لماذا يستيقظ رضيعي أكثر من مرة ليلا؟

رعاية الرضع

 

استيقاظ الرضع أكثر من مرة خلال الليل من أكثر المشكلات التي تعاني منها كل أم، وعلى الرغم من اهتمام الأم بتفاصيل طعام وراحة الطفل وملبسه إلا أن هناك بعض الأطفال رغم مرور ستة أشهر من عمرهم لايزالون يستيقظون خلال الليل، فما هي أسباب حدوث ذلك؟

 

اقرئي أيضا: النوم في السنة الأولى

 

1- ارتباط الطفل بشيء معين من أجل النوم:

بعض الأطفال يرتبطون عند نومهم بحدوث عادة معينة من الممكن أن يستلزم الإقلاع عنها مجهودا صغيرا أو كبيرا، فمثلا هناك بعض الأطفال لا ينامون إلا عند مص أصابعهم ويستيقظون فجأة ليلا فقط من أجل إعادة أصابعهم ومصها، ومنهم من لا ينام إلا عندما يلمس حلمة أمه حتى وإن لم يرغب في الرضاعة، ومنهم من اعتاد على الببرونة أو التتينة.

كما أن هناك بعض الرضع يستيقظون أكثر من مرة خلال الليل لمجرد حدوث همسة صوت بجانبهم، وهؤلاء في حاجة إلى الهدوء التام عند نومهم، ومنهم من يستيقظ فقط لأنه يريد أن تضمه والدته لصدرها دقيقة أو أقل ثم يهدأ وينام.

كلها رغبات خفية أو ملموسة، ولكن في النهاية ما سوف يعتاده طفلك في السنة الأولى من عمره هو ما سيبقى معه في عادات نومه بعد ذلك، فاحرصي على أن تجعلي عادات نومه سليمة وغير معتمدة على حدوث أي شيء آخر.

 

اقرئي أيضا: كيف أعود طفلي على النوم ليلا بمفرده؟

 

2- عند مرور الطفل بمراحل التطور المختلفة:

سبب مهم تجهله كثير من الأمهات، فطفلك في السنة الأولى من عمره يمر بمراحل تطور كثيرة، ومع كل شهر يتطور جزء جديد من حياته، بداية من اللف، والجلوس، والزحف، والمشي، ..الخ.

ومع وجود هذه التطورات الكبيرة يمكن أن تصبح سببا في قلقه أثناء النوم، فالقلق وعدم القدرة على النوم المتواصل ليس سببه فقط الألم أو الجوع، وكل تغير يطرأ على طفلك في مراحل نموه المختلفة يمكن أن يسبب قلقا في هذه المرحلة حتى تمر ويعتاد عليها.

اقرئي أيضا: يقظة الطفل ليلا تزداد مع بدء زحفه

 

3- التسنين:

لن يمر طفلك من هذه المرحلة دون حدوث قلق وتغيير في نومه، وعدم انتظام حتى في فترات القيلولة، فالتسنين أمر مؤلم يمر به الطفل، وبعض الأطفال تأخذ وقتا طويلا حتى تشق السنّة طريقها للخارج، فحاولي تحمل هذه الفترة وهدئي طفلك باستمرار عن طريق تدليك اللثة، واستشارة الطبيب.

اقرئي أيضا: التسنين وأعراضه وكيفية التعامل معه

 

4- الجوع:

مع انتهاء الشهر السادس يمكن للطفل أن ينام من 12:13 ساعة متواصلة ليلا دون أن يشعر بالجوع إذا تناول ما يكفيه من الطعام خلال اليوم بالكامل، وخلال الوجبة السابقة لنومه على التحديد، فاحرصي على وضع جدول لإطعام رضيعك حتى لا يزعجك خلال الليل!

اقرئي أيضا: جدول تنظيم نوم وإطعام الرضع

 

5- مشاعر الإنسان!:

نعم، الطفل هو في النهاية إنسان مثلي ومثلك، ليس من الضروري وجود سبب مقنع لاستيقاظه أو عدم قدرته على النوم كل يوم بنفس الطريقة وفي نفس الوقت، فهو في الجقيقة بشر وليس إنسان آلي!

مشاعر الطفل ومزاجه تتغير وتتقلب مثلنا تماما، فعليك أن تتفهمي حدوث ذلك دون قصد منه أو سبب، فنحن في كثير من الأحيان ننام ساعات طويلة، وفي أحيان أخرى لا ننام إلا عدد قليل من الساعات، وأحيانا يصيبنا الأرق ونستيقظ كثيرا دون سبب، وطفلك مثلك تماما حتى وإن كان حجم ما يوجد في عقله قليلا بالنسبة إليك فهو بالنسبة إليه يمثل عالمه بالكامل!

 

شاهدي أيضا كيف تعودين طفلك الرضيع على النوم ليلا مع أم العيال: 

افضل دكتور اطفال في مصر

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
رسائل من الجنين إلى الأم خلال أشهر الحمل التسعة