7 نصائح من الأطباء للأمهات عن أطفالهن بعد العام الثاني

رعاية الصغار

بعدما يبلغ طفلكِ عامه الثاني ستفاجئين بسلوكياته كثيرًا، حيث تبدأ شخصيته المستقلة بالتكون وستلاحظين أنه اكتسب مهارات مدهشة تتمثل في القدرة على المشي والكلام واكتشاف الأشياء من حوله. واعلمي أنكِ الآن تخوضين مع طفلكِ مرحلة عمرية جديدة، لذا تنتابك الكثير من التساؤلات عن كيفية التعامل مع طفلك في هذه المرحلة، من حيث طريقة تغذيته وكيفية تطوير مهاراته وتعريفه على العالم الخارجي.  ننقل لكِ عبر هذا المقال أهم النصائح التي يوجهها لكِ الأطباء للتعامل مع طفلكِ بعد عامه الثاني.

التطور العاطفي والاجتماعي للأطفال الصغار 

1. تجنب المعارك اليومية وقت الطعام:

قدمي لطفلكِ وجبات خفيفة على مدار اليوم ولا تكترثي بالكميات التي يتناولها، فمن الشائع إصابة طفلك بانخفاض في الشهية مع بداية العام الثاني نظرًا لتركيزه على اللعب والحركة واكتشاف جميع ما حوله. ولا تحاولي إرغام طفلك على تناول الطعام فذلك سيزيد لديه الشعور بكراهية الطعام وكأنه وحشًا يريد الهروب منه، بل اتركي له حرية تناول ما يريد فحتمًا سيأكل عندما يشعر بالجوع.

2. الاستعداد لتدريب الطفل على استخدام النونية:

لا تفزعي من هذا الأمر فكل ما يتطلبه هو الصبر ثم الصبر، وتعد مرحلة استخدام النونية خطوة كبيرة في حياة الطفل، لذا عليكِ الاستعداد لها وتقبل جميع التحديات التي ستواجهكِ. احرصي على اختيار الوقت المناسب لبدء هذه الخطوة، لتضمني استجابة طفلك السريعة لتوجيهاتك بشأن خلع الحفاض وتجربة استخدام النونية.

3. تنمية مهاراته الإبداعية:   

احرصي على تنمية مهارات طفلك الإبداعية والابتكارية منذ صغره، ساعديه على اكتشاف كل ما حوله، وابدئي معه بتعريفه بأسماء أفراد أسرته ثم أعضاء وجهه وجسمه والألوان المفضلة لديه. اهتمي بنواحي النمو المختلفة المتمثلة في النمو الحركي والعقلي والاجتماعي والوجداني، وشجعيه على ممارسة السلوكيات الصحيحة وضرورة تجنب تلك الخاطئة. وعلمي طفلك الاستقلالية وحرية الاختيار، وابدئي ذلك من أشياء بسيطة مثل اختيار الملابس أو الطعام الذي يرغب في تناوله.

ألعاب مناسبة لتحفيز عقل طفلك وطاقته الإبداعية

4. العناية بصحة أسنانه:

ينصحكِ الأطباء بالبدء في العناية بأسنان طفلك منذ بزوغها، ويجب عليكِ تعليم طفلك تفريش أسنانه بالفرشاة الناعمة عند عمر عامين. كوني قدوة لطفلكِ فبمجرد استيقاظكما من النوم اذهبا معًا إلى الحمام وأخبريه أن هذا موعد غسل الأسنان بالنسبة لكما وكرري هذا الأمر أيضًا قبل النوم. قد يهرب بعض الأطفال من هذا النشاط ولكن هناك أيضًا من يحبونه لشعورهم بالسعادة والاستقلالية لأنهم يستخدمون أدوات خاصة بهم فقط.

5. تنظيم ساعات نومه:

لا يقل النوم أهمية عن الغذاء أو اللعب بالنسبة للطفل، وتعاني معظم الأمهات من مشكلة اضطرابات النوم لدى أطفالها على مدى العامين الأولين في عمرهم. لذا عندما يبلغ الطفل عامه الثاني يجب أن تحرص الأم على تنظيم ساعات نومه وتحديد موعد للنوم مع تخصيص ساعة للقيلولة خلال النهار. وإذا تمكنت الأم من تحقيق ذلك سيؤثر بالطبع بشكل جيد على تطوير حركة الطفل وتركيزه وذاكرته.  

6. الالتزام بالهدوء عند إصابته بنوبات الغضب:

تتزايد نوبات الغضب والصراخ عند الأطفال في هذه المرحلة العمرية، فقد يغضب الطفل لأتفه الأسباب كأن ينتهي فيلم الكارتون المفضل لديه أو لأنه تذكر فجأة أن والده ليس في المنزل ويريده أن يأتي، لا عليكِ سوى الالتزام بالهدوء في هذا الموقف حتى تنتهي عصبية طفلك وتتمكني من التحدث معه بهدوء لتفسير أسباب غضبه وحلها.

7. الاطمئنان الدوري على حالته الصحية:

تختلف قدرة الجسم على مقاومة الأمراض من طفل لآخر حسب قوة الجهاز المناعي لديهم، لهذا فأنتِ من تعلمين جيدًا حالة طفلك الصحية وما هي العوامل التي قد تسبب في إصابته بمرض ما؟ فيجب عليكِ متابعة حالة طفلك مع طبيب الأسرة لتكوني على علم بكل ما يمكن أن يصيب طفلك بأي ضرر أو حتى يعرضه له كي تتجنبيه.

تطعيمات ضرورية لطفلكِ قبل دخول الحضانة 

يزداد تعلق طفلكِ بكِ يومًا بعد يوم، حاولي أن تقضي معه أوقاتًا مفرحة، ولا تجعلي خوفك وقلقك وسيطرتك عليه في هذا العمر، يمنعكِ من الاستمتاع معه بهذه المرحلة العمرية الرائعة التي يمر بها حاليًا.    

افضل دكتور اطفال في مصر

عودة إلى صغار

موضوعات أخرى
رسائل من الجنين إلى الأم خلال أشهر الحمل التسعة
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon