الوقوع فجأة خلال الحمل: كيف أتأكد أن جنيني بخير؟

هل الوقعة تؤثر على الجنين؟
التعرض للسقوط المفاجئ أمر طبيعي قد يحدث في أي وقت وأي مكان، ولعل رد فعلك يختلف إذا ما كنتِ حاملًا، سواء نتيجة تعثرك في شيء أو الشعور بالدوار أو عدم الاتزان، فأول شيء تفكرين فيه هو سلامة جنينك، وهو ما يجعل كثيرات يسألن "هل الوقعة تؤثر على الجنين؟" وكيف أتأكد أن جنيني بخير؟، هذا ما سنجيب عليه في السطور التالية.

 هل الوقعة تؤثر على الجنين؟

ربما ستفاجئين، ولكن على الأرجح لن يتأثر جنينك بالوقوع إذا كان طفيفًا، ويرجع ذلك إلى أن الجنين محمي داخل الرحم ومحاط بعضلات الرحم والسائل الأمنيوسي، فضلًا عن وجود عظام الحوض التي تشكل حاجزًا على الرحم نفسه.

خلال الأسابيع الأولى من الحمل، يحتمي الرحم بعظم الحوض، كما أن السقوط الخفيف خلال الفترة الأولى من الحمل عادة ما يكون غير مثير للقلق.

هناك عديد من المفاهيم الخاطئة التي تربط بين وقوع المرأة الحامل وحدوث ضرر للجنين، مثل:

  • الوقوع قد يسبب إعاقة عقلية للجنين: هذا غير صحيح، لا توجد صلة مباشرة بين وقوع الحامل، وتطور أي إعاقات عقلية لدى الجنين، تحدث الإعاقة غالبًا لأسباب وراثية.
  • الوقوع خلال الحمل يعوق الولادة الطبيعية: ما لم تكن الصدمة الناتجة عن السقوط شديدة أو عنيفة بما يكفي للتأثير في وضع الجنين أو هيكله البدني، فلن يوصي الأطباء بإجراء عملية قيصرية.
  • الوقوع قد يسبب وفاة الجنين: هذا أيضًا غير صحيح، إذا كان تأثير السقوط طفيفًا، فلن يؤذي جنينك، حتى مع السقوط الكبير، يتطلب الأمر صدمة ضخمة للتسبب في وفاة الجنين.

اقرئي أيضًا: ما أعراض موت الجنين في الشهور الأولى؟

كيف أتأكد أن جنيني بخير؟

يتوقف الأمر على عدة عوامل، منها كيفية الوقوع ومرحلة الحمل ومكان الوقوع، على سبيل المثال، إذا كان الوقوع على البطن في وقت متأخر من الحمل، يؤدي ذلك إلى مضاعفات خطيرة، عامة إذا كانت الإصابة شديدة وتسببت في إيذائك، حينها يجب التأكد من سلامة الجنين أيضًا من خلال استشارة الطبيب فورًا.

حال تعرضك للوقوع وصاحب الوقوع أي من الأعراض التالية، عليكِ اللجوء إلى طبيبك على الفور:

  • حدوث نزيف مهبلي.
  • عدم الشعور بحركة الجنين.
  • الشعور بالدوخة أو ضيق في التنفس. 
  • تسرب السائل الأمنيوسي.
  • الشعور بألم شديد في البطن أو الرحم أو تقلصات.

 أسباب تؤدي إلى سقوط الحامل

ربما تزداد فرص تعرضك للوقوع في أثناء حملك، ويرجع ذلك إلى هذه الأسباب:

  • تأثير كبر حجم بطنك، كلما اقتربتِ من الشهر التاسع، على توازنك.
  • تأثير هرمونات الحمل، لأنها تساعد في استرخاء المفاصل والأربطة على حركتك، ما قد يتسبب في وقوعك.
  •  انخفاض مستويات السكر في الدم وانخفاض ضغط الدم في أثناء فترة الحمل، ما يؤدي إلى شعورك بالدوار أو الإغماء، الأمر الذي يزيد من فرص وقوعك.
  • الأسباب الطبيعية، مثل التعثر المفاجئ في شيء ما على الأرض خلال السير.

كيف تتصرفين بعد السقوط؟

 لا تقلقي طالما كان الوقوع عاديًا ولم تصابي بأذي، فقط استرخي ونامي على ظهرك، إذا رغبتِ في اللجوء إلى الحصول على المشورة الطبية، تحدثي إلى طبيبك أو طبيبتك للاطمئنان.

أضرار السقوط على الحامل

السقوط خلال فترة الحمل من الأسباب الشائعة للإصابات الطفيفة، وفي بعض الحالات يمكن أن يتسبب في الإضرار بك وبجنينك، إذا حدث وسقطت سقوطًا بسيطًا خلال الثلث الأول من حملك، فاتصلي بالطبيب المتابع لحالتك، واشرحي له كيفية السقوط، وتناقشي معه بخصوص الأعراض التي تنتابك.

أما إذا حدث السقوط في وقت قريب من نهاية الثلث الثاني أو في أي وقت خلال الثلث الثالث من حملك، فاذهبي فورًا إلى الطبيب المتابع لك، لأنه يمكن للسقوط خلال أواخر الثلث الثاني من الحمل وفي بداية الثلث الثالث منه أن يسبب الضرر لك ولجنينك، خاصة إذا كانت هناك صدمة مباشرة في منطقة البطن، يمكن أن تعاني من التقلصات، ومن نقص في السائل السلوي الذي يحيط بالجنين، أوانفصال المشيمة عن الجدار الداخلي للرحم (الانفكاك المشيمي)، أو مرور كريات دم الجنين في الدورة الدموية للأم، وهو ما يسمى بـ(النزف الجنينِي الأُمومي).

اقرئي أيضًا: هل يؤثر حجم السائل الأمنيوسي في نمو الجنين؟

بعض الاحتياطات لتقليل فرص الوقوع خلال الحمل: 

إليك مجموعة من النصائح والإرشادات لتجنّب الوقوع خلال فترة الحمل:

  • ارتدي أحذية نعلها مستوٍ (فلات)، ولا ترتدي الأحذية ذات الكعب العالي.

  • تجنبي المشي على أسطح غير مستوية أو أسطح تجعلك عرضة للانزلاق.

  • احرصي على صعود وهبوط السلالم ببطء وحذر.

اقرئي أيضًا: خطوات لتحمي نفسك من خطر الإجهاض

ختامًا، حاولنا من خلال المقال أن نقدم لك كل ما تحتاجين إلى معرفته بخصوص تأثير السقوط على الحامل، وحاولنا أن نجيب تساؤلاتك "هل الوقعة تؤثر على الجنين؟" و"كيف اتأكد أن جنيني بخير؟" كل ما عليك هو الانتباه لنفسك جيدًا، واستشارة الطبيب إذا ما شعرتِ بأي قلق.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوع بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة أبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Falling During Pregnancy – How to Take Care of Yourself and Your Baby
How Pregnant Women Can Recover If They Fall
When to Be Concerned About Falling While Pregnant
I'm pregnant and recently fell. Should I be worried?

عودة إلى الحمل

سلمى حسين

بقلم/

سلمى حسين

مترجمة وكاتبة من كاتبات سوبرماما، أؤمن بأهمية الكتابة كوسيلة لإثراء العقول ونشر المعارف وتسجيل التجارب وتناقلها. وأرى أن الكتابة والقراءة وسيلتان للتحليق في أفق أوسع. أعيد اكتشاف العالم والأشياء من حولي مع صغيرتي لين، نكتشف معًا وأوثق بالكتابة.

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon