أسباب رائحة السرة الكريهة عند الأطفال الرضع

    رائحة السرة الكريهة عند الأطفال الرضع

    انبعاث رائحة كريهة من السرة من المشكلات المنتشرة لدى الأطفال حديثي الولادة، لا سيما في الفترة السابقة لسقوط الحبل السري، على الرغم من حرص الأمهات على العناية بنظافة صغارهن، لهذا قررنا مساعدتك من خلال هذا المقال بتعريفك بأسباب رائحة السرة الكريهة عند الأطفال الرضع، وأفضل طرق التخلص منها.

    أسباب رائحة السرة الكريهة عند الأطفال الرضع

    فيما يلي سأعرفك تفصيليًا إلى سبب تعرض الأطفال الرضع لتلك المشكلة المزعجة:

    1. عدم سقوط بقايا الحبل السري بعد: إذا كان طفلك الرضيع في الأيام الأولى بعد الولادة يأكل وينام جيدًا، ولا يبكي بلا داعٍ ، ولا يبكي عند لمس الحبل السري، فلا داعي للقلق فالرائحة الكريهة مجرد عرض سيزول تمامًا خلال أيام معدودة مع سقوط بقايا الحبل السري، فما عليك سوى ترك الحبل على هذا النحو، وتحمل الرائحة الكريهة بضعة أيام أخرى، وبمجرد سقوط الجذع ، تختفي الرائحة الكريهة تلقائيًا. 
    2. عدم الاهتمام بتنظيف مكان سقوط الحبل السري: عندما ينقطع الحبل السري الذي يربط الطفل بأمه عند ولادته ينقطع إمداد الدم، وسرعان ما يبدأ الجفاف ويذبل وتبقى منطقة زرقاء أرجوانية في مكان الحبل حتى تجف وتسقط بعد أسبوع أو نحو ذلك، وتصبح رائحته تشبه رائحة اللحم الميت المتعفن في حالة عدم الاهتمام بتنظيف هذا المكان.
    3. المبالغة في استخدام الكحول لتعقيم منطقة السرة: في السابق كان يوصي أطباء الأطفال بتنظيف تلك المنطقة بالكحول، لكن ثبت أن هذا الأمر قد يتسبب في جفاف وتهيج بشرة الطفل الرضيع الحساسة للغاية، ما قد ينطوي على خطر تعرية الجلد وحدوث عدوى ثانوية وظهور الرائحة غير المستحبة، بالتالي لم يعد يوصى باستخدام الكحول، ومن الأفضل ترك الحبل المتبقي ليجف ويسقط بشكل طبيعي.
    4. وجود التهاب في منطقة الحبل السري: على الرغم من أن هذا السبب نادر، فوارد حدوثه في بعض الحالات، ويتجلى ذلك في انبعاث رائحة غير مستحبة يصاحبها احمرار وتورم وحكة في الحبل السري مع وجود إفرازات قيح أصفر مخضر حول المكان، وفي تلك الحالة يكون الحبل مؤلمًا جدًا عند لمسه وينبغي التدخل الطبي الفوري.
    5. الإصابة بالفتق السري: أي فشل عضلات البطن في إغلاق منطقة الحبل السري تمامًا عند الولادة، وبالتالي يمكن أن ينتفخ جزء من الأمعاء أو محتويات البطن من خلال تلك الفتحة، ما يتسبب في إصابة هذا المكان بالعدوى وينبعث منه رائحة كريهة، وتلك المشكلة تُشخص بسهولة من خلال رؤية انتفاخ طفيف صغير حول السرة، وعادة ما ينحسر بعد مرور ثلاث إلى أربع سنوات من العمر.

    علاج رائحة السرة الكريهة عند الأطفال الرضع

    بعدما رصدنا أهم أسباب انبعاث رائحة كريهة من سرة طفلك، دعينا الآن نعرفك أهم طرق التخلص من تلك المشكلة في أسرع وقت:

    1. الاهتمام بتنظيف السرة والاعتناء بها: احرصي على نظافة منطقة السرة، لكن قبل التعامل معها تأكدي من غسل يديك وتجنب لمسها كلما أمكن ذلك، مع استخدم الماء فقط للحفاظ على نظافة منطقة سرة بطن طفلك، إلا إذا تبللت المنطقة أو تلطخت بالبول أو البراز، في تلك الحالة استخدمي ماءً نظيفًا ومنظفًا مخصصًا للأطفال متعادل الحموضة لتنظيف المكان، ومن ثم جففيه بشكل تام باستخدام منشفة قطنية.
    2. تجفيف منطقة الحبل السري جيدًا: تأكدي من أن المنطقة تجف بشكل صحيح بعد استحمام طفلك الرضيع، مع الحرص على تعريضها للهواء من وقت لآخر، وقدر الإمكان حاولي ألا تغطيه بالسراويل البلاستيكية والحفاضات، فقط اثني الحفاضات لأسفل بعيدًا عن السرة قدر الاستطاعة.
    3. ترك بقايا الحبل السري تسقط بمفردها: لا تحاولي أبدًا نزع الحبل السري بنفسك حتى لو بدا أنه جاهز للسقوط، اتركيه يسقط من تلقاء نفسه، ومن ثم حافظي على نظافة المنطقة حتى تلتئم المنطقة تمامًا.

    ختامًا، بعد أن تعرفت إلى أهم أسباب رائحة السرة الكريهة عند الأطفال الرضع، احرصي عزيزتي على مراقبة أي تغيرات تحدث في تلك المنطقة المهمة، وإذا كان لا يبدو الأمر مقلقًا، اتبعي طرق العلاج الوارد ذكرها سابقًا، لكن إذا صاحب ذلك بعض الأعراض الأخرى غير المعتادة، كخروج سوائل أو ألم لا يحتمل أو ارتفاع حرارة الطفل، عليكِ زيارة طبيب الأطفال فورًا، فمن المححتمل أن طفلك قد تعرض للإصابة بعدوى فطرية.

    لمقالات أخرى عن كل ما يخص الأطفال الرضع، وصحتهم، والعناية بهم، زوري قسم الرضع في موقعك "سوبرماما".

    عودة إلى رضع

    ندى هشام حافظ أمين

    بقلم/

    ندى هشام حافظ أمين

    كاتبة ومترجمة، أحب الكتابة خاصة للأم إذ اكتشفت من كتاباتي في مجال الأمومة أنه لا يوجد أفضل من تقديم معلومة موثوقة تفيد حياة أشخاص آخرين مهما بدت بسيطة.

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon