تطور مهارات الطفل في الشهر السابع

مهارات الطفل في الشهر السابع

بعد إتمام الطفل سبعة أشهر من عمره، تلاحظ الأم بعض التغييرات الملحوظة في حركاته، نتيجة لتنسيق القدرات الإدراكية مع الحواس المختلفة من الرؤية واللمس والسمع، كما تتطور قدراته الحركية، نتيجة زيادة استيعابه وتمكنه من الجلوس بطريقة صحيحة، كما قد يتمكن من إتقان حركات الزحف. في المقال التالي، نتعرف معًا إلى أهم مهارات الطفل في الشهر السابع وكيفية تنميتها. 

اقرئي أيضًا: طفلك الرضيع في الشهر السابع

مهارات الطفل في الشهر السابع

يرتبط الشهر السابع من عمر الطفل بكثير من اللعب والاستكشاف والتعلم، كما تبدأ روح الدعابة لديه في الظهور، ما قد يزيد من الروابط العاطفية بالمحيطين به. إليكِ أهم مهارات الطفل في الشهر السابع:

المهارات الجسمانية: 

مع نمو الجسم الطفل في عمر سبعة أشهر، يبدأ في أداء بعض الحركات، مثل:

  • تمرير الأشياء من يد لأخرى. 
  • لف الجسم من الأمام إلى الخلف والعودة إلى الأمام مجددًا. 
  • الجلوس مستقيمًا دون دعم.
  • محاولة الوقوف والاستناد إلى الحائط. 
  • حمل مزيد من الأوزان على الساقين. 
  • تعلم الزحف. 
  • الرؤية الجيدة حول أركان الغرفة المختلفة. 

اقرئي أيضًا: طفلي بدأ الزحف.. كيف أؤمن المنزل؟

المهارات العقلية:

يبدأ الطفل في هذا العمر تعلم بعض المهارات العقلية، مثل:

  • الاستجابة لأصوات حديث الآخرين. 
  • تذكر الوجوه المألوفة. 
  • الاستجابة للغرباء بالبكاء أو الخوف أو الابتعاد عنه. 
  • أداء بعض الأصوات مثل إيه، أوه، آه. 
  • التعرف على اسمه و الاستجابة للنداء. 
  • اكتشاف العالم من خلال اللمس والتذوق. 
  • التعرف إلى بعض الكلمات مثل أهلا، كرة، لعبة. 

تنمية مهارات الطفل في الشهر السابع

خلال عمر الأشهر السبعة، تزداد احتياجات الطفل الغذائية والصحية والعاطفية، لتنمية مهارات الطفل في الشهر السابع، اتبعي النصائح التالية:

  1. التغذية الصحية: يحتاج الطفل في الشهر السابع إلى تقديم بعض الأطعمة الصلبة الغنية بالعناصر المغذية الأساسية لدعم الجسم وتقوية العظام والعضلات. تذكري جيدًا أنه لا داعي للعجلة في إطعام الصغير بالأطعمة الدسمة وصعبة الهضم، فلا تزال المعدة صغيرة لا يمكنها هضم جميع الأطعمة. ولا يزال طفلك في حاجة إلى الرضاعة الطبيعية أو تناول الحليب الصناعي لبناء الجسم. في هذا الوقت، ابدئي تخصيص بعض الأدوات له من طبق صغير، كوب للماء، ملعقة صغيرة بحواف ناعمة، إذ يفضل بعض الأطفال الإمساك بأدواته في أثناء تناول الطعام، ما يعمل على تنمية قدراته الحركية.
  2. النوم: قد يشعر الطفل ببعض الاضطرابات في أثناء النوم نتيجة آثار التسنين المزعجة، لكن من الطبيعي أن يبدأ في هذا العمر تنظيم عادات نومه لتصل إلى ثماني ساعات وأحيانًا عشر ساعات نومًا متواصلًا في أثناء الليل. كما يحتاج كذلك إلى الحصول على قيلولة ساعتين خلال النهار مرة واحدة أو مرتين. تقع على الأم مسؤولية خاصة بمساعدة الطفل لتنظيم نومه بعمل روتين ليلي خاص، كي يخلد إلى النوم بسهولة وراحة، تذكري أن النوم فترات كافية يساعد على تنمية القدرات الدماغية والإدراكية للطفل قبل إتمام عامه الأول. 
  3. اللعب: لعب الأطفال ليس فقط للاستمتاع وتمضية الوقت، بل يساعد على تنمية مهارات التفكير. امنحيه مجموعة من المكعبات الناعمة سهلة التركيب أو بعض الأكواب البلاستيكية ليركبها في بعضها، وشاهديه وهو يقوم بالتجربة لفهم طريقة عمل الأشياء وتمريرها من يد لأخرى ومحاولة التقاطها من بعيد. 

اقرئي أيضًا: علّمي رضيعك مهارات متعددة في أثناء اللعب

شاهدي في برنامج "طفلك من يومك لسنة" تطورات مهمة تحدث للطفل في الشهر السابع بعد الولادة.

تتطور مهارات الطفل في الشهر السابع سواء من خلال حركاته المختلفة أو طريقة تناوله للطعام أو قدراته الدماغية وسرعة التعلم، لذلك، عليكِ متابعة طفلك وطريقة نموه خلال تلك الفترة، وإذا لاحظتِ أي تغير مفاجئ أو تأخر اكتساب بعض المهارات العقلية أو اللغوية، عليكِ باستشارة الطبيب فورًا.

المصادر:
Your 7-Month-Old Baby’s Development
7-Month-Old Baby
7-Month-Old Baby Development

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
كيف تتعامل الحامل ضد فيروس الكورونا؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon