هل استخدام حزام فتق السرة للرضع آمن؟

حزام فتق السرة للرضع

الفتق السري من المشكلات الشائعة بين حديثي الولادة والرضع، ويظهر على هيئة انتفاخ صغير أسفل البطن، يزداد في الحجم خلال البكاء والضحك والسعال، وينكمش عند الاستلقاء والاسترخاء. يحدث الفتق السري عندما تكون عضلات البطن ضعيفة جدًّا، ولا تستطيع الحفاظ على الأمعاء في مكانها، فتبرز خارج العضلات والأغشية المحيطة، ويحدث ذلك غالبًا في الأطفال المبتسرين، بسبب ضعف موضع ارتباط الحبل السري بين الأم والجنين، وعدم التئامه جيدًا بعد الولادة. إذا كنتِ تتساءلين حول استخدام حزام فتق السرة للرضع لعلاج هذه المشكلة، وطرق العلاج الأخرى المتاحة، فإليكِ الإجابة في هذا المقال.

هل استخدام حزام فتق السرة للرضع آمن؟

من النصائح الشائعة لعلاج فتق السرة عند الرضع استخدام حزام البطن، أو شراء الأحزمة المخصصة لهذا الغرض من الصيدلية، لكن عزيزتي القارئة حزام فتق السرة ليس علاجًا فعالًا لهذه المشكلة، إذا كان رضيعك بدأ الحبو أو المشي، فقد يشعره الحزام بشعور أفضل لكنه لن يعالج حالته، أما إذا كان طفلكِ صغيرًا ولا يتحرك، فإن الفتق غالبًا يكون غير مؤلم له، لذا لا داعي من استعماله.

في كل الأحوال لا ينصح الأطباء باستخدام حزام فتق السرة للأطفال الرضع، لأنه قد يجعل حتاتهم أسوأ، كذلك فإنه قد يتسبب في بعض المضاعفات، كإصابة الفتق السري بعدوى. إذا كنتِ ترغبين في استخدام حزام فتق السرة لرضيعك، فاستشيري طبيبه، فربما ينصحك ببعض النصائح التي تجعل استخدام الحزام بشكل مؤقت آمنًا.

أما عن طرق علاج فتق السرة عند الرضع، فتعرفي إليها من خلال السطور التالية.

علاج فتق السرة عند الرضع

غالبًا ما تُحل مشكلة فتق السرة من تلقاء نفسها عندما يكبر طفلك ويصل إلى ثلاث أو أربع سنوات، لذا غالبًا ينصح الطبيب بالانتظار، أما إذا كانت المشكلة تسوء، أو كان الفتق كبيرًا، فقد يقرر الطبيب إجراء جراحة بسيطة لحل المشكلة، إليكِ خطوات الجراحة:

  1. يعطي الطبيب بنجًا كليًّا لطفلك الرضيع، ليكون نائمًا خلال الجراحة، ولا يشعر بأي ألم.
  2. يفتح الطبيب جرحًا صغيرًا في جلد طفلك مكان الفتق.
  3. يعيد الطبيب الأمعاء البارزة إلى مكانها الطبيعي.
  4. يغلق الطبيب الفتح أو النقطة الضعيفة في العضلات المحيطة بالأمعاء.
  5. يغلق الطبيب الجرح بخيط تجميلي، يذوب من نفسه خلال أسبوع أو عشرة أيام.
  6. سيعود طفلك إلى المنزل في اليوم نفسه غالبًا.

مضاعفات جراحة فتق السرة عند الرضع

تحتاج جراحة فتق السرة إلى عناية واهتمام بطفلك في المنزل، والحد من حركته قدر الإمكان لأسبوع أو اثنين، حتى لا يُصاب بمضاعفات الجراحة الآتية:

  • العدوي، قد يُصاب الجرح بعدوى بكتيرية، فيصبح أحمر اللون ومتورمًا ومؤلمًا.
  • تمزق الجرح والنزيف.
  • عودة الفتق مرة أخرى بعد العملية.
  • تغير شكل البطن بعد الجراحة.

تصيب المضاعفات أقل من 10% من الأطفال الذين يجرون الجراحة، ومعظم هذه المضاعفات يمكن تجنبها عند الاعتناء بالجرح جيدًا، وبلغت الطبيب فورًا عند ظهور أي عرض غريب.

هل فتق السرة عند الرضع خطير

فتق السرة عند الرضع شائع جدًّا -خاصة بين حديثي الولادة المبتسرين- وهو غير مؤلم وغير خطير في معظم الأحوال، إذ إن أغلب الأطفال الرضع يعود الجزء البارز من الأمعاء لديهم إلى موضعه دون أي تدخل طبي، وتنمو العضلة حول الأمعاء بصورة طبيعية تقريبًا قبل إتمامهم العام الأول. إذا لم يتحسن طفلك قبل بلوغه العام الثالث أو الرابع، أو كانت حالته تزداد صعوبة والفتق يكبر، أو كان يُصاب بعدوى متكررة مكان الفتق السري، فقد يقرر طبيبك إجراء جراحة له لحمايته من المضاعفات.

ختامًا عزيزتي، بعد تعرفك إلى إجابة سؤال "هل استخدام حزام فتق السرة للرضع آمن؟"، وطريقة علاج الفتق السري، ننصحكِ بفحص طفلك الرضيع باستمرار من رأسه إلى أصابع قدميه، وإخبار طبيبك بأي أمر تشعرين بأنه غريب أو غير طبيعي.

يحتاج الأطفال خلال أول عامين من عمرهم إلى الاهتمام بتغذيتهم ومعرفة طرق التعامل مع المشكلات الصحية التي تواجههم، اكتشفي كيف يمكنكِ ذلك من خلال زيارة قسم تغذية وصحة الرضع.

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon