رتبي أولوياتك عشان الميزانية ما تخرمش

"على قد لحافك، مد رجليك" .. طالما قالتها جداتنا لنا، واليوم نعرف أنها حكمة مهمة جدًا، فمن المهم ترتيب أولويات نفقاتنا على قدر الميزانية والدخل.

قد تظنين أن الظروف الاقتصادية القاسية التي نتعرض لها اليوم لا حل لها، لكن مع ترتيب الأولويات وبعض الاستغناء عن الكثير من الكماليات أو ترتيبها على الأقل حتى لا تستهلك ميزانية أحد الشهور دون غيره، يمكنك اجتياز كل شهر بجدارة.

تعلمي مهارة الاستغناء، واستغني عن الكماليات دون حرمان، فلا مانع أن تتمتعي بها بين الحين والآخر..

لذا عليك ترتيب نفقاتك في أربعة مربعات:

  1. المهم العاجل
  2. المهم غير العاجل
  3. غير المهم العاجل
  4. غير المهم وغير العاجل

تلك المربعات مهمة حتى في تنظيم الوقت لذلك فهي وسيلة فعالة في فكرة التنظيم أيًا كان المجال، لكن كيف تطبقينها في ترتيب ميزانية الأسرة؟

10 تغييرات في حياتكِ توفر لكِ في الميزانية

1. المهم العاجل

المهم العاجل في ميزانية الأسرة هي تلك البنود التي لا يمكن تأجيلها أو الاستغناء عنها أو حتى التهرب منها بل قد يؤدي تأخيرها لمشكلات كبيرة مثل: إيجار المنزل وفواتير الكهرباء والمياه فهي عاجلة أول كل شهر أو أي أمور طارئة عاجلة مثل مرض أحد أفراد الأسرة لا قدر الله.

وتعتبر هذه البنود هي البنود الأساسية في الميزانية.

2. المهم غير العاجل

وتعتبر هي البنود الضرورية لكنها معروفة الوقت وليست مفاجئة مثل مصروفات المدرسة أو ملابس المدرسة أو ملابس الموسم لأطفالك أو اشتراك النادي أو صيانة السيارة كل 3 أشهر، وربما تكون هذه البنود مهمة وضرورية لكن يمكن تأجيلها مثل لعبة تعليمية مهمة أو كتاب تحتاجينه لدراستك أو عملك لكن يمكن تأجيله شهر أو أكثر وغير ذلك.

6 نصائح للتوفير في ميزانية شراء ملابس طفلك

3. غير المهم العاجل

وهي البنود المفاجئة أو التي نحبها ونطلبها لكنها غير مهمة مثل لعبة طلبها ابنك لكنك لا تمتلكين ثمنها الآن أو رغبة في الذهاب للسينما في نهاية الشهر، وهي بنود يمكن تأجيلها للشهر المناسب أو لأول الشهر التالي أو تحكمي في ميزانية الخروجات باستبدال الخروجات المكلفة مثل نزهة السينما بمتحف زهيد الثمن أو حديقة عامة أو جلسة في النادي.

4. غير المهم وغير العاجل

وهي البنود القاتلة وغالبًا كما في الوقت هي أكثر فئة تستهلك الوقت فهي هنا أيضًا أغلى بنود تقضي على ميزانيتنا مثل شراء ماكياج ولدي الكثير أو مثل ملابس أعجبت بها لنفسك أو لأطفالك لكن لديك ولديهم ما يكفيهم أو نزهات غالية الثمن.

كيف تضعين ميزانيتك؟

أولًا: رتبي ميزانيتك بترتيب البنود السابقة كالتالي:

  1. بنود المهم العاجل مثل الإيجار والفواتير وبند الطعام والشراب ومصروف البيت وثمن بنزين السيارة والمصروف الشخصي مع بند طوارئ لحالات مرض أحد أفراد الأسرة.
  2. بنود الدفع المجزأة مثل مبلغ شهري يدخر لميزانية المدارس ويمكن الاشتراك في جمعية مشاركة بين مجموعة أصدقاء "فكرة شهيرة عند المصريين".
  3. البنود غير المهمة مع تقسيمها بين العاجل وغير العاجل حسب كل شهر، فلو قدمت لصغارك مصيف هذا الشهر، يمكنك تأجيل شراء ألعاب لهم لشهر آخر مثلًا وهكذا.

الطموح والسعي لزيادة الدخل ورفع المستوى المادي أو الاجتماعي مطلوب، لكن التنظيم ضرورة لا غنى عنها حتى إن كانت الأسرة ثرية، وهو شعار المجتمعات المتحضرة حتى تلك الأوروبية المتقدمة، لذلك ففكرة الاستدانة وتحمل عبء الديون لشراء كماليات أو لمواكبة مظهر الأصدقاء والمعارف أو لشراء العلامات التجارية الشهيرة هو مجرد درجة من السفه وعدم الحكمة في ترتيب أمور الحياة فلا تكوني كذلك.

ثانيًا:  قللي استهلاك كل بند:

يمكنك تقليل استهلاك كل بند فمثلًا تقليل استهلاك الكهرباء وترشيدها سيوفر لك في الفاتورة، وترتيب قائمة الطعام بين البروتين الحيواني والنباتي وتقديم بعض الأيام دون بروتين ستوفر لك فيها.

7 أجهزة يمكنك الاستغناء عنها للتوفير في فاتورة الكهرباء

من الأمور الجيدة أيضًا الاستفادة بعروض السوبرماركت شرط التأكد من عدم الانسياق لما لا ترغبين فيه، لكن يمكنك مثلًا شراء العرض على صابون الأطباق وتقسيم العلبتين بينك وشقيقتك أو والدتك وهكذا.

ولا تنسي أن القاعدة الذهبية هي لا تشتري ما لا تحتاجينه الآن أبدًا

عودة إلى بيت

رحاب ولي الدين

بقلم/

رحاب ولي الدين

من أولى كاتبات سوبرماما، فكنت إحداهن لثلاثة أعوام تقريبًا قبل أن أنضم لفريق العمل الأساسي مديرةً للتحرير ثم رئيسة التحرير.

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon