8 نصائح للتغلب على قلق ما قبل الولادة

قلق ما قبل الولادة

اقتراب الولادة قد يكون أمرًا مفرحًا لأي حامل، لأنها ستتخلص حينها من مشاكل الحمل المختلفة، التي واجهتها طوال تلك الفترة. ولكن الأمر سيكون مختلفًا لدى بعض الحوامل، اللائي تصيبهن حالة تُسمى بـ"قلق ما قبل الولادة"، فقد أثبت العديد من الدراسات أن نسبة تتجاوز الـ60% من السيدات، عُرضة للشعور بالخوف والقلق من الولادة. 

وأكد باحثون في دراسة نرويجية أن أكثر السيدات اللائي شعرن بألم الولادة وطول مدتها، هن من شعرن بتلك المخاوف. لذا "سوبرماما" ستوضح لكِ بعض المعلومات عن قلق ما قبل الولادة، ومجموعة من النصائح للتغلب عليه.

ما هو قلق ما قبل الولادة؟

على الرغم من أن الحالة الشائعة التي تخص فترة الولادة، هي ما يُعرف باكتئاب ما بعد الولادة، فإنه توجد حالة أخرى غير معروفة للبعض، وهي قلق ما قبل الولادة، ويصاب بها كثير من النساء في أثناء الحمل، وتمتد إلى وقت الولادة وما بعدها.

ويشير بعض الدراسات إلى أن السبب في حالة قلق ما قبل الولادة، هو تأثير التغيرات الهرمونية في المخ، وتقلبات الحالة المزاجية خلال الحمل، ما يؤدي إلى الشعور بحالة بقلق من الولادة، وخوف على الجنين. وقلق ما قبل الولادة له العديد من الأعراض، التي لا بد من الانتباه لها جيدًا، وعلاجها إذا خرجت عن سيطرتكِ.

أعراض قلق ما قبل الولادة

  هناك نوع من القلق طبيعي أن تشعر به الحامل، خاصة إذا كانت التجربة الأولى لها، وأهم أعراضها:

  • عدم القدرة على التركيز.
  • الشعور بالانفعال الدائم.
  • القلق المفرط على صحتكِ وحالة جنينكِ.
  • قلة النوم والأرق الدائم.
  • الشعور بتشنجات في عضلات الجسم.
  • التفكير الدائم في لحظة الولادة والقلق بشأنها

وفي بعض الأحيان، قد تتطور هذه الأعراض إلى مضاعفات تتخطى حالة القلق إلى نوبات هلع، ما يجعلكِ تشعرين بسوء نحو تجربة الحمل بكاملها.

نصائح للتغلب على قلق ما قبل الولادة

يمكنك من خلال اتباع هذه النصائح التغلب على شعورك بتوتر وقلق ما قبل الولادة، لتنعمي بسلام وراحة خلال هذه المرحلة، أهمها:

  1. تحدثي في الأمر مع جميع من حولك، كزوجك وصديقاتك وأمك وحماتك. اشرحي لهم ما تشعرين به جيدًا، واطلبي دعمهم لكِ في هذه الفترة، ولا تخفي الأمر أو تنكريه، وفي الوقت نفسه لا تفكري فيما يزيد مخاوفك، ولا تشاهدي فيديوهات عن الولادة سواء الطبيعية أو القيصرية.
  2. تحدثي مع طبيبك، واشرحي له مخاوفك، وبالطبع لن يبخل عن نصحك بكل ما يفيدك خلال هذه الفترة. 
  3. اشغلي وقت فراغك في أمور كثيرة وجيدة ومفيدة، يمكنك الاطلاع على مواضيع تقدم معلومات صحيحة ومفيدة عن الحمل والولادة والتربية، حتى لا تتركي نفسك لحكايات مرعبة وخيالات مفزعة.
  4. اشتركي في إحدى مجموعات الدعم النفسي للحوامل، التي بدأت تعرف طريقها إلى مجتمعاتنا العربية، فالحديث مع من هن مثلك سيطمئنكِ بالتأكيد.
  5. مارسي بعض التمارين الرياضية أو حتى المشي أو اليوجا، فالرياضة تساعد على تفريغ طاقتكِ السلبية. 
  6. اكتشفي سبب شعورك بهذا القلق، هل هو ظروف العمل، أم مدى قدرتكِ على رعاية طفلك، أم علاقتكِ بزوجكِ، أم حالتكِ الصحية. وأيًّا كان السبب، ابحثي عن الحلول التي تزيل هذا الشعور.
  7. لا تخجلي من اللجوء لطبيبة نفسية، بناءً على استشارة طبيبك، إذا تفاقمت حالتكِ.

قلق ما قبل الولادة القيصرية

الشعور بهذه الحالة قد يتضاعف عند معظم النساء المُقبلات على الولادة القيصرية تحديدًا، إلا أنه يمكن للحامل تخطي قلق ما قبل الولادة القيصرية، بالاستعداد والتهيئة النفسية لهذه المرحلة. ولمعرفة كيفية الاستعداد النفسي للولادة القيصرية اطلعي على هذا المقال.

وأخيرًا، بعد أن قدمنا لكِ باقة من النصائح للتغلب على قلق ما قبل الولادة، نتمنى لك حملًا صحيًّا وولادة سهلة وطفلًا جميلًا.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Tips for Coping with Anxiety During Pregnancy
Anxiety and panic attacks in pregnancy
Coping With Anxiety and Depression During Pregnancy
Anxiety and pregnancy

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon