ما أعراض آلام النمو عند الأطفال؟

آلام النمو عند الأطفال

قد يعاني الصغار من ألم دون سبب طبي يجعلهم في حالة ضيق بل يصل الأمر أحيانًا إلى استيقاظهم من النوم بالليل متألمين، وقد تكون تلك هي آلام النمو عند الأطفال. وتشبه هذه الآلام تشنج العضلات وأوجاعها، وتحدث للأطفال قبل عمر المدرسة من ثلاثة إلى أربعة أعوام، ومرة أخرى قد تتكرر في عمر المراهقة ما بين العاشرة والثانية عشرة، وغالبًا ما تحدث في المساء أو في أثناء النوم، ولمزيد من لتفاصيل واصلي قراءة المقال.

أعراض آلام النمو عند الأطفال

آلام النمو تختلف من طفل لآخر ومن مراهق لآخر، فالبعض منهم يشعر بألم شديد، والبعض بألم بسيط، ولكن الأمر المؤكد أن هذه الآلام لا تتكرر كل يوم إنما على فترات متباعدة، بمعنى أنهم قد يشعرون بها لفترة من الوقت، ثم تذهب لشهور أو أعوام وتعود مرة أخرى. وغالبًا ما تحدث هذه الآلام وقت النوم أو في المساء عامة، وألم الساقين قد يكون كبيرًا فيوقظ الطفل من النوم وفي الصباح يعود مرة أخرى بحالة طيبة، حتى إن الكثير من الأمهات يعتقدن أن الأطفال يصطنعون هذا الألم للهروب من النوم.

وتحدث آلام النمو غالبًا في الساقين، خاصة أسفل الساقين، وفي عضلة الفخذ الأمامية، وكذلك خلف الركبتين.  ولا تقلل هذه الآلام من نشاط الصغار وقدرتهم على اللعب أو القيام بالتمارين الرياضية.

إلا أن العديد من الدراسات ذكرت أن الأطفال الذين يشعرون بالآم النمو يكونون أكثر حساسية للألم بصورة عامة، فيصابون مثلًا بالصداع وآلام البطن بصورة متكررة.

علاج آلام النمو عند الأطفال

علاج آلام النمو عند الأطفال يتوقف على مقدار الألم الذي يشعر به الطفل، وهناك عدة أمور يمكنك القيام بها تزيد من شعوره بالراحة وتخفف من هذا الألم:

  • تدليك الساقين.
  • عمل تمارين للساقين تسهم في إرخاء عضلاتهما.
  • وضع كمادات دافئة على الأماكن المتألمة لدى الصغير، ولكن يجب الحذر من الحرارة العالية التي قد تحرق الجلد، ولا تستخدمي الكمادات خلال النوم.

وإذا جربتِ العلاجات السابقة ولم تتحسن حالة صغيرك، يمكنك سؤال الطبيب قبل إعطائه مسكنًا خفيفًا للألم يصفه لكِ.

آلام النمو عند المراهقين

على الرغم من هذه الآلام تسمى آلام النمو فإنه لا علاقة لها بعملية النمو نفسها، بل تحدث لأن الأطفال والمراهقين في هذه الأعمار يرهقون عضلاتهم بصورة كبيرة في الأنشطة اليومية. فمثلًا في عمر من ثلاثة إلى أربعة أعوام يصبح الأطفال أكثر نشاطًا للذهاب إلى الحضانة أو يقومون بالركض والقفز والتسلق، وغيرها من الألعاب التي تصيبهم بالألم في المساء كرد فعل من العضلات على هذا المجهود. 

ويتكرر الأمر في المراهقة مرة أخرى خاصة للمراهقين الذين يمارسون الرياضة بصورة شبه يومية، أو يغيرون من نشاطهم الرياضي.

متى تتصلين بطبيبك؟

قبل الاتصال بالطبيب يجب أن تعرفي نقطة مهمة للغاية، وهي أن آلام النمو عند الأطفال غالبًا ما تحدث في كلا الساقين، والألم في ساق واحدة يعني أمرًا آخر تمامًا لا يتصل بها، وبالتالي يجب أن تتوجهي لطبيبك لمعرفة هذا المرض.

أيضًا آلام النمو عند الأطفال تحدث في العضلات وليست المفاصل، ولا تسبب ارتفاعًا في درجة الحرارة أو عدم القدرة على المشي.

أيضًا لو ترافقت آلام النمو عند طفلك مع أحد الأعراض التالية، يجب استشارة الطبيب للتأكد من أن طفلك غير مصاب بأمر آخر غير آلام النمو العادية، مثل:

  • سقوط الصغير خلال اللعب.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • فقدان الشهية.
  • العرج أو صعوبة المشي.
  • الطفح الجلدي.
  • ألم أو تورم أو سخونة في المفاصل.
  • التعب والإجهاد المستمر.
  • فقدان بعض من وزنه.

ولمعرفة المزيد من المعلومات عن النمو عند الأطفال يمكنك مشاهدة هذا الفيديو: 

إذًا ظهور آلام النمو عند الأطفال ليست مقلقة ولا مرعبة، ولكن يجب التأكد في البداية من كونها آلام نمو بالفعل وليست إصابة بأي شكل آخر. وهناك عدة نقاط توضح ذلك مثل مكان الألم الذي يكون في الفخذ أو خلف الركبة أو في أسفل الساق، وكذلك أن يشعر بها في الساقين وليس في ساق واحدة وألا يرافقها إصابة أو ارتفاع في درجة الحرارة.

المصادر:
Kids and Growing Pains
Growing Pains

عودة إلى أطفال

علياء طلعت

بقلم/

علياء طلعت

لا يوجد أفضل من الكتابة والأفلام والكتب والمحبة علاجًا لتخفيف صعوبة الأيام في محاولة للاستمتاع ببقية مباهج الحياة.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon