ما الفارق بين أنواع الأرز واستخداماتها؟

الأرز عنصر أساسي لا يمكن الاستغناء عنه في جميع مطابخنا، فهو متعدد الاستخدامات ويدخل في تحضير العديد من الوجبات اللذيذة، وتختلف أنواع من الأرز في شكلها وطريقة عملها وقيمتها الغذائية.

وللأرز فوائد متعددة، فهو سهل الهضم ومصدر جيد لإمداد الجسم بالطاقة، لأنه غني بالكربوهيدرات، بالإضافة إلى أنه يحتوي على الألياف والأحماض الأمينية والنشا والمواد الدهنية والفيتامينات كالحديد والمغنيسيوم وفيتامين "ب".

٧ وصفات للأرز من حول العالم

اليوم سنتناول الحديث عن أشهر 5 أنواع للأرز، وهي: الأرز الأبيض والبني والأحمر والأسود والبسمتي، وعن مواصفاتها واستخداماتها في السطور الآتية.

1. الأرز الأبيض

يحتوي الأرز الأبيض على عناصر غذائية أقل من الأرز البني والأحمر والأسود، لأن قشرته الخارجية تكون منزوعة بشكل كامل، ما يجعل محتواه من الألياف والحديد منخفضًا.

ونظرًا لأن الأرز الأبيض يتم هضمه بسرعة، عليكِ ألا تفرطي في تناوله حتى لا يزداد وزنكِ، لأنه يحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات.

ويدخل الأرز الأبيض في كثير من وجباتنا اليومية، مثل: الأرز بالشعرية، والأرز حبة وحبة، والأرز المعمر في الفرن.

2. الأرز البني

الأرز البني غني بعنصر المغنيسيوم، الذي عادة ما يبحث عنه الناس في أنواع الطعام المختلفة، إلى جانب أنه مصدر جيد للثيامين والحديد، ويحتوي على نسبة معتدلة من الزنك.

ويعد الأرز البني من الحبوب الكاملة، فهو يُزال عنه الهيكل الخارجي لحبة الأرز فقط، وليست القشرة الخارجية بشكل كامل كالأرز الأبيض، لذا نجد أنه مغذي أكثر ونكهته أقوى.

هذا إلى جانب أن الأرز البني يحتوي على نسبة عالية من الألياف، تصل إلى 3.2 جرام لكل 100 جرام، لأن قشرته الخارجية تكون سليمة، الأمر الذي يجعل الأرز البني مُشبعًا لفترة أطول مقارنة بالأرز الأبيض.

طريقة عمل الأرز البني

3. الأرز الأحمر

الأرز الأحمر له لون مميز وفريد بسبب ما يحتويه من مادة الأنثوسيانين، وهو يمد الجسم بكمية كبيرة من مضادات الأكسدة، سواء كان مقشرًا أو غير مقشر.

يحتوي كل 100 جرام من الأرز الأحمر على 7 جرامات من البروتين وجرامين من الألياف، ويعني ذلك أنه مغذي جدًا، وعند تناول طبق منه، فإنه يكون بمثابة وجبة متكاملة.

وبصفة عامة، يحتوي الأرز الأحمر على كمية أعلى من العناصر الغذائية مقارنة بالأرز الأبيض، إلا أنه عادة ما يكون سعره مرتفعًا.

ويمكنك أن تتناولي الأرز الأحمر مطهيًا وحده أو مخلوطًا بالأرز الأبيض أو البني، لأنه يمنحك شعورًا بالشبع لفترة أطول.

4. الأرز الأسود

الأرز الأسود هو نوع مختلف من الأرز مقارنة بالأرز الأحمر والبني والأبيض، له نكهة ترابية مميزة، ويستغرق وقتًا طويلًا في الطهي، أي أكثر من الوقت الذي يحتاجه الأرز الأبيض ليصل إلى النضج.

ويحتوي الأرز الأسود على 9.1 جرام من البروتين لكل 100 جرام، في حين أن الأرز الأبيض يحتوي على 6.3 جرام من البروتين لكل 100 جرام.

إضافة إلى أن الأرز الأسود غني بالألياف، فهو يحتوي على 4.7 جرام لكل 100 جرام، الأمر الذي يعني أنه يستغرق وقتًا طويلًا في الهضم، ما يمنحك شعورًا بالشبع لفترة أطول.

6 أطعمة غنية بالألياف تشعركِ بالشبع

5. الأرز البسمتي

يحتوي الأرز البسمتي على عناصر غذائية مهمة جدًا للجسم، مثل مجموعة فيتامينات "ب"، والفوسفور الذي يدخل في بناء العظام، والمغنيسيوم.

إلى جانب أنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف تصل إلى 5 جرامات لكل 100 جرام من الأرز، ما يعزز من شعورك بالشبع.

وينصح خبراء التغذية بتناوله لكل من يتبع حمية غذائية أو إن كنتِ تريدين الحفاظ على وزنك من الزيادة، لأنه يحتوي على نسبة أقل من الكربوهيدرات، ما يجعله مثاليًا لهواة اللياقة البدنية.

الطريقة الصحيحة لعمل الأرز البسمتي

وأخيرًا، عليكِ أن تتعرفي جيدًا على مواصفات نوع الأرز الذي تتناولينه بشكل مستمر، لتحددي احتياجات جسمك من عناصره، وتتمكني من التنويع في طرق تحضيره.

المصادر:
Huffington post
The kitchn
Health line

عودة إلى المطبخ

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon