5 أسباب لعدم رغبتك في ممارسة العلاقة مع زوجك

    ​تختلف الرغبة في العلاقة الحميمة طبقًا لعوامل كثيرة من بينها العمر ومستويات الهرمونات، كما أن عوامل مثل الحمل والولادة والرضاعة تؤثر عليها أيضًا في بعض الأحيان. لكن إذا كنتِ تشتكين من انعدام أو نقص مفاجئ في رغبتك الجنسية دون أن تفهمي سببًا لذلك، فهناك بعض الأسباب الخفية التي يجب أن تعرفيها، "سوبرماما" ستطلعك عليها اليوم.

    لن تتوقعي: ما الذي يزيد الرغبة الجنسية عند النساء؟

    1. تناول بعض الأدوية:

    بعض الأدوية تؤثر على الرغبة الجنسية ومنها أدوية ارتفاع الضغط، ومضادات الاكتئاب، وحبوب منع الحمل، وأدوية الحساسية (مضادات الهيستامين) على سبيل المثال. 

    إذا كنت تتتناولين أحد الأدوية المذكورة ولاحظت تأثيرها السلبي على علاقتك الحميمة، فيمكنك النقاش مع طبيبك حول البدائل المتاحة، ولكن لا تتوقفي عن تناولها أو تغيري الجرعة دون الرجوع لطبيبك.

    2. زيادة الوزن:

    توصلت دراسة نشرت عام 2011 إلى أن زيادة الوزن تؤدي لنقص مستويات هرمون التستوستيرون، وهو ما يؤثر بالتأكيد على رغبتك في العلاقة الحميمة.

    ابدئي في نظام غذائي مناسب لك مع ممارسة الرياضة، فتقليل وزنك سيؤدي إلى تحسن ملحوظ في رغبتك الجنسية وفي صحتك بشكل عام.

    3. الضغوط النفسية: 

    سواء كانت هذه الضغوط متعلقة بالعمل أو العائلة، فإن الحالة النفسية لها علاقة وثيقة بنقص الرغبة الجنسية عند كل من الرجال والنساء على حد سواء.

    هل يؤثر توقيت ممارسة العلاقة الحميمة على رغبة الزوجين؟

    4. الأرق أو قلة ساعات النوم: 

    إذا كنت لا تحظين بساعات نوم كافية، فقد يؤثر هذا على رغبتك في العلاقة الحميمة وعلى صحتك بشكل عام.

    لا تتناولي الطعام في وقت متأخر، وحاولي الابتعاد عن الشاشات والاسترخاء قبل النوم، فالحصول على نوم هادئ وعميق يؤثر بشكل إيجابي عليك سواء عى حالتك النفسية أو الجسدية وبالتالي على العلاقة الحميمة.

    تأثير النوم على علاقتك الحميمة

    5. نقص فيتامين "د":

    تعاني أغلب السيدات في الوطن العربي من نقص فيتامين "د" عن المعدل الطبيعي، وهو ما يتسبب في الكثير من المشاكل الصحية والنفسية ومنها الشعور الدائم بالاكتئاب والخمول، وكليهما يتسبب في انخفاض الرغبة الجنسية. 

    وعلى الرغم من عدم وجود دراسات تربط بين معدلات فيتامين "د" وزيادة الرغبة الجنسية، إلا أن بعض الدراسات لاحظت زيادة معدلات التستوستيرون مع تناول فيتامين "د" وهو كما ذكرنا من الهرمونات المسؤولة بشكل أساسي عن الرغبة الجنسية.

    كيف تلمحين لزوجك بأنك غير مستعدة للعلاقة الحميمة؟

    يربط الكثيرون بين الرغبة في العلاقة الحميمة والعمر، بينما في الحقيقة قد يكون هناك سبب آخر يمكن التحكم به وتغييره بسهولة، فكما يُقال إذا عُرف السبب بطل العجب.

    عودة إلى صحة وريجيم

    كاميليا حسين

    بقلم/

    كاميليا حسين

    مهتمة بتربية الأطفال والماكياج والأعمال اليدوية. مترجمة وكاتبة، وأعمل حاليًا على مجموعتي القصصية الأولى.

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon