5 أطعمة امنعيها تمامًا لتقليل وزن طفلك

مع وتيرة الحياة السريعة وانتشار الوجبات السريعة (الجانك فود) زاد معدل السمنة بين الأطفال زيادة هائلة، وهو ما يمكن أن يعرض طفلك لمخاطر كثيرة في الكبر، منها احتمالية الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب. لكن كيف يُمكنك تقليل وزن طفلك مع الحفاظ على معدل السعرات الحرارية والعناصر الغذائية التي يحتاجها جسمه؟ هذه هي المعادلة الصعبة التي سنساعدك في حلها من خلال السطور التالية.

هذه العلامات تشير إلى إصابة طفلكِ بالسمنة عندما يكبر

كيف يُمكنك تحديد وزن طفلك المثالي؟

لا تشخصي طفلك بالسمنة أو النحافة أبدًا حسب رأيك الشخصي، ولا تغيري في طبيعة أكله ونمطه من تلقاء نفسك. استشيري طبيب طفلك ليحدد لك وزنه المثالي. ولا تحددي لطفلك نظامًا غذائيًّا خاصًّا دون استشارة الطبيب، لأن ذلك قد يعني أن طفلك لن يحصل على العناصر الغذائية والسعرات التي يحتاجها جسمه. 

5 أطعمة يجب منعها عن طفلك لإنقاص وزنه:

إذا أردت أن يخسر طفلك وزنًا زائدًا، وأن يمتنع عن تناول الأطعمة غير الصحية أو التي قد تزيد من وزنه، فعليكِ أولًا أن تكوني قدوته في ذلك بدءًا من شراء الأطعمة الصحية وطهيها بطريقة صحية إلى ممارسة الرياضة واتباع عادات غذائية صحية. وإليكِ قائمة ببعض الأطعمة التي يجب تجنبها إذا أردتِ أن تقللي من وزن طفلك ووزنك أيضًا.

  1.  المشروبات الغازية.
  2. الوجبات الخفيفة المصنعة، مثل: الكوكيز والحلوى والآيس كريم والكيك والشيبسي، فهي جميعًا تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، وتزيد من الشعور بالجوع والرغبة في تناول المزيد من الطعام.
  3. الأطعمة المملحة أو المحلاة بالسكر الأبيض، لأنها ستعمل على زيادة نسبة المياه في جسمه وجسمك.
  4. الأطعمة التي تعتمد مكوناتها الرئيسية على السكر أو شراب الذرة أو الزيوت المهدرجة.
  5. المأكولات المصنعة من الحبوب المتعددة، لأن هذا المصطلح ما هو  إلا محاولة لإخفاء المكونات الأصلية وهي الكربوهيدرات المصنعة، واستبدليها بالحبوب الكاملة.

الأطعمة الممنوعة للأطفال و بدائلها

5 نصائح لمساعدة طفلك على إنقاص وزنه:

1. اجعلي قرار تناول طعام صحي قرارًا عائليًّا:

أشركي طفلك في قرار العائلة بتغيير العادات غير الصحية للطعام، التي ستطرأ على نظام أكله أيضًا، فقد أثبتت إحدى الدراسات أن الطفل يخسر الوزن الزائد أسرع عندما يشاركه الأبوان في الهدف نفسه وهو تقليل الوزن الزائد.

2. اجمعي العائلة على مائدة واحدة:

عندما يجلس جميع أفراد العائلة على مائدة واحدة تزيد رغبة الطفل في اتباع الكثير من العادات الصحية الغذائية، فقد أوضحت إحدى الدراسات أن العائلة التي تتناول على الأقل ثلاث وجبات أسبوعيًّا، يقل تناولهم للأطعمة غير الصحية بنسبة 20%، وتقل احتمالية إصابتهم بالسمنة بنسبة 12%. حاولي أيضًا أن يشارك طفلك في التخطيط لجدول الطعام والمشاركة في طهيه.

لماذا يجب ان تجتمع الأسرة لتناول الغذاء في المنزل.

3. املئي الثلاجة بالفواكه والخضروات:

تمتاز الفواكه والخضروات بكم هائل من العناصر الغذائية وتقل بها نسبة السعرات الحرارية، حاولي إدخال الخضروات بأنواعها في طعام طفلك الأساسي مثل: "الباستا أو اللازانيا أو الأرز"، أو قطعيها في شكل سلطة وضعي عليها الصوص المفضل لابنك، أو اصنعي من الفواكه المثلجات وقدميها لطفلك بين الوجبات.

4. شجعي طفلك على الحركة:

يحتاج كل طفل إلى بذل مجهود بدني لمدة 60 دقيقة يوميًّا، فإذا لم يكن طفلك نشطًا بما يكفي، ساعديه على ذلك من خلال:

  • خصصي فترة للركض أو المشي أو ركوب الدراجات يوميًّا، واجعليها نزهة عائلية.
  • اجعلي طفلك يختار رياضة المحببة له، وشجعيه على ممارسة تلك الرياضة.
  • شجعيه على الخروج والانطلاق، بدلًا من الجلوس أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر.

5. ابتعدي عن تصنيف الطعام:

اربطي نوعية الطعام بأشياء تهم طفلكِ في حياته اليومية، ولا تصنفي الطعام كسيئ أو جيد، بل أخبريه بأن جسمه يحتاج للكالسيوم الموجود في الحليب، والبروتين الموجود في اللحوم، كي يتمكن من إجادة رياضته المفضلة، ويحتاج لمضادات الأكسدة الموجودة في الفواكه والخضروات، حتى تتحسن بشرته وشعره، وكذلك تناول الفطور يزيد من تركيزه في المدرسة.

أطعمة تزيد من تركيز الأطفال في سن المدرسة

وأخيرًا، اجعلي الطعام الصحي عادة لكِ ولجميع أفراد العائلة، لأن طفلك سيتخذك قدوة له وستتحسن عاداته الغذائية شيئًا فشيئًا، واحرصي دومًا على استشارة الطبيب قبل وضع نظام غذائي له.

عودة إلى أطفال

ياسمين مسعد

بقلم/

ياسمين مسعد

أحب مشاركة تجاربي مع الآخرين سعيًا لمحو ما ترسخ في أذهاننا من معتقدات بالية وأبرزها تجربتي كأم.

موضوعات أخرى
9months
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon