فوائد قشر الرمان للمنطقة الحساسة وأضراره

    فوائد قشر الرمان للمهبل

    هل سمعتِ من جدتك يومًا عن فوائد قشر الرمان للمهبل؟ 

    ربما تكونين قد سمعتِ عن هذا الأمر من قبل، وهي أحد العلاجات الطبيعية المنتشرة منذ القدم، في هذا المقال نتحدث معكِ بالتفصيل عن حقيقة فوائد قشر الرمان للمهبل ورأي العلم في هذا الأمر، وتأثيره على صحة المهبل بشكلٍ عام، مع أهم التحذيرات الموجودة بخصوص هذا الأمر. 

    فوائد قشر الرمان للمهبل

    استخدام قشر الرمان للمهبل هي طريقة تجريبية استُخدمت قديمًا عند الولادة الطبيعية قبل وجود المستشفيات، من أجل شد الجلد في منطقة المهبل لتسهيل الولادة، ومع أن الولادات كانت تسير بشكل جيد في معظم الأوقات، فلا يمكن أن نزعم أن الفضل يعود لقشر الرمان، خصوصًا أنه لا يوجد دليل علمي على وجود فوائد مباشرة له على المهبل، لكن فائدته التي أكدها العلم هي أنه يحتوي على كمية كبيرة جدًا من مضادات الأكسدة، وبذلك فهو رائع للاستخدام المباشر على الجلد ومن الممكن أن يكون له تأثير في شد ترهلات الجلد ومقاومة الشيخوخة في كل مناطق الجسم، ومنها منطقة المهبل. 

    ولكي تستفيدي من قشر الرمان في منطقة المهبل يجب استخدامه بطريقة صحيحة. 

    طريقة استخدام قشر الرمان لشد المهبل 

    أحضري قشر الرمان وقطعيه بالمقص لمربعات متوسطة الحجم واتبعي الخطوات التالية: 

    • ضعي قشر الرمان مع قليل من الماء على النار بحيث يصل الماء لسطحها فقط، واتركيها لدرجة الغليان. 
    • بعد أن يغلي الخليط بعد 15 - 20 دقيقة اتركيه ليبرد. 
    • صفي المزيج واسكبيه في مكان تستطيعين فيه غمر المهبل بالكامل، واجلسي فيه لمدة 30 - 40 دقيقة. 
    • يمكنك أيضًا صب المزيج في زجاجة سبراي واستخدامه على المهبل يوميًا مرتين أو ثلاثة، وترك المهبل مكشوف إلى أن يجف قبل ارتداء الملابس الداخلية. 

    هذه هي الطريقة الوحيدة الصحيحة لعمل مغلي قشر الرمان، ومرة أخرى هي غير كافية للحصول على نتائج كبيرة ولكنها عامل مساعد كبير، ويتميز بأنه من مادة طبيعية لها فوائد كبيرة للصحة العامة وصحة الجلد. 

    فوائد قشر الرمان لتنشيط المبايض

    أما عن فوائد قشر الرمان لتنشيط المبايض فقد أكدتها الدراسات العلمية التي أشارت إلى أن عديد من النساء يحتجن إلى أدوية محفزة لإنتاج الأستروجين في الجسم بعد انقطاع الطمث، وبعد التجارب على الفئران وجد العلماء أن مشروب مغلي الرمان والرمان بشكل عام له تأثير كبير على تحفيز إنتاج الأستروجين في جسم المرأة وتنشيط عمل المبايض، ولذلك له تأثير كبير على التغيرات الحادثة لجسم المرأة في سن اليأس

    وإلى جانب فائدته لتنشيط المبايض وإنتاج الأستروجين، وجدت الدراسات أن له تأثير كبير في علاج ارتفاع الكوليسترول الضار وبذلك فهو مفيد لصحة القلب، كما أنه أثر على معدل ضغط الدم وتوازنه، وتقليل نسبة الدهون الضارة في الجسم، وأخيرًا الحفاظ على كثافة العظام. 

    يمكنك عمل مشروب الرمان كعصير من الحبوب دون إضافة السكر ودون تصفيته من البذور، ويمكنك شرب مغلي قشر الرمان مرتين يوميًا وتحليته بملعقة صغيرة من عسل النحل إن لم تحبي طعمه. 

    كانت هذه فوائد قشر الرمان لصحة المهبل والمبايض، ولكن هل يمكن أن يشكل مغلي قشر الرمان ضررًا على المهبل؟ 

    أضرار مغلي قشر الرمان

    مغلي قشر الرمان ليس منه ضرر إلا في حالتين: 

    • الأولى: استخدامه كدش مهبلي وهو ساخن جدًا، وهذا يسبب ضررًا كبيرًا على المهبل وصحة الجلد في هذه المنطقة. 
    • الثانية: إدخاله إلى المهبل من الداخل، وفي كل مقال نحذر كثيرًا من إدخال أي مادة داخل المهبل، والاكتفاء دائمًا بالمنطقة الخارجية كي لا تتأذى الأعضاء الداخلية من جسمك. 

    بعيدًا عن هذا، يمكنك استخدام مغلي قشر الرمان كغسول مهبلي أو سبراي، ويمكنك شربه. 

    الرمان من الفواكه اللذيذة التي تحسن الحالة الصحية العامة نفسيًا وجسمانيًا، لذا ننصحك بضرورة تناوله في موسمه وتعويد أطفالك على تناوله أيضًا، ولا مانع من الاستفادة من فوائد قشر الرمان للمهبل، فكما ذكرنا لن تخسري شيئًا وربما تكسبين! 

    تعرفي عزيزتي إلى مزيد من الطرق للعناية بنظافة مهبلك، وتعلمي كيف تحافظين على صحتك الجنسية بطرق طبيعية في صحة.

    عودة إلى صحة وريجيم

    إيمان رفعت

    بقلم/

    إيمان رفعت

    أحب الكتابة فهي طريقتي في التعبير عن كل ما أعرفه وأشعر به. صديقي هو الكتاب وحياتي هي أسرتي الصغيرة.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon