ما فوائد عشبة القطف؟

    فوائد عشبة القطف

    عشبة القطف من الأعشاب التي تنتمي إلى الفصيلة القطفية أو الفصيلة الزربيحية، وتُعرف بعديد من المسميات مثل بقل الروم أو السبانخ الحجازي أو البقل الذهبي أو الرغل، تنمو في الطقس الدافئ لفصل الربيع بمناطق شمال إفريقيا والعراق. عادةً ما يستخدم القطف لتحضير السلطات الصحية واللذيذة وأصناف الطهي المتعددة، تعرفي من خلال المقال التالي إلى فوائد عشبة القطف وأضرارها وطرق استخدامها. 

    فوائد عشبة القطف

    إليكِ أهم فوائد عشبة القطف الصحية: 

    1. تحسين عملية الهضم: كباقي أنواع الخضار الورقية، عشبة القطف مفيدة للهضم، لاحتوائها على الألياف الغذائية والمعادن الأخرى التي تعمل على تحسين عملية الهضم، يعني ذلك تقليل الإصابة بالإمساك ومشكلات الجهاز الهضمي الأكثر خطورة مثل قرحة المعدة. 
    2. تحسين وظائف الكلى: أثبتت الدراسات أن عشبة القطف لها تأثير ملين ومدر للبول، ما يساعد على تنقية الكلى والتخلص من السموم والأملاح الزائدة والماء وحتى الدهون من الجسم من خلال التسبب في كثرة التبول. 
    3. الوقاية من السرطان: يشير بعض الدراسات إلى أن القطف تحتوي على بعض المركبات المضادة للأكسدة التي قد تقلل من خطر الإصابة بالسرطان ويمكنها أيضًا التصدي للشوراد الحرة التي تسبب الإجهاد التأكسدي لخلايا الجسم، كما تساعد كذلك على تقليل آثار الشيخوخة المبكرة وتعزيز صحية العينين وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية والوقاية من أي طفرات داخل الخلايا قد تؤدي للإصابة بالسرطان. 
    4. تعزيز عملية التمثيل الغذائي: بفضل احتوائها على البروتينات والمعادن والفيتامينات، يساعد تناول عشبة القطف على تنظيف مستويات الهرمونات بالجسم، كما تعزز من التفاعلات الإنزيمية اللازمة لإتمام الوظائف الحيوية. لاحتوائه على نسبة عالية من الحديد والكالسيوم، تساعد القطف على تعزيز تكوين خلايا الدم الحمراء والدورة الدموية والأكسجين، ما يزيد من كفاءة التمثيل الغذائي بشكل عام والحفاظ على صحة الجسم. 
    5. تقوية جهاز المناعة: تحتوي القطف على ما يقرب من ضعف كمية فيتامين ج الموجودة في الكيوي أو الليمون، يساعد المحتوى العالي من فيتامين ج أو حمض الأسكوربيك على تقوية الجهاز المناعي وتحفيز إنتاج خلايا الدم البيضاء، ما يسرع من وظائف الجسم الحيوية مثل التجدد الخلوي والتئام الجروح. 

    أضرار عشبة القطف 

    عشبة القطف من النباتات الآمنة تمامًا على الصحة، لكن مع ذلك، لا ينصح بالإفراط في تناولها لتجنب أي مخاطر صحية، تمامًا كالسبانخ، تحتوي القطف على نسبة عالية من حمض الأكساليك أو أملاح الأكسالات، يعني ذلك أنه إذا كنتِ تعانين من حصوات الكلى أو حصوات المرارة أو النقرس، فقد يكون من الضروري تجنب تناولها. 

    طرق استخدام عشبة القطف 

    يمكن تناول عشبة القطف عن طريق الفم نيئة أو مطبوخة، إذ تتسم أوراقها بنكهة لطيفة جدًا ومالحة بعض الشيء، يمكن استخدامها لتحضير السلطات الخضراء أو طهيها مثل السبانخ، عند طهيها على البخار، تحتفظ الأوراق بمظهرها الهشّ، كما أنها بديل مثالي لذيذ للسبانخ. 

    تحتفظ الأوراق بنكهتها المالحة حتى عندما تنمو داخليًا في تربة غير مالحة، يمكنكِ استخدام الأوراق في أي وقت من السنة على الرغم من أن الحصاد الشتوي يجب أن يكون خفيفًا لأن النبات لا ينمو كثيرًا في هذا الوقت، يمكن طبخ البذور كذلك أو طحنها واستخدامها لتحضير أنواع الحساء أو خلطها بالحبوب الأخرى في صنع الخبز. 

    عشبة القطف أو السبانخ الحجازي من أنواع الأعشاب شائعة الاستخدام للأغراض العلاجية ولوصفات الطبخ، تعرفنا إلى فوائد عشبة القطف وأضرارها وطريقة استخدامها، على الرغم من فوائدها العديدة، لا ننصحكِ بالإفراط في تناولها لتجنب المخاطر الصحية المختلفة. 

    تحتوي الأعشاب الطبيعية على فوائد كثيرة لصحتك وجمالك، تعرفي معنا إلى مزيد من المعلومات عنها وعن فوائدها وطرق استخدامها وموضوعات أخرى في قسم التغذية.

    عودة إلى صحة وريجيم

    سمر حمدي محمود السيد

    بقلم/

    سمر حمدي محمود السيد

    كاتبة حرة، حاصلة على بكالريوس العلوم من جامعة عين شمس، بدأت الكتابة منذ سبع سنوات ولدي الكثير من المقالات المنشورة في عدة مواقع إلكترونية. أجد شغفي في الكتابة عن شؤون المرأة العربية وكل ما يخص أسرتها. 

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon