نصائح لتغيير الحفاضات فى الشتاء بسهولة

رعاية الرضع

يأتي فصل الشتاء وهو يحمل الصقيع والبرودة الشديدة على الجميع، فيحرص الكبار والصغار إلى ارتداء الملابس الثقيلة لمحاولة الحصول على الدفء. فكيف هو الحال إذًا مع أطفالنا الصغار؟ فالطفل الرضيع يحتاج إلى تغيير الحفاض ما لا يقل عن عشر مرات خلال اليوم وخصوصًا في أيام الشتاء الباردة، لذا تخشى الأم على طفلها من الإصابة بنزلات البرد خلال تغيير الحفاض، ولكن لا داعي للقلق وسنوضح لكِ في هذا المقال بعض النصائح البسيطة التي ستساعدكِ على تغيير حفاضات طفلكِ في فصل الشتاء بكل سهولة.

أول شتاء مع طفلي الرضيع.. كيف أستعد له؟

1. اختيار المكان المناسب لتغيير حفاض طفلك:

حاولي اختيار المكان المناسب الذي يصلح لتغيير حفاض طفلك بحيث يكون بعيدًا عن أي أبواب أو نوافذ ويشترط أن تكون درجة الحرارة دافئة ومناسبة، واحرصي على نظافة وتطهير هذا المكان قبل إجراء تغيير الحفاض، حتى لا يصاب طفلك بأي فيروس أو عدوى بكتيرية، وخصوصًا في الفترة الأولى من حياته لأن جهازه المناعي لم يكتمل بعد.

2. تحضير مستلزمات تغيير الحفاض:

يجب أن تكون لديكِ حقيبة تحمل كل مستلزمات تغيير حفاض طفلك وضعيها في المكان المخصص الذي حددتيه، وأن تحتوي هذه الحقيبة على بعض المستلزمات مثل القطن الطبي ومفرش كبير من البلاستيك لتضعي طفلك عليه والمناديل المبللة الخاصة بالأطفال وكريم الزنك وبودرة أطفال.

3. إزالة الحفاض المتسخ وتنظيف جلد الطفل:

انتبهي فهذه أهم مرحلة، يجب عليكِ التحلي بالسرعة عند تغيير الحفاض وتأكدي من إحضار الحفاض والملابس النظيفة بجانبكِ بالإضافة إلى المستلزمات الأخرى، ضعي طفلكِ فوق المفرش البلاستيك وتأكدي من أن درجة حرارته مناسبة لجسم الطفل، ويمكنكِ استخدام جورب الكبار في تدفئة قدمي طفلك، وبعد إزالة الحفاض عنه، استخدمي قطع القطن المبللة بالمياه الدافئة في تنظيف جلد الطفل من أعلى إلى أسفل وبعد الانتهاء تأكدي من تجفيف جلد الطفل جيدًا بالفوطة القطنية المخصصة لذلك.

يفضل استخدام المياه الدافئة في تنظيف جلد الطفل أو القطن المبلل بالمياه، وتجنب المناديل المبللة قدر المستطاع.

متى تغيرين مقاس حفاظة طفلك حديث الولادة؟

4. ارتداء الحفاض النظيف:

احرصي على دهان منطقة الحفاض بكريم الزنك أو المرهم المخصص بالترطيب أو بودرة الأطفال لمنع أي التهابات قد تحدث لبشرة الطفل بسبب الاحتكاك مع الحفاض، ثم ضعي الحفاض النظيف لطفلكِ واغلقيه بإحكام وتأكدي من عدم ملامسته لمنطقة السرة.

واحرصي على التأكد من نظافة وجفاف الملابس التي سيرتديها طفلكِ بعد الحفاض.

وفي النهاية، لا داعي للقلق فإذا كنتِ أمًّا للمرة الأولى حتمًا ستتخذين المزيد من الوقت في تغيير الحفاض في البداية، ومع الوقت ستعتادين على الأمر ولن يستغرق منكِ سوى لحظات قليلة ولن تشعري عندها بأي صعوبة في الأمر.

المصادر:
Born to be adventurous
World of moms
افضل دكتور اطفال في مصر
موضوعات أخرى
التعليقات