مشكلات الحمل قد تزيد إذا كان هذا نوع جنينك

تغذية وصحة الحامل

ترغب كل أم حامل في معرفة جنس مولودها في أسرع وقت ممكن منذ علمها بخبر الحمل، إما للاطمئنان على قرب تحقيق حلمها في إنجاب نوع المولود الذي ترغبه هي أو زوجها، أو للبدء في تحضير غرفة وملابس واحتياجات المولود الجديد حسب نوعه. وما بين الحمل في بنت أو ولد، تعاني الأمهات بصورة عامة من العديد من المشكلات خلال فترة حملهن، ولكن وفقًا لإحدى الدراسات الحديثة فإن مشكلات ومضاعفات الحمل قد تزيد إذا كانت الأم حاملًا في مولود ذكر، تابعينا في هذ ا المقال لتتعرفي على نتائج هذه الدراسة بشكل مفصل.

متى يمكن معرفة جنس الجنين بوضوح

كيف يؤثر الحمل في ذكر على صحة الحامل؟

لقد أجرى الباحثون دراساتهم على ما يزيد عن نصف مليون حالة ولادة في استراليا، وتوصلوا إلى وجود ارتباط بين جنس المولود وتأثيره على صحة الأم والطفل على حدٍّ سواء.

ووجد أحد الأطباء المشاركين في الدراسة أن هناك علاقة مباشرة بين جنس المولود والمشكلات والآلام التي تعاني منها المرأة خلال فترة الحمل، فقد تبين أن الحمل في جنين ولد قد يزيد من احتمالية الولادة المبكرة، ما يعمل على زيادة المشكلات الصحية التي قد يعاني منها هؤلاء المواليد فيما بعد. يُعرض كذلك الحمل في ولد الأم الحامل للإصابة بسكر الحمل وتسمم الحمل والبطء في المخاض ومشكلة ارتفاع ضغط الدم خلال الولادة.

ويمتد تأثير الحمل في مولود ذكر على الأم إلى ما بعد الولادة أيضًا، فحسبما أوضحت الدراسة أن الحمل في مولود ذكر يؤدي إلى احتمالية الإصابة بالعديد من المضاعفات بعد الولادة مباشرةً، وخاصة في حالة تعرض الأم للولادة المبكرة.

وقد وجد الباحثون بعد تقييم الكثير من حالات الولادة التي خضعت للدراسة، أن احتمالية التعرض للولادة المبكرة في حالات الحمل بأطفال ذكور قد زادت بنسبة تتراوح بين 17% إلى 27% بالمقارنة مع حالات الولادة في حالة الحمل بأطفال إناث.

وقد اكتشف الباحثون بالإضافة إلى ذلك أن خطر الإصابة بسكر الحمل يزيد بنسبة 4% في حالة الجنين الذكر، بسبب أنه يساعد على حدوث المزيد من التغيرات الأيضية في فترة الحمل. وتزيد أيضًا احتمالية الإصابة "بما قبل تسمم الحمل" بمقدار 7.5% في الثلث الأخير من الحمل في حالة الحمل بأطفال ذكور، بينما أوضحت الدراسة أيضًا أن احتمالية الإصابة بتسمم الحمل تزيد بنسبة 22% في بداية الحمل في حالات الحمل بمواليد إناث وهو الأمر الذي يؤدي إلى حدوث ولادة مبكرة.  

8 أخطاء شائعة تضر بصحة الحامل

هل يوجد سبب مباشر لحدوث هذه المضاعفات؟

ولم يتمكن معظم الأطباء من تفسير الأسباب وراء هذه التأثيرات على صحة الأم وسلامة حملها بصورة واضحة، سوى أن الأمر ربما يرجع إلى العوامل الوراثية، بينما ذكر أحد الأطباء أن هناك تفسيرًا محتملاً لذلك وهو أن تركيب المشيمة، وهو العضو الذي ينقل للجنين غذاءه، يختلف في حالة الحمل بذكر عن حالة الحمل بأنثى وأن المشيمة تتبع جسم الطفل وليست جزءًا من جسم الأم، لذلك فإن أي عيوب في نمو وتكوين المشيمة وكفاءة عملها، تؤدي مباشرةً إلى احتمالية حدوث مضاعفات ومشكلات صحية خلال الحمل.  

تعرفي على مضاعفات الولادة وأسبابها

ويؤكد الأطباء بصورة عامة أن مشكلات الحمل هي أعراض شائعة تصيب معظم النساء، ولذلك فإن النساء الحوامل في مواليد ذكور ليس فقط هن المحكوم عليهن بمواجهة مضاعفات الحمل، حيث تواجه الأمهات الحوامل في مواليد إناث مشكلات مثل الإصابة بالغثيان طوال فترة كبيرة من الحمل أو ارتفاع درجة حرارة جسمها عن مرحلة ما قبل الحمل.

وفي نهاية الأمر يتضح أن هناك بالفعل ارتباطًا واضحًا بين جنس المولود ودرجة المضاعفات والآلام التي تتعرض لها الأم خلال الحمل، ولكن كما نعلم جميعًا فإن الحمل لا بد أن تصاحبه آلام ومشكلات، وسواء كان حملكِ بمولود ذكر أو أنثى فلن يمكنكِ الفرار من هذه المشكلات. ولكن كوني على يقين من أن معظم الأمهات يتمكنَّ من التغلب عليها والاستمتاع بفترة حملهن في انتظار طفلهن القادم. فكل ما عليكِ هو الالتزام بتعليمات طبيبك واتباع نظام غذائي صحي طوال فترة الحمل والحصول على الراحة والرعاية المطلوبة حتى تتمكني من تجاوز هذه الفترة بسلام.

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
parents
webMD
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
10 تربية الذكور: عبارات لا تقوليها لو كنتِ أمًا لولد
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon