هل يتغير مقاس الحذاء بعد الولادة؟

تغذية وصحة الحامل

خلال فترة الحمل، يطرأ العديد من التغيرات على جسمكِ، فمن الطبيعي أن يزداد وزنكِ ويتغير شكل ثدييكِ نتيجة للتغيرات الهرمونية واحتباس السوائل في جسمكِ، ولكن قد تفاجئين بتغيرات أخرى غير متوقعة، فقد تجدين صعوبة في ارتداء خاتم زواجكِ نتيجة لتورم يديكِ، وكذلك قد يتغير مقاس حذائكِ، ولكن هل يستمر هذا التغيير إلى الأبد أم ينتهي بعد الولادة وخسارة الوزن الزائد؟ هذا ما سنتعرف عليه في المقال.

هل يؤثر الحمل على مقاس حذائكِ؟

أجريت دراسة حول تغير مقاس القدمين بعد الولادة، وكانت النتائج صادمة، إذ وجد الباحثون أن كبر حجم القدم الذي يصاحب فترة الحمل قد لا ينتهي بعد الوضع، بل قد يتغير مقاس حذائكِ إلى الأبد.

ما أهمية خلع الحذاء قبل دخول المنزل؟

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد إجراء مقارنة بين مقاسات أقدام 49 امرأة خلال فترة حملهن، وبعد الولادة بخمسة أشهر، فوجدوا أن بين 60% إلى 70% من النساء اللاتي أجريت عليهن الدراسة قد تغيرت قياسات أقدامهن، وقد اضطررن إلى شراء أحذية جديدة بمقاس أكبر درجة أو درجتين من الذي اعتدن على شرائها قبل الحمل.

ويفسر الباحثون ذلك بأن الجسم خلال فترة الحمل يفرز هرمون الريلاكسين الذي يعمل على إرخاء المفاصل والأربطة، ما يجعل بنية القدم أكثر قابلية للتغيير، ويزيد من احتمال تفلطح دعامة كف القدم، كما يساعد في ذلك زيادة الوزن في فترة الحمل، إذ تضع ضغوطًا إضافية على القدمين، ما ينتج عنه كبر حجم القدم وتغير مقاس الحذاء حتى بعد الولادة وخسارة الوزن الزائد.

وجدير بالذكر أنه من الطبيعي أن تتورم وتنتفخ قدما الحامل نتيجة للتغيرات الهرمونية واحتباس السوائل في الجسم، ولكن تكون آثاره مؤقتة وتزول بعد الولادة، ولكن تبقى آثار التغير في عظام القدمين وشكلهما.

وهذه بعض أسباب تورم القدمين خلال الحمل:

  • الإجهاد والوقوف لفترات طويلة.
  • ارتداء أحذية أو جوارب غير مريحة وضيقة.
  • الجلوس أو الوقوف طويلًا في طقس حار.
  • تناول الكثير من الملح في الطعام كالمخللات والأطعمة الحريفة، التي تعمل على احتباس السوائل في الجسم.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • زيادة الوزن.

طرق علاج تورم القدمين خلال الحمل:

  1. تجنبي الوقوف لأوقات طويلة، وإن لزم الأمر الوقوف، اجلسي كل فترة ولا تقفي وقوفًا متواصلًا.
  2. تجنبي الأحذية والجوارب والملابس الضيقة غير المريحة، لأنها تعمل على احتباس السوائل في الجسم، وبالتالي التورم، فاحرصي على ارتداء كل ما هو مريح.
  3. مارسي التمارين الرياضية، حيث تساعد ممارسة الرياضة بانتظام خلال الحمل على التخفيف من تورم القدمين.
  4. ارفعي قدميكِ في أثناء الجلوس، واحرصي على تمديدهما إلى الأعلى عند الجلوس، لتسهيل حركة الدورة الدموية، أو ضعي كرسيًا صغيرًا أو مسندًا تحت قدميكِ لنفس الغرض.
  5. اشربي كمية كافية من الماء والسوائل، أي ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا، وتناولي العصائر الطازجة غير المعلبة، لتخليص الجسم من السموم.
  6. تناولي طعامًا صحيًا ومتوازنًا قليل الأملاح والدهون، وتناولي الأطعمة الغنية بفيتامين "ب" والحديد والغنية بمضادات الأكسدة، مثل البروكلي والحمضيات، وتناولي الفواكه والخضروات مثل البطيخ والخيار الغنيين بالمياه والأملاح المعدنية.
  7. ابتعدي عن الأماكن المزدحمة أو ذات الحرراة العالية، لأن درجات الحرارة المرتفعة تزيد من تورم القدمين.

غير البطن والقدمين.. تغيرات تطرأ على جسمك بعد الولادة

والآن أخبرينا، هل تغير مقاس حذائكِ في أثناء فترة الحمل؟ وهل تمكنتِ من ارتداء أحذيتكِ القديمة بعد الولادة؟

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play

لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

المصادر:
Live science

عودة إلى الحمل

هنا راضي

بقلم/

هنا راضي

أعشق القراءة خاصًة في علم النفس والسلوك، والتربية الإيجابية. أتطلع إلى تطبيق وتطوير الأساليب التربوية التي أتبناها مع مولودي الصغير الذي ينمو بداخلي الآن. وأؤمن أن القلم مرآة القلب، فهو يستطيع التعبير عن ما يعجز اللسان عن التفوه به.

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon