هل يحدث حمل مع استخدام الواقي الذكري؟

تلجأ السيدات عادة إلى اختيار واحدة من الوسائل المتعددة لتنظيم الأسرة، فمنهم من يلجأ لاستخدام وسيلة اللولب أو تناول الحبوب الأحادية وحبوب منع الحمل المركبة وغيرها، وهناك وسائل خاصة بالرجال، وتستخدم لمساندة المرأة في استخدام الموانع، وأشهرها الواقي الذكري الذي يعد من الوسائل شائعة الاستخدام، نظرًا لكونه الطريقة الوحيدة التي تحمي من الأمراض المنقولة جنسيًا (STIs) والحمل في وقت واحد، ولكن هل الواقي الذكري مضمون لمنع الحمل؟ تعرفي على الإجابة في هذا المقال.

هل الواقي الذكري مضمون لمنع الحمل؟

يعد الواقي الذكري من وسائل منع الحمل، حيث يعمل كحاجز لمنع وصول الحيوانات المنوية إلى المهبل خلال العلاقة، ما يعيق عملية التلقيح، وبالتالي لا يحدث حمل، وبالتالي فهو وسيلة جيدة للمتزوجين حديثًا، الذين لا يرغبون في استخدام الوسائل الهرمونية من البداية.

 وهو من الوسائل الفعّالة في منع الحمل دون أي أضرار جانبية، إذا ما استخدم بالطريقة الصحيحة، ولكن البعض قد لا يفضل استخدامه، لأنه يؤثر أحيانًا على الاستمتاع خلال العلاقة، إضافة إلى احتمال حدوث التهابات جلدية للرجل أو المرأة، نتيجة الحساسية للمواد الكيميائية المستخدمة في معالجة الواقي.

تبلغ فاعلية الواقي الذكري في منع الحمل نسبة تصل إلى 97- 98% سنويًا، إذا ما استخدم بالطريقة الصحيحة، وفي حقيقة الأمر، فإن فرص فشل الواقي الذكري ليست أكثر من 2%، ومعظم حالات عدم فاعلية الواقي الذكري، تحدث بسبب عدم استخدامه بالطريق الصحيحة، حيث يجب استخدامه قبل كل علاقة بالإضافة إلى استخدام النوع المصنوع من المطاط والبولي يوريثين، وpolyisoprene، لأنها مواد تُزيد من فاعلية منع الحمل، وتمنع حدوث العدوى في حالة الإصابة بأمراض تناسلية.

متى يحدث حمل مع وجود الواقي الذكري؟

في بعض الأحيان، قد يحدث الحمل على الرغم من استخدام الواقي الذكري، إذ إن هناك بعض العوامل التي قد تقلل من فعاليته وقدرته على منع الحمل، ومنها:

  • استخدام نوع ردئ من الواقي الذكري، أو اختيار حجم غير مناسب لحجم العضو الذكري، لذا يجب اختيار نوع طبي عالي الجودة لضمان أفضل حماية.
  • تكرار استخدام الواقي الذكري أكثر من مرة، إذ يتم تصميم الواقي الذكري للاستخدام مرة واحدة فقط، وفي حالة تكرار استخدامه يكون عرضة للتمزق ووصول الحيوانات المنوية إلى الرحم.
  • تمزق الواقي الذكري في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، نتيجة لجفاف المهبل وعدم استخدام المزلقات الحميمية.
  • خروج السائل المنوي من الواقي الذكري بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة.
  • عدم مراجعة تاريخ انتهاء صلاحية الواقي الذكري.
  • تأخير ارتداء الزوج للواقي الذكري، ما قد يسبب تسلل بعض الحيوانات المنوية إلى عنق الرحم في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة قبل القذف.
  • حدوث تمزق أو ثقوب غير مرئية بالعين المجردة في الواقي الذكري، بسبب وضعه في المحفظة أو الجيب وتعرضه إلى درجة حرارة مرتفعة، ففي حالة عدم التأكد من فاعليته أو انتهاء صلاحيته، ينبغي عدم استخدامه.

والآن بعد أن أجبنا على سؤالكِ هل الواقي الذكري مضمون لمنع الحمل، إذا كنتِ تشعرين بالقلق من حدوث حمل في أثناء استخدام الواقي الذكري، يمكنكِ استخدام أشكال أخرى من وسائل منع الحمل لحماية إضافية من الحمل غير المخطط له، بالتزامن مع الواقي الذكري، مع العلم بأن موانع الحمل لن يكون لها القدرة على حمايتك من الأمراض المنقولة جنسيًا.

تعرفي على مزيد من المعلومات عن كل ما يخص صحتك وصحة أسرتك، عن طريق زيارة قسم الصحة في "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon