احذري من استخدام منتجات الكولاجين لهذا السبب

الكولاجين

عند وصول المرأة لعمر متقدم وتأثر بشرتها بتغيرات السن المختلفة، وأهمها ظهور التجاعيد وقلة نضارة البشرة، تبحث بطبيعتها عن حلول تُعيد إليها نضارة بشرتها وتخلصها من التجاعيد الموجودة فيها. والحل الأكثر انتشارًا الآن هو استخدام حقن الكولاجين للبشرة، أو استخدام المنتجات المحتوية على مادة الكولاجين، وهي المادة المسؤولة عن نضارة البشرة وجمالها، فهل استخدام هذه المنتجات آمن على البشرة؟ هذا ما سنجيبك عنه في هذا المقال.

فائدة الكولاجين الطبيعي للبشرة

الكولاجين هو المادة المسؤولة عن نضارة وشباب البشرة، وهي مادة طبيعية يفرزها الجلد، لكن مع التقدم في العمر تقل قدرة البشرة على إنتاج الكولاجين الطبيعي، فتبدأ البشرة في فقدان نضارتها وظهور التجاعيد حول العين والفم وفي جلد الجسم بشكل عام.

عندها تحتاج البشرة لتعويض نقص الكولاجين الطبيعي الموجود فيها، وتتجه المرأة للحصول على منتجات تعوض بشرتها ما فقدته نتيجة لتقدم العمر.

أنواع الكولاجين

تتنافس العلامات التجارية المختلفة في تقديم منتجات تحتوي على مادة الكولاجين، لعلمها أن جميع النساء حريصات على الحصول على هذه المنتجات لإعادة النضارة إلى بشرتهن، ومن أهم أشكال منتجات الكولاجين المنتشرة:

  1. حبوب الكولاجين.
  2. حقن الكولاجين.
  3. كريمات الكولاجين.

يوجد نوعان من الكولاجين المُستخدم في المنتجات السابقة، وهما:

  • النوع الأول: منتجات تحتوي على مادة الكولاجين سريعة المفعول، ويظهر تأثيرها بعد فترة قصيرة، وهذا هو الحل السريع والمثالي لكثير من النساء اللاتي يستعجلن النتيجة.
  • النوع الثاني: منتجات تحتوي على مواد أخرى تساعد البشرة في إنتاج الكولاجين الطبيعي، وهذه المنتجات تأخذ وقتًا طويلًا كي تظهر نتائجها بصورة ملحوظة على البشرة.

كل المنتجات تشترك في هدف واحد، وهو تحسين شكل البشرة والتخلُّص من التجاعيد الناتجة عن نقص الكولاجين فيها، لكن هل تحتاج بشرتك إلى كل هذه المنتجات لتعود إلى نضارتها؟ وهل منتجات الكولاجين الموجودة في الأسواق مفيدة أم أن لها أضرار أيضًا؟ إليكِ الإجابة.

أضرار الكولاجين

عند استخدام النوع الأول من المنتجات المُحتوية على مادة الكولاجين، فأنتِ تقدمين لبشرتك تعويضًا لمادة الكولاجين دون عناء، وبعد فترة تتوقف بشرتك عن إنتاج الكولاجين تمامًا، فهي تحصل على ما يكفيها ولا تحتاج لإنتاج المزيد منه. وهذا هو أكبر ضرر يمكن أن يحدث لكِ نتيجة استخدام المنتجات المُحتوية على مادة الكولاجين بصورة مباشرة، فلن تستطيعي التوقف عن استخدامها أبدًا لأن بشرتك أصبحت ضعيفة ولا تقوى على إنتاجه وحدها، وتظهر عليها علامات تقدم السن أسرع.

لذا ينصح خبراء التجميل وأطباء الجلدية باستخدام النوع الثاني من المنتجات التي تحتوي على مواد تحفز البشرة على إنتاج الكولاجين الطبيعي، وهذا لن يؤثر في قدرة البشرة على إنتاج الكولاجين بل يساعدها على إنتاج المزيد، وعند التوقف عن تناول الأدوية يقل إنتاج الكولاجين الطبيعي لكنه لا يتوقف تمامًا.

يمكنك التفريق بين أنواع المنتجات عن طريق قراءة قائمة المكونات الموجودة عليها من الخارج.

الكولاجين للبشرة

بعد وصول المرأة إلى العشرين من عمرها يقل إنتاج البروتينات في جسمها، والكولاجين واحد منها فيقل إنتاجه في البشرة، وهناك عوامل كثيرة تؤثر في قلة إنتاجه أهمها:

  1. تلوث الهواء.
  2. الإجهاد والتوتر.
  3. العادات الغذائية غير الصحية.
  4. قلة النوم.

طرق الحفاظ على البشرة من التجاعيد

لذلك مع وصولك للعشرينيات يجب المحافظة على بشرتك، لأن الوقاية في هذه المرحلة من العمر خير من العلاج في مرحلة متقدمة منه، ويمكنك عندها استخدام الكريمات المُحتوية على مواد محفزة لإنتاج الكولاجين في البشرة، وبذلك تتجنبي ظهور تجاعيد في عمر مبكر وتحمي بشرتك من فقدان نضارتها.

ومن أهم طرق الوقاية الالتزام بنمط حياة صحي ويومي، كالتالي:

  1. تناول الأطعمة المفيدة للبشرة الغنية بمضادات الأكسدة والأوميجا 3، مثل الخضروات الورقية والأسماك، فمضادات الأكسدة توفر بيئة مثالية لإنتاج الكولاجين الطبيعي في خلايا البشرة.
  2. تجنب أشعة الشمس المباشرة، واستخدام كريم واقٍ من الشمس قبل الخروج من المنزل.
  3. تناول كمية كافية من الماء يوميًّا، فالماء هو العامل الأساسي لحصول البشرة على الترطيب الذي يكفيها.
  4. اتباع نظام غذائي صحي تقل فيه نسبة السكريات والدهون.
  5. الحصول على قدرٍ كافٍ من النوم ليلًا، فالسهر أحد أكبر أسباب فقدان البشرة لنضارتها.
  6. تجنب استخدام منتجات تجميل رديئة ومجهولة البشرة، لاحتوائها على مواد كيميائية تضر بالبشرة.
  7. الابتعاد عن التدخين، وعدم التعرض لفترة طويلة إلى الدخان والأتربة.
  8. الاهتمام بالبشرة واستخدام الكريمات المرطبة المناسبة لها.
  9. استخدام الغسول اليومي المناسب لبشرتك، للتخلص من الأوساخ والأتربة.

ماسكات طبيعية لعلاج تجاعيد الوجه

في هذا الفيديو تخبرنا ريتا فضول بماسك طبيعي لعلاج التجاعيد.

من الطبيعي أن يقل إنتاج الكولاجين الطبيعي في البشرة بدءًا من بلوغ المرأة سن الثلاثين ووصولها للأربعين، وطبيعة البشرة والجسم عمومًا تتغير، ولكن مواجهة هذه التغيرات والعناية المكثفة ببشرتك يمكنها تخفيف الكثير من آثار هذه المراحل العمرية.

المصادر:
skin care solution

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon