هل على الحامل تجنب الموبايل؟

تغذية وصحة الحامل

وفقاً لدراسة أجريت عام 2008، وجد الباحثون أن المرأة التى تستخدم الموبايل أثناء حملها كثيراً فإن احتمال إصابة ابنها بمشاكل سلوكية أكبر من تلك التى تستخدمه نادراً أو لا تستخدمه على الإطلاق، بل إن الدراسات الحديثة تؤكد ضرر استخدامه حتى بعد الولادة، إذ أثبتت الدراسات ضرر استخدام الأم المرضعة للهاتف المحمول أثناء إرضاع الصغير أيضًا.

اقرئي أيضًا: انتبهي.. تصفح الهاتف خلال الرضاعة يضر بطفلك!

ومع هذا يقول الباحثون أن هذا لا يعنى بشكل أكيد أن هناك علاقة سببية أكيدة بين استخدام الأم الحامل للموبايل وبين المشاكل السلوكية للطفل. 

إن الموبايل مثله مثل الأجهزة اللاسلكية يعمل من خلال الموجات الكهرومغناطيسية. والكميات العالية من هذه الموجات يمكن أن تدمر أنسجة الجسم ولهذا يرتدى المريض غطاءً واقياً عند الفحص بأشعة X، لكن الموجات الصادرة عن الأجهزة اللاسلكية (الموبايل، الميكرويف،..الخ) لا يعتقد أنها تدمر أنسجة الجسم.

ومع هذا فإن هناك تخوفاً من الآثار التى قد يخلفها استمرار استخدام الموبايل على المدى الطويل وخاصة على الأجنة والأطفال الصغار. فعلى الرغم من عدم وجود دليل علمى على أنها مضرة إلا أنه لا يوجد أيضاً دليل على أنها آمنة تماماً. 

اقرئي أيضًا :هل استخدام الحامل للاب توب آمن؟

ولتحمى نفسك وطفلك من أى مخاطر محتملة، يقدم لك المتخصصون بعض النصائح:

  1. تجنبى أى شئ يمكن أن يضعف من قوة الإشارة، أزيلى أى غطاء أو جراب للموبايل عند الاستخدام.
  2. استخدمى جهازاً به Bluetooth لأن الإشعاعات الصادرة عنه أقل، وابقيه بعيداً عن جسمك، لا تضعيه فى حقيبتك أو فى جيبك بجوار بطنك.
  3. اعتمدى على الهاتف الأرضى ولا تلجئى للموبايل إلا عند الضرورة.
  4. استخدمى جهاز الكمبيوتر أو اللاب توب فى عمل المكالمات أو إرسال الرسائل كبديل للموبايل.
  5. وأخيراً، خذى احتياطاتك ولكن لا تنزعجى كثيراً من الأمر. 

اقرئي أيضا : نصائح لحمل آمن وصحى

موضوعات أخرى
التعليقات