خسارة الوزن بعد الولادة: إليكِ كل المعلومات

    خسارة الوزن بعد الولادة: إليكِ كل المعلومات

    لا بد أن إنقاص الوزن هو أحد أهدافكِ بعد الولادة، والخبر السار أن هذا الأمر ممكن على الرغم من كونه قد يستغرق بعض الوقت منكِ، وإنه من المهم أن تخططين سيدتي إلى العودة إلى الوزن الصحي بعد الولادة، خاصةً إن كنتِ تفكرين بالحمل مرة أخرى في المستقبل، لذا سنقدم لكِ في مقالنا هذا كيفية خسارة الوزن بعد الولادة، تابعي القراءة واستفيدي من المعلومات.

    خسارة الوزن بعد الولادة: إليكِ كل المعلومات

    من الجدير ذكره أن الوزن الذي تكسبينه خلال الحمل يمثل وزن الجنين، والمشيمة، والسائل الذي يحيط بالجنين، وأنسجة الثدي، والدم، وتضخم الرحم، ومخازن الدهون، وجزء من هذا الوزن يفقد بعد الولادة مباشرة، والجزء الآخر يتطلب منكِ بعض الجهد والصبر حتى يتم فقدانه، تابعي القراءة للتعرف على كيفية خسارة الوزن بعد الولادة:

    • اتباع نظام غذائي واقعي: العديد من الأنظمة الغذائية المعروفة للتنحيف والتخلص من الوزن تفتقر للعناصر الغذائية المهمة، وبلا شك أن جسمكِ بعد الولادة يحتاج الطاقة والتغذية الجيدة للتعافي والشفاء، لذا احرصي على اتباع نظام غذائي غني العناصر الغذائية الهامة ويقدم السعرات الحرارية اللازمة لكِ بكونكِ مرضعة الآن، على سبيل المثال تنصح المرأة المرضعة بتقليل عدد السعرات الحرارية المستهلكة بحوالي 500 سعرة في اليوم؛ مما يساعد على فقدان 0.5 كيلوغرام في الأسبوع، وهذا الفقدان في الوزن للمرضعة أمن.
    • الاستمرار بالرضاعة الطبيعية: تنصح منظمة الصحة العالمية ومراكز السيطرة على الأمراض والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بالرضاعة الطبيعية، ذلك لما تقدمه من فوائد عديدة لكِ ولطفلكِ، إذ إنها تضمن التغذية الكافية لنمو وتطور الطفل وتدعم الجهاز المناعي له، بالإضافة إلى ذلك أظهرت الأبحاث دور الرضاعة الطبيعية في خسارة الوزن بعد الولادة.
    • مراقبة السعرات الحرارية المستهلكة: من المهم سيدتي أن تختاري الأطعمة الصحية وبالحصص المناسبة، ذلك للحصول على القدر اللازم من السعرات الحرارية وتجنب زيادة الوزن، ويمكن مراقبة السعرات الحرارية بعدة طرق، مثل: الاحتفاظ بمذكرات للطعام، والتقاط صور لأطباق الطعام، وتجربة تطبيقات حساب السعرات الحرارية.
    • التركيز على الأطعمة الغنية بالألياف: يساعد تناول الأطعمة الغنية بالألياف على الشعور بالشبع لفترات طويلة، وإبطاء عملية الهضم، وتقليل مستويات هرمون الجوع، وهذا بالتالي يساعد على تقليل السعرات الحرارية المستهلكة وبالتالي تحسين عملية فقدان الوزن بعد الولادة.
    • التركيز على مصادر البروتينات الصحية: يساعد إضافة مصادر البروتينات إلى النظام الغذائي في زيادة عملية التمثيل الغذائي، وتقليل الشهية لتناول الطعام، وتقليل السعرات الحرارية المستهلكة، مما يؤدي إلى حرق المزيد من السعرات وفقدان الوزن، ومن مصادر البروتينات التي ينصح بها سيدتي: اللحوم الخالية من الدهون، والبيض، والأسماك، والبقوليات، والمكسرات، ومنتجات الحليب.
    • الاحتفاظ بالوجبات الخفيفة الصحية: من المهم في رحلة فقدان الوزن بعد الولادة الابتعاد عن السناكات والوجبات الخفيفة غير الصحية والمليئة بالسعرات، لذا حضري الوجبات الخفيفة الصحية من بداية اليوم وأبقيها بالقرب منك، ومن أمثلة هذه الوجبات: قطع الخضار، وخليط المكسرات مع الفواكه المجففة، والزبادي اليوناني، والفشار.
    • الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالسكريات والكربوهيدرات المكررة: من أمثلتها المشروبات السكرية وعصائر الفواكه والكيك والمخبوزات المصنوعة من الدقيق الأبيض، مثل هذه الأطعمة غنية بالسعرات الحرارية، لذا يجب الابتعاد عنها لأنها تعيق فقدان الوزن.

    متى يمكن ممارسة الرياضة بعد الولادة؟

    لا شك بأن الرياضة جزء مهم من عملية فقدان الوزن بعد الولادة، إذ ينصح سيدتي بممارسة تمارين الكارديو، مثل: المشي، والركض، والجري، وركوب الدراجات.

    لكن متى يمكن البدء بممارسة التمارين الرياضية بعد الولادة؟ الإجابة تعتمد على نوع الولادة التي خضعتِ لها، وإن كنتِ تعرضتِ لأي مضاعفات خلال الولادة، ولياقتكِ قبل وأثناء الحمل.

    يمكن القول بأن ممارسة الرياضة بعد الولادة بستة أسابيع يعد آمن، لكن إن كنتِ مررتِ بولادة صعبة قد تتطلب رحلة الشفاء وقت أطول.

    هكذا نكون قدمنا لكِ سيدتي مجموعة من الطرق التي يمكن لأتباعها أن يساعد على خسارة الوزن بعد الولادة، لكن انتبهي من اتباع الأنظمة الغذائية الصارمة والتي تعتمد على عدد قليل من السعرات الحرارية، إذ إنها قد تحمل مضار لكِ بدلًا عن الفوائد.

    عودة إلى رضع

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon