4 خرافات وحقائق حول نوم الرضع

النوم عند الرضع

تتباين طبيعة نوم الأطفال الرضع من طفل إلى آخر، لكن نمط النوم نفسه يتشابه كثيرًا حسب المرحلة العمرية وروتين النوم الذي تتبعينه مع طفلك الرضيع، وقد تحدث في بعض الأحيان اضطرابات في نوم الطفل الرضيع، خصوصًا لدى حديثي الولادة، نتيجة لإصابته بالمغص أو الانتفاخ أو آلام البطن، وهناك بعض الخرافات التي تنتشر بين الأمهات حول النوم عند الرضع، اليوم سنخبركِ بأربع خرافات يجب عليكِ ألا تصدقيها، وسنطلعك على بعض الحقائق عن نوم الرضع.

الخرافة الأولى: ينتظم نوم الطفل الرضيع ليلًا عند بلوغه 12 أسبوعًا

الحقيقة: بالتأكيد سيكون نوم طفلك الرضيع ليلًا شيئًا رائعًا، ولكنه غير واقعي بالمرة، وقد يسبب لكِ ترقب حدوث هذا اﻷمر التوتر والقلق، فإذا كان طفلك يأكل جيدًا طوال اليوم وتتعاملين معه بروتين ثابت ولديكِ قليل من الحظ، سينام طفلك خلال الليل عندما يصبح عمره 12 أسبوعًا. ولكن كما نعلم أن الحظ السعيد لا يحالف الجميع، وبذلك فإن انتظام نوم الطفل الرضيع خلال الليل، قد لا يحدث لمدة شهر آخر ولا الشهر الذي يليه أو لمدة شهرين أو ثلاثة، وهذا لا يعني أنك تفعلين شيئًا خاطئًا.

ولكن يمكنكِ أن تشجعي طفلك الرضيع على بدء النوم لفترات أطول، من خلال اتباع روتين للنوم يكون هادئًا وقصيرًا، والسماح لطفلك بالنوم من تلقاء نفسه، أي لا تجبريه أو تهزيه لينام. وعوّدي نفسك على عدم الذهاب إليه كثيرًا في أثناء نومه كلما صدر منه أي ضوضاء، يجب أن يعتاد على العودة إلى النوم مرة أخرى من تلقاء نفسه، ما يزيد من احتمالية نوم طفلك من ست إلى ثماني ساعات ليلًا، وذلك قبل بلوغه أربعة إلى ستة أشهر من عمره.

الخرافة الثانية: إيقاظ الرضيع من النوم ليلًا لا يمنعه من الاستيقاظ مبكرًا

 الحقيقة: احذري من أن تفعلي هذا الأمر، فبالرغم من أنه يبدو فعّالًا في بعض الأحيان، لكنه كثيرًا ما يعمل بشكل عكسي، إلى جانب أن نتائجه غير مرغوب فيها، إذ إن إبقاء الطفل الرضيع مستيقظًا لمدة طويلة خلال ساعات الليل، يعرضه للشعور بالإرهاق والتعب. وحينما يحدث ذلك، يكون من الصعب أن ينعم الطفل بنوم طويل وهادئ، بل يكون متحفزًا لمواصلة استيقاظه، ويصعب عودته للنوم مرة أخرى، أو أن يستيقظ في الصباح الباكر. لذا عليكِ أن تجعلي طفلك ينام في وقت مبكر من الليل، لينعم بنوم هادئ ويستيقظ بشكل طبيعي في الصباح.

شاهدي بالفيديو: كيف تعودين طفلك الرضيع على النوم ليلًا؟

الخرافة الثالثة: لا مشكلة من ترك الطفل الرضيع وحده مع حيوان أليف

الحقيقة: أوصى أحد البحوث الأكاديمية لطب الأطفال في أمريكا بعدم ترك الطفل الرضيع وحده مع الحيوانات الأليفة، مثل الكلاب والقطط، وفقًا لإحصائية أجريت من قبل، أفادت بأن هناك 600 ألف طفل تعرضوا للعض من الكلاب والخدش من القطط في عام واحد.

فقد يتعرض الطفل الرضيع للعض وهو يجلس بمفرده مع الكلب، وقد تقفز القطة إلى سرير الطفل الرضيع أو حديث الولادة وتخدشه بأظافرها أو تتسبب في اختناقه، وتستوجب الجروح الناتجة عن العض والخدش رعاية طبية مشددة، وفي حالة عدم علاجها بطريقة صحيحة، قد تؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة للطفل.

تعرفي على: كيف أختار حيوانًا أليفًا لطفلي؟ وما الاستعدادات اللازمة؟

الخرافة الرابعة: إعطاء الطفل الرضيع السيريال يساعد على نومه ليلًا

الحقيقة: لا توجد أي علاقة بين تناول الطفل الرضيع للسيريال ونومه لفترة أطول ليلًا، فإعطاء الطفل مثل هذه اﻷطعمة يساعد على زيادة السعرات الحرارية التي يتناولها بشكل يومي. وقد أكدت بعض الدراسات أن تغذية الطفل الرضيع بالأطعمة الصلبة (غير السائلة) قبل أربعة أشهر يمكن أن تؤدي إلى إصابته بالبدانة، أما إذا كنتِ تريدين إدخال السيريال له في طعامه كبديل لزجاجة الرضاعة (الببرونة)، فعليكِ باتباع إرشادات الطبيب المختص.

شاهدي بالفيديو: حيل مجربة لنوم الرضع بسرعة وبعمق

وفي كثير من الأحيان، تقع الأمهات في حيرة نتيجة لكثرة نوم أطفالهن الرضع أو قلتها، ويتساءلن عن موعد انتظام نوم الطفل الرضيع الإجابة تجدينها في السطور التالية.

كثرة نوم الطفل الرضيع

نوم الطفل الرضيع لساعات طويلة من أكثر الحالات التي تثير قلق الأمهات، فإن كان طفلك الرضيع ينام كثيرًا جدًا، بطريقة تثير قلقك، فلا تخافي فبطبيعة الحال ينام الأطفال الرضع كثيرًا، وخصوصًا حديثي الولادة، نتيجة لتعودهم على النوم الكثير داخل الرحم منذ أن كانوا أجنة، ولكن قد تستمر هذه الحالة مع الطفل الرضيع حتى بعد أن تمر فترة الشهور الأولى من عمره.

اقرئي أيضًا: هل نوم رضيعي الكثير خطر على صحته؟

قلة نوم الأطفال الرضع

إن كنتِ تعانين من صعوبة نوم الطفل الرضيع، أو تشعرين بأن طفلك ينام عدد ساعات غير كافية، فلا تقلقي ففي بعض الأحيان قد تحدث بعض الاضطرابات في نوم الأطفال الرضع، نتيجة للوقوع في بعض الأخطاء التي تؤدي إلى قلة النوم.

تعرفي على: ما هي طبيعة نوم الرضع وعدد ساعاته وأشهر أخطاء الأمهات؟

متى ينتظم نوم الرضيع؟

في الشهور الأولى من حياة الرضع، يحتاج الأطفال لساعات نوم طويلة، لكنها عادة ما تكون متقطعة، وقد لا تزيد عن ساعة واحدة، ثم يستيقظ الطفل للرضاعة ويعود بعدها للنوم مرة أخرى، لكن بعد ثلاثة أشهر يبدأ نوم الرضيع في الانتظام تدريجيًا.

وفي النهاية، عليكِ ألا تستمعي لأي من الخرافات التي ترددها الكثيرات من حولك حول النوم عند الرضع، واحرصي دائمًا على تلقي معلوماتكِ من مصادر موثوقة.

وللتعرف على المزيد من المعلومات عن رعاية الرضع، اضغطي هنا.

افضل دكتور اطفال في مصر
موضوعات أخرى