ما أسباب سرعة خفقان القلب للحامل؟

أسباب سرعة خفقان القلب للحامل

يمر جسم المرأة بتغيرات كثيرة في أثناء الحمل، سواء كانت جسدية أو نفسية، وإذا كنت حاملاً، فإن أحد هذه التغيرات التي قد تقلقكِ زيادة معدل ضربات القلب، وعادةً ما يكون خفقان القلب (الشعور بأن قلبك يتسارع أو ينبض بقوة) غير ضار، ويحدث بسبب تغيرات القلب والأوعية الدموية خلال فترة الحمل، ومع ذلك، في كثير من الحالات يمكن أن يشير هذا التغير إلى وجود مشكلة في القلب أو أجزاء أخرى من الجسم، خاصةً إذا كان مفاجئًا. لذا لا ينبغي الاستخفاف بالزيادة المفاجئة في معدل ضربات القلب في أثناء الحمل، ولتتعرفي إلى أسباب سرعة خفقان القلب للحامل وطرق علاجه، واصلي قراءة السطور التالية.

أسباب سرعة خفقان القلب للحامل

يتراوح معدل ضربات القلب الطبيعي للشخص السليم بين 60 - 100 نبضة في الدقيقة، ومع ذلك، فمن الشائع جدًّا في أثناء الحمل أن يرتفع هذا المعدل إلى 120 نبضة، ويُطلق على زيادة معدل ضربات القلب اسم تسارع القلب أو خفقانه، وهو أمر شائع حدوثه للحامل، إذ يبذل القلب كثيرًا من المجهود لزيادة توصيل الدم للمشيمة، لتزويد طفلك بالدم اللازم للنمو والتطور، وبحلول الثلث الثالث من الحمل، يتجه نحو 20% من دم جسمك إلى الرحم، ونظرًا لأن جسمك يحتوي على دم إضافي، فيجب أن يضخ القلب الدم بشكل أسرع، ما يزيد معدل ضربات قلبك بمقدار 10 - 20 نبضة إضافية في الدقيقة.

قد يحدث خفقان القلب مع بذل مجهود، وهناك كثير من العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى خفقان القلب في أثناء الحمل أهمها:

  1. القلق: من الطبيعي أن تقلقي بشأن صحة طفلك في أثناء الحمل، ولكن إذا زاد القلق كثيرًا، فسيؤثر ذلك في صحتك، ويمكن أن يؤدي إلى زيادة معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم.
  2. زيادة حجم الرحم: مع تقدم الحمل، سيزداد حجم الرحم لاستيعاب نمو الجنين، نتيجة لذلك سيضخ قلبك مزيدًا من الدم للرحم، فمع اقتراب نهاية فترة الحمل، يتجه نحو 20٪ من دمك ناحية الرحم كما ذكرنا، وهذا يعني بذل القلب جهدًا إضافيًّا، ما يزيد الضغط عليه فقط.
  3. زيادة حجم الثدي: في أثناء الحمل وبعده، يزداد حجم الغدد الثديية لإعداد جسمك للرضاعة الطبيعية، وعندما تتضخم أنسجة الثدي ويكبر حجمه، سيزداد تدفق الدم إلى الغدد الثديية، وهذا يعني أن قلبك سيضخ دمًا أكثر من المعتاد، ما قد يجعله ينبض أكثر.
  4. التغير في مستوى العناصر الغذائية: يمكن أن تؤدي مضاعفات الغدة الدرقية أو انخفاض مستويات الحديد إلى زيادة معدل ضربات القلب أيضًا، وقد يسبب فقر الدم وفرط نشاط الغدة الدرقية عدم انتظام دقات القلب.
  5. التغيرات الهرمونية: التغيرات الهرمونية وزيادة الوزن يمكن أن تسبب تسارع القلب في بداية الحمل.
  6.  الأدوية: إذا كنتِ تتناولين أدوية البرد أو الحساسية التي تحتوي على السودوإيفيدرين في أثناء الحمل، فقد يرتفع معدل ضربات قلبك، وهذه الزيادة علامة على أن جسمك يتفاعل بشكل سلبي مع الأدوية.
  7. العادات الخاطئة: يمكن أن يؤدي تدخين السجائر أو تناول الأطعمة أو المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين إلى زيادة معدل ضربات القلب أيضًا.

قد يحدث خفقان القلب نتيجة لأسباب أكثر خطورة مثل:

  • مشكلات الغدة الدرقية.
  • ارتفاع ضغط الشريان الرئوي.
  • مرض القلب التاجي.
  • إيقاعات القلب غير الطبيعية (عدم انتظام ضربات القلب).
  • تسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم.

علاج خفقان القلب وضيق التنفس عند الحامل

يحدث خفقان القلب في الحمل بصورة طبيعية نتيجة لزيادة الدم كما ذكرنا، ما يجعل من الصعب معرفة ما إذا كانت هناك حالة كامنة وراءه أم لا، وبصفة عامة إذا كان خفقان القلب لديكِ لا يسبب أعراضًا شديدة، ولا يبدو أنه نتيجة لحالة خطيرة، فمن المحتمل ألا يوصي طبيبك بأي علاج. غالبًا ما يختفي الخفقان بعد ولادة طفلك، ويعود جسمك إلى حالته الطبيعية، أما إذا كان خفقان القلب شديدًا، فتشمل خيارات العلاج ما يلي:

  1. الأدوية المنظمة لضربات القلب: قد يصف الطبيب دواءً منظمًا لضربات القلب، إذا كانت الأعراض شديدة، وسيخبركِ بالمخاطر التي قد تتعرضين وجنينكِ لها قبل وصفه، التي تكون نسبتها أعلى خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، لأنها الفترة التي تتطور فيها أعضاء الطفل، ومن غير المرجح أن يصف الطبيب الدواء وقتها.
  2. التيار الكهربائي: قد يلجأ الطبيب لاستخدام تيار كهربائي مؤقت لإعادة القلب إلى إيقاعه الطبيعي، وهو إجراء يسمى "تقويم نظم القلب" وهو آمن في أثناء الحمل.
  3. مكملات الحديد: إذا كان خفقان القلب نتيجة الأنيميا، فسيصف الطبيب لكِ مكملات الحديد، وإذا كنتِ بالفعل بدأتِ تناولها، فقد يلجأ لحقن الحديد لتحسين نسبة الهيموجلوبين سريعًا، وإعادة ضربات القلب لمستواها الطبيعي.

ختامًا عزيزتي، إن أسباب سرعة خفقان القلب للحامل عادةً ما تكون طبيعية كما ذكرنا، إذ يتسارع القلب لإمداد المشيمة بالدم المحمل بالأكسجين، وبصفة عامة حاولي الحصول على قسط كافٍ من النوم والراحة، فبذل مجهود قد يزيد الأمر سوءًا، كذلك تناولي على وجبات متوازنة، والمكملات الغذائية التي يصفها الطبيب بانتظام، حتى تمر رحلة حملك بأمان.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
    المصادر:
    Fast Heartbeat During Pregnancy
    How to stop heart palpitations during pregnancy?
    Heart palpitations while pregnant

    عودة إلى الحمل

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

    موضوعات أخرى
    FRISCO ARTICLE 3
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon