كيف أخفف من احتقان الثدي الناتج عن الرضاعة الطبيعية؟

تختبر الكثير من الأمهات تجربة احتقان الثدي وقت الرضاعة، عادة ما تحدث هذه المشكلة في اليوم الثالث إلى الخامس بعد الولادة، لأن الحليب يبدأ في الازدياد والدم يبدأ كذلك في التدفق بكثرة في هذه المنطقة.

عندما تجدين ثدييكِ أو ثديًا واحدًا متحجرًا وممتلئًا ولونه أحمر فهذا يعني أنكِ تعانين من احتقان، وتصاب أحيانًا بعض الأمهات بارتفاع في درجة حرارة الجسم، وقد تختفي الحلمات إذا كان الثدي ممتلئًا جدًّا مما يصعب الرضاعة على الطفل.

طرق العناية بالثدي خلال الرضاعة الطبيعية

ما أسباب حدوث الاحتقان؟

  • إذا كان الطفل لم يتعلم بعد كيفية الرضاعة، أو يرضع كميات قليلة مقارنة بكمية الحليب عند الأم.
  • إذا كان الطفل يرضع من ناحية واحدة فقط وهذا شائع بين الرضع، فقد تجدين رضيعك يفضل الرضاعة من ناحية و يرفض الأخرى، هنا يجب عليكِ محاولة إرضاعه من الناحية التي يرفضها عندما يستيقظ من النوم أو عندما يكون جائعًا جدًّا.
  • إذا طالت فترات انقطاع الأم عن الطفل، ما يؤدي لعدم ضخ الحليب جيدًا، ويحدث ذلك عادة إذا كانت تضع الطفل في حضانة.

هل شعوري بعدم امتلاء ثديي يدل على قلة إنتاج الحليب؟

كيف تتعاملين مع احتقان الثديين؟

هناك الكثير من الأشياء عليكِ فعلها مثل:

  • أرضعي طفلك على الأقل 8 مرات يوميًّا حتى إذا اضطررتِ إلى إيقاظه للرضاعة، طالما أنه لم يرضع لمدة 3 ساعات.
  • استخدمي مضخة الحليب لوقت قصير حتى تظهر الحلمة ويقل تدفق الحليب إذا كان رضيعك في أيامه الأولى، فأحيانًا مع كثافة تدفق الحليب يصعب على الرضيع الذي يبلغ من العمر أيام الرضاعة، أو استخدمي أصابعِك في تدليك المنطقة الداكنة حول الحلمة إلى أعلى وثبتي أصابعك لمدة 30 ثانية، ما يعمل على تقليل تدفق الحليب ويطري جلد الحلمة، الأمر الذي يسهل عملية الرضاعة على الرضيع.
  • استحمي بماء دافئ، فهو يعمل أيضًا على تقليل الاحتقان.
  • تناولي عقاقير لخفض الحرارة أو مضادة للالتهاب، ولكن لا تتناوليها دون استشارة طبيبِك.
  • أعدي كمادات باردة للثدي بعد الرضاعة، بوضع كيس من الثلج على الثدي لمدة 15-20 دقيقة.
  • استخدمي مضخة الحليب فعلى الرغم من أنها لا تقلل اللبن بشكل فعال كما يفعل الطفل، ولكنها حل لتخفيف الاحتقان.
  • استخدمي حمالة الصدر المخصصة للرضاعة، ولا تستخدمي حمالة الصدر التي يوجد بها حديد.
  • استخدمي أصابعِك لتدليك الثديين في أثناء الرضاعة عن طريق تمرير أصابِعك من أعلى لأسفل، لأن هذا يساعد على التخلص من الحليب الزائد ويساعد طفلِك الصغير على الرضاعة بسهولة.

بعض الأمهات قاكوا بتجربة ورق الكرنب المثلج، عن طريق وضعه على الثدي لمدة 20 دقيقة ولا تضعه على الحلمات، ثم يرتدوا حمالة الصدر لتحمله. 

كيف تختبرين كمية حليب ثدييك بنفسك قبل الرضاعة؟

من أكثر الحيل التي جربتها وأتت معي بنتيجة ممتازة للتخلص من الاحتقان هي التدليك تحت الماء الساخن عدة مرات يوميًّا، وتناول عقاقير بعد الرجوع لطبيب والرضاعة الدورية لطفلي، وتأكدي أنه مع نمو الطفل واتساع حجم معدته ستزول هذه المشكلة تمامًا، بل على العكس ستجدين ثديك طريًّا، وقد تحتاجين إلى تناول السوائل بكمية كبيرة لزيادة كمية الحليب لتكفي احتياجات طفلِك.

7 أطعمة عليكِ تناولها لحليب ثدي مشبع لرضيعك

احتقان الثدي ليست المشكلة الوحيدة التي قد تواجهك مع الرضاعة الطبيعية، فهناك العديد من المشكلات الأخرى مثل تشقق الحلمات، ونقص إنتاج الحليب في الثدي، وزيادة إنتاج الحليب في الثدي، والإصابة بالفطريات لذلك يجب أن تنتبهي لها حتى تمر فترة الرضاعة بسلام.

المصادر:
The Bump Station & Nurtury
Breast Feeding Inc

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon