7 علاجات طبيعية لعلاج تورم القدمين خلال الحمل

بطنك ليس الشيء الوحيد الذي يتورم خلال فترة الحمل فقد تعانين من تورم خفيف في جميع أنحاء جسمك وقد يزداد في قدميكِ وكاحليكِ بفعل الجاذبية، وتورم القدمين في أثناء الحمل من الأعراض التي تحدث بشكل شائع في الثلث الأخير منه، نتيجة احتباس السوائل في جسم الحامل وضغط الرحم على الشرايين والأوردة، ويختلف مقدار التورم الذي تعانين منه حسب الساعة (يزداد في المساء) والطقس (درجات الحرارة الأكثر دفئًا تسبب مزيدًا من التورم)، وهناك عوامل أخرى تزيد من تورم القدمين في أثناء الحمل والتي سنذكرها لكِ في المقال مع وسائل طبيعية للعلاج والوقاية منه.

أسباب تورم القدمين أثناء الحمل

 يصيب تورم القدمين حوالي ثلاثة أرباع النساء الحوامل. يمكن أن يبدأ من الأسبوع 22 إلى الأسبوع 27 من الحمل، ومن المحتمل أن يستمر حتى الولادة. ويحدث التورم عندما تزداد سوائل الجسم لتغذيكِ أنتِ والجنين، وتتراكم في أنسجتك نتيجة لزيادة تدفق الدم وضغط الرحم المتنامي على أوردة الحوض والوريد الأجوف (الوريد الكبير على الجانب الأيمن لجسمك الذي يعيد الدم من أطرافك السفلية إلى قلبك)، هذا يجعلك تعانين من احتباس السوائل بشكل خاص في القدمين، وهناك بعض العوامل التي تزيد من تورم القدمين في أثناء الحمل:

  • الإجهاد والوقوف لفترات طويلة.
  • ارتداء أحذية أو جوارب غير مريحة وضيقة.
  • الوجود في أجواء عالية الحرارة.
  • تناول كثير من الملح في الطعام، والمخللات والأطعمة الحريفة، التي تعمل بدورها على احتباس السوائل في الجسم.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • زيادة الوزن.

كيفية علاج تورم القدمين أثناء الحمل طبيعيًا

تورم القدم في أثناء الحمل ليس أمرًا مقلقًا طالما أنه خفيف ولا يصاحبه أعراض أخرى كالصداع أو الدوخة وغيرها، وغالبًا ما يختفي تورم القدمين في غضون أسابيع قليلة من الولادة، وحتى ذلك الوقت يُوجد بعض العلاجات المنزلية التي يمكنكِ تجربتها لتخفيف التورم، وهذه العلاجات تشمل:

  1. ارفعي قدميكِ في أثناء الجلوس، واحرصي على تمديدهما إلى الأعلى عند الجلوس، لتسهيل حركة الدورة الدموية، أو ضعي كرسيًا صغيرًا أو مسندًا تحت قدميكِ لنفس الغرض.
  2. اطلبي من زوجك تدليك قدميكِ في صورة ضربات خفيفة في اتجاه من أسفل لأعلى لتصريف السوائل وتخفيف التورم.
  3. بعض أوضاع اليوجا قد تساعدكِ على التخلص من التورم، أسهلها هو أن تستلقي على ظهركِ وترفعي قدميك على الحائظ وظلي على هذا الوضع لعدة دقائق.
  4. مارسي الرياضة، إذ تساعد الحركة على تنشيط الدورة الدموية، ما يساعد على تخفيف تورم القدمين، وإذا لم تتمكني من ممارسة التمارين الرياضية، فجربي المشي لمسافات قصيرة على مدار اليوم
  5. ارتدي الجوارب الضاغطة المخصصة لفترة الحمل، والتي تمنع السوائل من التراكم في قدميكِ وتختلف عن الجوارب التقليدية، إذ تضغط هذه الجوارب على قدميكِ بشكل يمنع احتباس السوائل وفي الوقت نفسه يسمح بمرور الدم.
  6. نامي على جانبك ويُفضل الأيسر فهذا يساعد على الحفاظ على نشاط الكلى، ما يساعد على التخلص من السموم والأملاح وتقليل التورم.
  7. تناولي الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، فنقص البوتاسيوم من العوامل التي تزيد من تورم القدمين، وغالبًا ما تحتوي فيتامينات الحمل على البوتاسيوم، كما يمكنكِ الحصول عليه من مصادره الطبيعية مثل السبانخ، والموز والبطاطا، والعدس، والبنجر وغيرها.

وفيما يلي تعرفي إلى بعض العادات الصحية التي تجنبكِ تورم القدمين في أثناء الحمل.

كيفية الوقاية من تورم القدمين أثناء الحمل

من الطبيعي أن تعاني من تورم خفيف في القدمين حتى لو لم يبدو ظاهرًا ولكنكِ قد تلاحظينه عند ارتداء حذائك فتشعرين أنه أصبح ضيقًا، ويمكنكِ الوقاية من تورم القدمين في أثناء الحمل من خلال بعض العادات اليومية البسيطة تعرفي إليها فيما يلي:

  • اشربي كمية كافية من الماء والسوائل، ما لا يقل عن ثمانِ أكواب من الماء يوميًا، وتناولي العصائر الطازجة غير المعلبة، لتخليص الجسم من السموم والأملاح الزائدة.
  • تناولي طعامًا صحيًا ومتوازنًا قليل الأملاح والدهون، وتناولي الأطعمة الغنية بفيتامين "ب" والحديد والغنية بمضادات الأكسدة، مثل البروكلي والحمضيات، وتناولي الفواكه والخضراوات مثل البطيخ والخيار والخس وغيرها من الأطعمة الغنية بمحتواها من المياه والأملاح المعدنية.
  • ابتعدي عن الأماكن التي تكون فيها درجة الحرراة عالية، لأن درجات الحرارة العالية تزيد من تورم القدمين.
  • تجنبي الوقوف لأوقات طويلة، وإن استلزم الأمر الوقوف، فحاولي الجلوس من وقتٍ لآخر.
  • تجنبي ارتداء الأحذية والجوارب والملابس الضيقة وغير المريحة، إذ تساعد الملابس والأحذية الضيقة على حبس السوائل، وبالتالي التورم، فاحرصي على ارتداء كل ما هو مريح لقدميكِ لأن ثقل جسمك كله يكون عليهما.

في النهاية، تذكري أن تورم القدمين أثناء الحمل من الأعراض الطبيعية وغير المقلقة أما إذا صاحبها صداع أو زغللة، وتورم مفاجئ في الوجه واليدين وألم شديد أسفل الأضلع وقيء فيجب مراجعة الطبيب فورًا، لأن هذه الأعراض قد تشير إلى حالة تسمم حمل وهي حالة تستوجب التدخل الطبي السريع حتى يكتمل حملك بسلام.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play

  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

عودة إلى الحمل

سلمى حسين محمد حسين

بقلم/

سلمى حسين محمد حسين

مترجمة وكاتبة من كاتبات سوبرماما، أؤمن بأهمية الكتابة كوسيلة لإثراء العقول ونشر المعارف وتسجيل التجارب وتناقلها. وأرى أن الكتابة والقراءة وسيلتان للتحليق في أفق أوسع. أعيد اكتشاف العالم والأشياء من حولي مع صغيرتي لين، نكتشف معًا وأوثق بالكتابة.

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon