لماذا ينام بعض الأطفال الرضع بعيون مفتوحة؟

رعاية الرضع

محتويات

    تشاهدين طفلكِ وعينيه مفتوحتين، فتعتقدين أنه مستيقظ، إلى أن تقتربي منه فتجديه نائمًا لكن بعينين مفتوحتين؟

    نعم، ينام بعض الأطفال الرضع بأعين مفتوحة، وفي هذا المقال نستعرض معكِ أسباب هذه الحالة.

    اقرئي أيضًا: 9 علامات تدل على إصابة الرضع بضعف البصر

    حالات طبيعية

    تسمى هذه الحالة "العرض الليلي" أو "العين الأرنبية"، وهي أن ينام الطفل مفتوح العينين في بعض الأوقات، التي تكون فيها العين في حالة حركة، وغالبًا ما ينتهي الأمر بعد تجاوز طفلكِ العام والنصف من عمره.  

    أثبت بعض الدراسات أن هذه الحالات تكون في بعض الأحيان وراثية، وتمثل 10% من حالات العرض الليلي أو النوم بأعين مفتوحة حالات طبيعية، ولا تدل على وجود مرض أو خلل لدى الطفل، خصوصًا إذا لم يشتكي الطفل من حرقة في العين، أو وجود دموع بصورة مستمرة.

    يمكنكِ ببساطة عند وجود طفلكِ نائمًا وعينيه مفتوحتين أن تغلقيهما برفق.

    اقرئي أيضًا: بكاء الرضيع دون دموع.. هل هذا طبيعي؟

    حالات مرضية

    هناك أسباب مرضية كثيرة يدل عليها النوم بأعين مفتوحة، منها شلل في العصب السابع المسؤول عن حركة الجفون، أو بعض مشكلات الغدة الدرقية، وحالات جحوظ العينين الشديد.

    هنا تكون الأعراض، التي يعاني منها الطفل: حرقة شديدة في العينين، ووجود دموع بشكل دائم، وإذا لم تتابعي مع الطبيب تعاني العين من قطع في القرنية.

    لذا يجب عليكِ الذهاب بطفلكِ الرضيع للطبيب، الذي سيحدد نوع العلاج حسب الحالة، التي وصلت لها عين طفلكِ.

    اقرئي أيضًا: مشاكل شائعة للعيون عند الأطفال

    عودة إلى رضع

    موضوعات أخرى
    مواقف
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon