كيف أستخدم مضخة حليب الثدي؟

تعد مضخة الثدي الحل السحري لكل أم عاملة، أو لكل أم يرفض طفلها الرضاعة الطبيعية بسبب التسنين أو إصابته بالبرد، أيضًا قد تضطرين لاستخدامها مع حديث الولادة الذي لا يستطيع أن يرضع وحده بعد.

في الماضي وقبل اختراع المضخات، كانت الأمهات تضطر إلى فطام أطفالهن واللجوء للرضاعة الصناعية في حالة اضطرارهن للنزول إلى العمل، ولكن الآن وبوجودها تستطيعين الاستمرار في الرضاعة الطبيعية حتى لو كنتِ تتركين طفلك لفترات طويلة، ولكن تظل المشكلة الكبرى لدى الأمهات الجدد هي كيفية استعمالها.

هناك نوعان من المضخات، مضخة يدوية وإلكترونية، والاثنتان تشتركان في خطوات الاستخدام التالية:

1- اقرئي التعليمات المكتوبة بدقة، لتتأكدي من أنكِ ركبتيها بالطريقة الصحيحة.

2- تأكدي من نظافة يديكِ وثدييكِ، وتأكدي أيضًا من نظافة أجزاء المضخة المختلفة.

3- يقال إن أفضل وقت لاستخدامها في الصباح، إذ تكونين قد حصلتِ على قسط من النوم، وهذا يزيد من إنتاج حليب الثدي، أيضًا اشربي الكثير من الماء والعصائر، لأنها تزيد من إدرار الحليب طوال اليوم.

4- اجلسي في مكان هادئ، لأن هذا يساعدك على الاسترخاء، وفكري في طفلك، لأن هذا سيزيد من هرمون الحليب، وبالتالي يزيد من إنتاجه.

5- ضعي المضخة على ثدييكِ، وتأكدي من أن الحلمة في المنتصف، وأن الجزء الموضوع على الثدي محكم، بحيث لا يدخل الهواء في أثناء عملية الضخ، لأن هذا سيؤدي إلي عدم نزول حليب الثدي.

اقرئي أيضًا: تجربة الشخصية.. كيف تتعاملين مع مضخات حليب الثدي؟

6- ابدئي عملية الضخ، وتوقعي ألا ينزل الحليب في أول دقيقتين، لأن الثدي ما زال يتحفز استعدادًا لنزوله.

7- استخدمي المضخة لمدة خمس دقائق، ثم انتقلي إلى الثدي الآخر لمدة خمس دقائق أيضًا، ويمكنكِ استخدام المضخة لمدة 15 دقيقة، لكل ثدي بشرط التنقل بينهما كل 5 دقائق.

8- عند الانتهاء من عملية الضخ أزيلي المضخة من الببرونة وضعي غطاءها.

9- اغسلي جميع الأجزاء التي لامست الثدي أو مر بها الحليب، بالماء الدافئ والصابون، ويمكنك غليها لمدة 5 دقائق لتتأكدي من نظافتها.

اقرئي أيضًا: طرق شفط حليب الثدي وتخزينه

10- اتركيها في الهواء حتى تجف، ثم ضعيها في مكان مخصص لها يكون نظيفًا.

11- يظل الحليب صالحًا للاستخدام لمدة 6 ساعات في درجة حرارة الغرفة، ولمدة 5 أيام في الثلاجة ولمدة 6 أشهر إلى عام في الفريزر، وأنصحكِ بألا تتركيه في درجة حرارة الغرفة واحفظيه في الثلاجة أو الفريزر لضمان سلامته.

أما عن الفرق بين المضخة اليدوية والإلكترونية، فالأولى تعتمد عليكِ في عملية تثبيت المضخة على الثدي بشكل سليم وفي عملية الضخ، وأنتِ المتحكمة في عدد مرات الضخ في الدقيقة، أما الإلكترونية فتعتمد عليكِ فقط في تثبيت المضخة بشكل سليم وتقوم هي بعملية الضخ، وتستطيعين تعديل عدد المرات إذا شعرتِ بألم، وفي حالة شعوركِ بقلة تدفق اللبن أوقفيها.

والآن، أيهما أفضل؟

هناك مميزات لكلٍ منهما، فاليدوية أرخص في السعر بكثير ولا تحتاج إلى كهرباء، وتستطيعين استخدامها في كل مكان، ومن خلال تجربتي الشخصية وجدتها عملية ولم أشعر بأنني في حاجة لتجربة الإلكترونية.

أما عن الإلكترونية، فمن مميزاتها أنكِ تستطيعين استخدام يدكِ الأخرى في أثناء عملية الضخ في تفحص الموبايل أو غيرها من الأمور، ويجدها البعض أسهل في الاستخدام.

افضل دكتور اطفال في مصر
موضوعات أخرى
supermama