ما فوائد نبات الطرخون؟

    نبات الطرخون

    نبات الطرخون عشبة معمرة تنتمي لعائلة دوار الشمس، وعلى الرغم من أن اسمه قد يبدو غريبًا عليكِ، فإنه من الأعشاب التي تُستخدم على نطاق واسع في المطبخ الفرنسي والإنجليزي، كما يُستخدم في الطب البديل بفضل خواصه العلاجية، ويتميز الطرخون بنكهته المميزة لذا يُستخدم في صناعة النكهات والعطور، وفي المقال سنوضح لكِ فوائد نبات الطرخون وأضراره المحتملة.

    فوائد نبات الطرخون

    يحتوي الطرخون على فيتامينات متعددة، على رأسها حمض الفوليك وفيتامين "أ" و"ج" و"ب6"، كما يحتوي على معادن مثل الكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم، كل هذه العناصر تكسبه فوائد صحية متعددة منها:

    1. تقليل السكر في الدم: يساعد الإنسولين على جلب الجلوكوز إلى الخلايا حتى تستخدمه للحصول على الطاقة، في كثير من الأحيان تؤدي عوامل مثل النظام الغذائي والالتهابات إلى مقاومة الأنسولين، ما يؤدي إلى ارتفاع مستوى الجلوكوز في الدم، وجدت الدراسات أن الطرخون يحسن حساسية الأنسولين والطريقة التي يستخدم بها جسمك الجلوكوز.
    2. تعزيز النوم العميق: ربطت الدراسات بين النوم غير الكافي وزيادة خطر الإصابة بأمراض مثل السكري وأمراض القلب، وقد تؤدي المستويات العالية من التوتر أو الضغوط اليومية والجداول المزدحمة إلى الأرق، وجدت الأبحاث أن نبات الطرخون يمكن أن يُستخدم كعلاج مساعد للأرق، إذ يوفر تأثيرًا مهدئًا ويساعد على النوم بعمق.
    3. تعزيز الشهية: يحدث فقدان الشهية لأسباب مختلفة، مثل التقدم في العمر أو الاكتئاب أو العلاج الكيماوي وغيرها، وإذا تُرك فقدان الشهية دون علاج، يمكن أن يؤدي إلى سوء التغذية وانخفاض الوزن وعدم القدرة على ممارسة المهام اليومية، وُجد أن لمستخلص الطرخون دورًا في تحفيز الشهية عن طريق خفض إفراز اللبتين وهو الهرمون المسؤول عن الشعور بالشبع، ما يساعد بدوره على الشعور بالجوع.
    4. تخفيف الألم المصاحب لهشاشة العظام: استُخدم الطرخون في الطب الشعبي التقليدي لعلاج ألم العظام، وارتكزت واحدة من الدراسات على بحث تأثير الطرخون في الألم والتيبس لدى 42 شخصًا يعانون هشاشة العظام، ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين تناولوا مستخلص الطرخون شهدوا تحسنًا ملحوظًا في الأعراض مقارنةً بالذين لم يتناولوه.
    5. مضاد للبكتيريا: في واحدة من الدراسات التي أُجريت على تأثير الزيت المستخلص من الطرخون في نوعين من البكتيريا التي تسبب الأمراض المنقولة بالغذاء، أظهرت النتائج أن زيت الطرخون كان له تأثير مضاد للجراثيم على السلالتين البكتيريتين، ما يعني أن الطرخون قد يمنع الأمراض المنقولة بالغذاء، كما يمكن استخدامه كمادة طبيعية حافظة للطعام.

    أضرار نبات الطرخون

    الطرخون آمن عند تناوله بالكميات المحددة في الأطعمة، التي عادةً ما تكون قليلة لأنها تُستخدم لإضفاء نكهة فقط، كذلك فهو آمن للاستخدام للأغراض العلاجية على المدى القصير، ولكنه قد لا يكون آمنًا للاستخدام على المدى الطويل، إذ أشارت الدراسات البحثية التي أُجريت على الفئران إلى أن بعض المركبات الكيميائية الموجودة في الطرخون مثل الاستراغول وميثيل يوجينول أظهرت تأثيرًا سُميًا على الفئران، إذ تسبب الاستراغول في إصابة الفئران بالسرطان، ولكن لم تبلغ الدراسة عن أي سمية أو تأثير ضار على البشر، لذا يُنصح بالحذر عند استخدام الطرخون كدواء على المدى الطويل واستشارة الطبيب قبل استخدامه لأغراض علاجية، كذلك قد يرتبط الطرخون ببعض الآثار الجانبية، على رأسها اضطرابات النزيف، إذ قد يبطئ تخثر الدم، وقد يزيد من خطر النزيف خاصةً لمن يتناولون مسيلات الدم.

    محاذير استعمال نبات الطرخون

    على الرغم من أن استخدام نبات الطرخون كما ذكرنا آمن بالجرعات الصغيرة، يجب تجنب تناول الطرخون لبعض الفئات التي تشمل:

    • من يتناولون الأدوية المسيلة للدم: إذا كنتِ تعانين اضطرابات النزيف أو تتناولين أدوية مسيلة للدم، فقد يسبب الطرخون خطر الإصابة بالنزيف، لأنه كما ذكرنا يبطئ تخثر الدم.
    • الحوامل والمرضعات: قد يزيد الطرخون من سيولة الدم، ما قد يسبب النزيف في أثناء الحمل، لذا لا يُنصح به للحوامل، ولا يُوجد دراسات كافية عن تناوله في أثناء الرضاعة.
    • من يعانون الحساسية: إذا كنتِ تعانين الحساسية تجاه البابونج أو الأقحوان، فقد يتسبب الطرخون في ردود فعل تحسسية لأنه ينتمي للعائلة نفسها.
    • من يخضعون لعملية جراحية: إذا كنت ستخضعين لعملية جراحية، فيجب التوقف عن تناول الطرخون قبل موعد الجراحة بأسبوعين في الأقل للوقاية من مخاطر النزيف.

    ختامًا، يمكنك التمتع بفوائد نبات الطرخون وتجنب أضراره المحتملة عن طريق إدراجه في نظامك الغذائي بكميات محدودة، إذ يمكن إضافته إلى البيض المقلي والصلصات مثل البيستو، وإلى تتبيلة الأسماك، ومع زيت الزيتون لتتبيلة السلطة، وتتبيلة الدجاج المشوي وغيرها، المهم هو استخدامه باعتدال.

    تقدم الأعشاب الطبيعية فوائدًا كثيرة لصحتك وجمالك، تعرفي معنا إلى مزيد من المعلومات عنها وعن فوائدها وطرق استخدامها وموضوعات أخرى في قسم التغذية.

     

    عودة إلى صحة وريجيم

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    سارة أحمد السعدني تخصص كيمياء حيوية وميكروبيولوجي، تخرجت في جامعة عين شمس كلية العلوم بتقدير جيد جدًا، وحصلت على دبلومة التحاليل الطبية، عملت كمساعد باحث في المركز القومي للبحوث لمدة عام، واتجهت للكتابة في المحتوى الطبي منذ ثمانِ سنوات وكتبت ما يزيد عن 500 مق...

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon