ما هو ظفر العين؟

    ما هو ظفر العين؟

    على الرغم من تسمية ظفرة العين بعين راكب الأمواج، فهذه الشكوى الشائعة لا تصيب فقط ممارسي هذه الرياضة، بل يمكن أن تصيب أي شخص يقضي كثيرًا من الوقت في الهواء الطلق، ويمكن أن يظهر في عين واحدة أو في العينين، وقد يسبب أعراضًا مزعجة تستدعي العناية الطبية. في موضوعنا نعرف ما هو ظفر العين؟ وأسبابه وكيفية علاجه.

    ما هو ظفر العين؟

    الظفر عبارة عن نمو في الملتحمة أو الغشاء المخاطي الذي يغطي الجزء الأبيض من عينك فوق القرنية (الغطاء الأمامي الصافي للعين)، والظفر نمو حميد أو غير سرطاني، وعادة لا يسبب مشكلات أو يتطلب علاجًا.

    عادة لا يسبب ظفر العين ظهور أعراض، وعندما يحدث ذلك، عادة ما تكون الأعراض خفيفة، وتشمل الأعراض الشائعة:

    • الاحمرار.
    • عدم وضوح الرؤية.
    • تهيج العين. 
    • الشعور بإحساس حارق أو حكة.

    إذا نمت الظفرة بشكل كبير بما يكفي لتغطية القرنية، فقد تتداخل مع رؤيتك، الظفرة السميكة أو الكبيرة قد تجعلك تشعرين أن لديك جسمًا غريبًا في عينك، وقد لا تتمكنين من الاستمرار في ارتداء العدسات اللاصقة عندما يكون لديك الظفرة بسبب الانزعاج.

    أسباب ظفر العين

    السبب الدقيق لظفر العين غير معروف حتى الآن، أحد التفسيرات المطروحة أن التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية UV يمكن أن يؤدي إلى هذا النمو، ويحدث ذلك غالبًا في الأشخاص الذين يعيشون في مناخات دافئة ويقضون كثيرًا من الوقت في الهواء الطلق في بيئات مشمسة أو عاصفة، كما أن الأشخاص الذين تتعرض أعينهم لعناصر معينة بشكل منتظم يكونون أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة، تشمل هذه العناصر:

    • حبوب اللقاح.
    • الرمل.
    • الدخان.
    • الرياح.

    جفاف العين أيضًا أحد الأشياء التي قد تجعلك أكثر عرضة للإصابة بظفر العين.

    علاج ظفر العين

    لا يتطلب ظفر العين عادة أي علاج إلا إذا كان يسبب إعاقة رؤيتك أو يسبب لك إزعاجًا شديدًا، قد يرغب طبيب العيون في فحص عينيك من حين لآخر لمعرفة ما إذا كان النمو الزائد يسبب مشكلات في الرؤية. 

    تشمل العلاجات المتاحة للحالات التي تستدعي العلاج: 

    1. الأدوية: إذا كانت الظفرة تسبب كثيرًا من التهيج أو الاحمرار، فقد يصف لك الطبيب قطرات أو مراهم للعين تحتوي على الكورتيكوستيرويدات لتقليل الالتهاب.
    2. الجراحة: قد يوصي طبيبك بإجراء عملية جراحية لإزالة الظفرة إذا لم توفر لك قطرات العين أو المراهم الراحة، وتُجرى الجراحة أيضًا عندما تتسبب الظفرة في فقدان الرؤية أو حالة تسمى اللا بؤرية، التي يمكن أن تؤدي إلى رؤية ضبابية، يمكنك أيضًا مناقشة الإجراءات الجراحية مع طبيبك إذا كنت تريدين إزالة الظفرة لأسباب تجميلية.

    هناك نوعان من المخاطر المرتبطة بهذه العمليات:

    1. في بعض الحالات، يمكن أن تعود الظفرة بعد إزالتها جراحيًا. 
    2. قد تشعرين يضًا بالجفاف والتهيج في عينيك بعد الجراحة.

    لكن يمكن لطبيبك أن يصف لك الأدوية لتوفير الراحة وتقليل خطر عودة نمو الظفرة.

    إذا كنت مصابة بالظفرة فإن الحد من تعرضك لما يلي يمكن أن يبطئ نموها:

    • الرياح.
    • الغبار.
    • اللقاح.
    • الدخان.
    • ضوء الشمس.

    يمكن أن يساعد تجنب هذه المهيجات أيضًا على منع عودة ظفرة العين إذا أزلتِها.

    ختامًا، بعد معرفة ما هو ظفر العين، حاولي تجنب التعرض للعوامل البيئية التي يمكن أن تسبب الظفرة قدر الإمكان، يمكنك أيضًا منع تطور الظفرة من خلال ارتداء النظارات الشمسية أو قبعة لحماية عينيك من أشعة الشمس والرياح والغبار، ستساعدك نظارتك الشمسية على الحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية UV.

    تعرفي إلى مزيد من أسباب الحالات المرضية والمشكلات الصحية المختلفة، وأعراضها وطرق علاجها والوقاية منها في قسم الصحة.

    عودة إلى صحة وريجيم

    سماء حسين محمود حسين

    بقلم/

    سماء حسين محمود حسين

    تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon