كيف يؤثر وضع مواعيد للرضاعة في نوم الرضيع؟

رعاية الرضع

الرضاعة الطبيعية والنوم أكثر ما يزعج الأمهات في السنة الأولى من عمر الطفل، فقلة النوم واحتياج الرضيع إلى الرضاعة باستمرار في كل وقت ليلًا ونهارًا يجعل الأم في حالة توتر وعدم تركيز دائمين، ما يؤثر في علاقتها بالرضاعة الطبيعية والطفل، فكلنا نحتاج للنوم حتى إن بعض الأمهات أخذن خطوة الفطام مبكرًا بسبب عدم قدرتهن على الاستمرار دون نوم جيد.

كيف ينام الرضيع في السنة الأولى؟

النوم في السنة الأولى تساؤل دائم تطرحه الأمهات، وفيما يتعلق بنقطة النوم المتواصل فالطفل من عمر 0-5 أشهر لا ينام أكثر من أربع ساعات متواصلة ليلًا أو نهارًا حسبما يعتاد عليه مع الأم، وعندما يكبر قليلًا ويتخطى الخمسة أشهر يزيد عدد ساعات النوم المتواصلة ليصل إلى 8 ساعات في نهاية عامه الأول.

الأرقام السابقة هي الأرقام المثالية والتي لا يستطيع عدد كبير من الأمهات الوصول إليها مع أطفالهن بسبب الاختلاف في شخصية الطفل أحيانًا، وفي أغلب الأوقات يرجع هذا لروتين النوم والرضاعة الذي تتبعه الأم مع الطفل في هذه المرحلة.

كم ساعة نوم يحتاجها الرضيع خلال السنة الأولى؟

تأثير تنظيم الرضاعة في نوم الرضيع:

جدول تنظيم الرضاعة من الطرق المجربة والفعالة التي تؤثر إيجابيًّا في طريقة نوم الرضع وعدد الساعات المتواصلة التي يقضونها في النوم ليلًا، فالتنظيم والعدد الثابت بين الرضعات يساعد طفلك في التعود تدريجيًّا على النوم المتواصل بشكل جيد وعدم الرغبة في الرضاعة مع كل حالة مزاجية يمر بها، بالإضافة إلى التخلص من أكبر مشكلة تواجه الأمهات وهي ارتباط نوم الطفل بالرضاعة، وهي من أكبر الأخطاء التي تتسبب فيما بعد في صعوبة فطام الطفل ليلًا لأنه اعتاد على النوم بهذه الطريقة.

يمكنك الحصول على الجدول والمواعيد التفصيلية من مقال: جدول تنظيم نوم وإطعام الرضع.

من أول يوم: تنظيم مواعيد رضعات طفلك

هل يؤثر تنظيم الرضاعة في إدرار حليب الثدي؟

الالتزام بجدول الرضعات الذي قدمناه في الفقرة السابقة حسب عمر الطفل وخصوصًا بعد مرور الثلاثة أشهر الأولى لا يؤثر في إدرار حليب الثدي إطلاقًا، ففي كل الحالات لن يكون هناك حليب في ثدييك أكثر مما يحتملانه، وحجم الثدي ليس له علاقة بكمية الحليب الموجودة داخله، فيمكن أن يكون الثدي كبيرًا ولا يحتوي إلا على كمية قليلة من الحليب والعكس، لذا نقول دائمًا إن الروتين السليم وتنظيم مواعيد الرضاعة بطريقة صحيحة تتناسب مع عمر الطفل واحتياجه يحافظ على إدرار حليب الثدي ولا يؤثر في كميته بأي شكل.

الرضاعة الطبيعية: أسئلة وإجابات

وأخيرًا، ما تفعلينه في العام الأول يؤثر بنسبة كبيرة في عادات طفلك فيما بعد، لذا اهتمي بالحفاظ على روتين إطعام ونوم طفلك في السنة الأولى لترتاحي فيما بعد.

المصادر:
Parents
The Baby Sleep Site
The Baby Sleep Site
Birth Boot Camp

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
سش
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon