تعرفي على أهم فوائد شرب الماء للبشرة!

    تعرفي على أهم فوائد شرب الماء للبشرة!

    كلّنا نعرف أن شرب الماء الكافي يفيد الصحة ككل لكن ماذا عن الجلد؟ وهل شرب الماء الوفير يفيد في نضارة البشرة وشبابها ونقائها؟ في هذا المقال نجيب عن هذا السؤال، ونتعرف على فوائد شرب الماء للبشرة وكمية الماء التي يحتاجها الجسم، كما نُعدّد بعض النصائح لزيادة شرب الماء يوميًا، فتابعي قراءة هذا المقال.

    فوائد شرب الماء للبشرة

    عند فقدان الطبقة الخارجية من الجلد (الأدمة الخارجية) للكثير من الماء، وعدم ترطيبها الكافي، فإنها تفقد ليونتها ومرونتها، وتصبح خشنةً، ولكن بالرغم من معرفتنا لهذه المعلومات إلا أنه ليس هناك دراسات كافية تُثبِت أن شرب الماء له علاقة مُباشِرة بصحة البشرة أو نضارتها أو ترطيبها، لكن طبقًا لكلام بعض الخبراء والمشاهدات المتعددة، فهناك بعض الفوائد التي تعود على الجلد عند شرب الماء الكافي لفترة طويلة مثل:

    1. تأخير شيخوخة الجلد: بسبب ترطيب الجسم والجلد، وزيادة ليونته ونعومته، ممّا يؤخر من ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.
    2. زيادة ليونة ومرونة الجلد: فشرب الماء الكافي يساعد في تجديد خلايا الجلد وترطيبها، ووصول العناصر الغذائية التي تسري في الدم إلى خلايا الجلد، مما يزيد من ليونته.
    3. منع ترهلات الجلد: فعند التخلص من الدهون وفقدان الوزن قد يترهل الجلد، ولتقليل ترهل الجلد يمكن شرب الماء الوفير الذي يساعد في شد الجلد وإعطائه لمعانًا ونضارةً.
    4. المحافظة على درجة حموضة الجلد: فحموضة الجلد يفضل أن تكون 5.5 ليكون الجلد صحيًا، وشرب الماء يساعد في الحفاظ على مستويات الحموضة بمعدلاتها الطبيعية.
    5. طرد السموم خارج الجسم: والتي تضر بصحة الجسم عامةً والجلد خاصةً، فشرب الماء يخفف من تركيز السموم بالجسم، ويطردها فلا تتراكم في خلايا الجسم والجلد وتؤذيها.
    6. تقليل ظهور حبوب الشباب والبثور: فشرب الماء الوفير يطرد السموم خارج الجسم، والتي تؤثر سلبًا على صحة الجلد، وتؤدي لظهور البثور والحبوب.
    7. تقليل تكسّر الأظافر: فتقشّر الأظافر وتقصّفها قد يكون علامةً على الجفاف، وشرب الماء يدعم نمو الأظافر ويمنع تقشّرها.

    وبالفقرة التالية نتعرف على كمية الماء التي يحتاجها الجسم يوميًا، فواصلي القراءة عزيزتي.

    كمية الماء التي يحتاجها الجسم يوميًا

    كمية الماء التي يقترح الخبراء تناولها يوميًا هي حوالي 3.7 لتر للرجال، و2.7 لتر للنساء، وكمية الماء هذه تتضمن الموجودة في الفاكهة والخضروات الغنية المحتوى بالماء، لكن عند العيش في جو حار أو كان الشخص يمارس التمارين الرياضية أو الأعمال الشاقة التي تجعله يعرق بغزارة، فيجب طبعًا أن يشرب الماء بكميات أكبر لتعويض الفاقد ومنع حدوث التقلصات والإجهاد الناتجين من قلة الترطيب.

    ولكن يجب الانتباه إلى أن شرب الماء الأكثر من اللازم مثلا 7 لتر يوميا قد يسبب فرط التميه والذي يؤدي لتراكم السوائل الزائدة في الجسم أكثر من قدرة الكلى على التخلص منها، مما قد يؤدي لنقص الصوديوم في الجسم والذي قد يكون مهددا للحياة إن لم يعالج ويؤدي ذلك لظهور أعراضا تشبه الجفاف مثل:

    • الصداع.
    • القئ.
    • الإجهاد والتشتت.
    • الدوخة.

    ويفضل شرب الماء الذي درجة حموضته بين 6.5-8.5 فهو الأصح للشرب والمياه المعبأة غالبا تمتلك درجة حموضة بين 6.5-7.5 وتمتلك المياه القلوية درجة حموضة أعلى، وهناك خطوات أيضا يمكن بها الحفاظ على ترطيب الجلد مثل:

    • استخدام منظف لطيف على الجلد، والابتعاد عن الصابون القاسي، والذي يُفقِد الجسم رطوبته.
    • تجنب مستحضرات العناية بالجلد المحتوية على العطور، أو الكحول، أو أحماض ألفا هيدروكسي، أو الريتينويد.
    • ترطيب الجلد مباشرةً بعد الاستحمام أو غسل الأيدي بالكريم المرطب.
    • تجنب الاتصال المطول مع الماء الساخن.
    • ارتداء قفازات عند الخروج في الجو البارد.
    • استخدام جهاز مرطب للجو لتجنب جفاف الجلد وتجنب التعرض للهواء الجاف.
    • تجنب التعرض للماء المعالج بالكلور كثيرًا.

    وبالفقرة التالية نذكر بعض النصائح لزيادة شرب الماء يوميًا فواصلي القراءة عزيزتي.

    نصائح لزيادة شرب الماء يوميًا

    بالإضافة لشرب المياه عند الشعور بالعطش، وزيادة تناولها في حالة العمل خارج المنزل، أو التمرن، أو العيش في بيئة حارة، فهناك بعض النصائح التي تساعد على زيادة شرب الماء يوميا مثل:

    • ترك رسائل تذكيرية، سواءً على الهاتف المحمول او بتنزيل تطبيق على الهاتف يحث على شرب الماء أكثر، فمثلًا يمكن عمل تذكير بشرب الماء كل نصف ساعة، أو بإنهاء شرب كوب الماء، أو إعادة ملئه كل ساعة، خاصةً إن كان الشخص مشغولًا أو ينسى كثيرًا.
    • اصطحاب زجاجة ماء قابلة لإعادة التعبئة دائما في أي مكان، للتشجيع على شرب الماء أكثر، فوجود زجاجة مياه تشجع على الشرب في أي وضع سواء أثناء السفر، أو في المنزل، أو المدرسة، أو العمل، أو غيره، فكلّما وقعت العين عليها تتذكر فورًا شرب الماء أكثر، وهي أفضل للبيئة من الزجاجات البلاستيكية التي تُرمى بعد شرب محتوياتها.
    • شرب كأس واحد من الماء قبل كل وجبة، فإن كان الشخص يتناول ثلاث وجبات يوميًا، فهذا يعني شرب ثلاثة أكواب من الماء (720 ميلليلتر)، فينقص ذلك من الكمية المطلوبة يوميًا، كما أن الجسم أحيانًا يخلط بين الشعور بالجوع والعطش، وشرب الماء قبل تناول الطعام يبصّر الجسم باحتياجه الحقيقي، وكذلك ينصح أيضًا بشرب كأس من الماء قبل النوم وعند الاستيقاظ.
    • احتساء الماء بأخذ رشفة منه كل فترة قصيرة، وباستمرار خلال اليوم لمنع جفاف الفم، وإبقاء النَّفَس منتعشًا، وذلك بإبقاء زجاجة مياه أمام العين بشكل مستمر، فكلّما رآها الشخص ذكّرته بشرب الماء.
    • استبدال المشروبات اليومية بالماء، مثل المشروبات الغازية، أو المحتوية على الكافيين، وذلك لصحة أفضل، وتقليل السعرات الحرارية، والمواد المصنعة، والنكهات الداخلة للجسم، وتوفير النقود أيضًا.
    • تجربة الديتوكس، ممّا يشجع على الشرب، إذ يمكن تحضير العديد من وصفات الديتوكس، مثل إضافة شرائح الخيار مع الليمون في الماء، أو شرائح الكيوي مع الليمون والفراولة، أو أي تركيبة مفضلة من الفواكه لتحسين الطعم أو إضافة نقاط من العسل، أو ملعقة خل التفاح للماء لزيادة الفوائد التي يتحصّل عليها الجسم عند شربه للماء.
    • شرب المشروبات الصحية، مثل مغلي النعناع، أو الجنزبيل، أو منقوع الريحان، أو القرفة، أو عصائر الفاكهة المفضلة الخالية من السكر، لإمداد الجسم بالفوائد المحتوية عليها وترطيب الجسم مثل الماء.
    • تناول الأطعمة الغنية بالماء، مثل الخضروات والفاكهة التي تحتوي على كميات كبيرة من الماء، مثل الكرفس، والخس، والخيار، والكوسا، والكرنب، بعد غسلها جيدًا، وكذلك الفاكهة، مثل الكانتالوب، والشمام، والبطيخ، للحصول أيضًا على المعادن، والفيتامينات، ومضادات الأكسدة منهم، وتحسين الصحة العامة.

    وختامًا عزيزتي السوبر بعد تعديدنا لبعض فوائد الماء للبشرة، ومعرفتنا لكمية الماء التي يحتاجها الجسم يوميًا، وذكرنا لبعض النصائح لزيادة شرب الماء أثناء اليوم، فإنه لنضارة الجلد وتحسين صحته يُنصح أيضًا بتجنب الأطعمة المصنعة، والغنية بالدهون المشبعة، أو السكريات، وتناول الأطعمة الصحية المليئة بمضادات الأكسدة، والأوميجا 3، مع ممارسة التمارين الرياضية، والابتعاد عن التدخين والمدخنين، وأخذ قسط وافر من الراحة، والنوم لمدة لا تقل عن سبع ساعات في الليلة.

    اهتمامكِ بجمالكِ يبدأ بالعناية ببشرتكِ، اعرفي مزيدًا من النصائح المميزة لصحة أفضل وبشرة أكثر حيوية في قسم العناية بالبشرة.

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon