة وزن وراحة خاصة في أواخر الحمل، وهي تحافظ على برودة جسمك ورطوبته بعكس الرياضات الأخرى التي تفقدك الكثير من الماء والأملاح في العرق خاصة في هذا الصيف.

    وهي كما أنواع الرياضات الأخرى تحسن الدورة الدموية ووظائف القلب والرئتين، وتحسن من قوة العضلات، وتمتص التوترات والإرهاق والإجهاد، وتحسن من الحالة النفسية، وتمنح الاسترخاء، وتحرق السعرات الحرارية بالطبع.

    وتمتاز السباحة عن بقية الرياضات التي يمكن للحامل ممارستها أنها تعينها على التغلب على آلام الظهر وتعمل على تحسين أداء الرئتين وتوسعتهما وكذلك الشعب الهوائية أكثر من غيرها واكتساب النفس الطويل.

    (اقرأي أيضًا: هل السباحة في حمام سباحة معالج بالكلور آمن أثناء الحمل؟)

    كيف تمارسين السباحة أثناء الحمل؟

    إن كنت ممن يمارسن السباحة بانتظام قبل حملك، فيمكنك الاستمرار في ممارستها وهي رياضة آمنة، ولكن عليك ممارسة بعض تمارين الإحماء البسيطة أولًا. وعليك عدم ممارستها وحدك حتى تجدين مساعدة إن شعرت بشد عضلي أو ألم. وفي كل الأحوال يجب عليك استشارة الطبيب أولًا. وإن رأى طبيبك أن باستطاعتك ممارسة السباحة فالسباحة لمدة 20 دقيقة كل يومين مناسبة جدًا ولن تمثل جهدًا مضاعفًا على جسمك إلا لو حدث مستجدات في وضعك الصحي خلال الحمل.

    أما إن كنت لا تعرفين السباحة، فيمكنك تعلمها في تدريبات خاصة للحوامل أو ممارستها دون تعلم في حمامات سباحة غير عميقة طالما سمح لك الطبيب بممارستها.

    (اقرأي أيضًا: تمرينات رياضية آمنة أثناء الحمل)

    ماذا عن الاحتياطات الآمنة؟

    السؤال الأهم هو هل يضر الكلور في حمامات السباحة أو أمواج البحر وملوحته بالطفل أو بك وهل يمكن انتقال أي عدوى خلالها وما هي خطوات الأمان لتجنب أي مشكلة؟

    1-      تناولي كوب كبير من المياه قبل ممارسة السباحة وآخر بعدها، لأنه برغم أن السباحة تحافظ على الرطوبة لكن الماء يساهم في تنشيط الدورة الدموية حتى لا يحدث إرهاق أو إجهاد أو شد عضلي أثناء السباحة.

    2-      تناولي وجبة خفيفة كنصف ساندوتش أو فاكهة قبل السباحة بعشر دقائق تجنبًا للشعور بالهبوط أو الإغماء أثناء السباحة، ويمكنك تناول ما تريدين بعد الانتهاء منها بربع ساعة.

    3-      لا تقلقي من نسب الكلور لأنه بعكس المعتقد من ضرره هو ما يعمل على منع انتقال أي عدوى أو أمراض، بشرط التأكد من نظافته واهتمام المسؤول عنه بذلك. وعليك الاهتمام بنيل بحمام دافئ بماء جارٍ بمجرد انتهائك من السباحة.

    4-      توقفي عن السباحة إن شعرت بأي مشكلة مثل دوار أو إجهاد أو شد عضلي

    5-      راقبي صحتك في العموم وتابعي مع طبيبك

    6-      احرصي على تناول غذاء صحي دائمًا

    7-      لا تمارسي السباحة في أي مرحلة من مراحل الحمل إن كنت صاحبة تاريخ من الإجهاض أو الولادة المبكرة أو أي مشكلة صحية في عنق الرحم أو أمراض القلب والرئتين.

    8- إذا كنتِ في الشهور الأولي للحمل لا ينصح بالسباحة في شاطئ عال الأمواج أو مضطرب حيث يمكن أن تسبب لكِ الإعياء أو لاقدر الله تؤدي للإجهاض.

    9- لا ينصح بممارسة رياضة الغطس طوال فترة الحمل خاصة إذا لم تكوني ممارسة لها من قبل الحمل.

    10- بعد السباحة قومي بالتشطيف الجيد بغسول مطهر من الباكتيريا والفطريات للأمان.

    (اقرأي أيضًا: حوامل الصيف نصائح لتناول السوائل الكافية لكِ يوميا)

    افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon