الحمل في الشهر السادس

الآن، قد وصلتِ إلى الشهر السادس من الحمل أي نهاية الثلث الثاني، بالطبع يزداد اشتياقك إلى رؤية طفلك، فتعالي نتعرف على بعض التغيرات المهمة التي تحدث لكِ ولجنينك فيه، لتكوني على استعداد كامل للتعامل معها.

أعراض الشهر السادس من الحمل:

تورم القدمين:

في الشهور الأخيرة، بداية من السادس ستلاحظين زيادة في حجم قدميك ويديكِ، وهو ما يعرف بتورم القدمين في الحمل، ويحدث ذلك لأن الجسم في هذه الفترة يحتفظ بالسوائل حول الأنسجة بشكل زائد.

لا داعٍ للقلق من وجود تورم في قدميكِ ويديكِ، فهذا عارض طبيعي، وفي بعض الحالات سيحدث تورم في الوجه وحول العينين، ويمكنك خفض نسبة التورم عن طريق تجنب الوقوف لوقت طويل وتمديد قدميك في أثناء الجلوس قدر استطاعتك، بالإضافة إلى عدم ارتداء الجوارب والأحذية الضيقة.

عسر الهضم:

عسر الهضم من الأعراض المزعجة التي تعاني منها بعض النساء في أثناء الحمل من البداية، بسبب التغيرات الهرمونية التي تسبب استرخاء في حركة الأمعاء، ومع تقدم الحمل يزيد هذا العرض في الشهور الأخيرة، بسبب زيادة حجم الرحم، وبالتالي يزيد الضغط على الأمعاء فيتسبب في حدوث عسر الهضم.

ولتجنب عسر الهضم، انتظمي في شرب الماء الدافئ، وتناولي المزيد من الألياف في وجباتك اليومية، وشرب السوائل بكثرة مع ممارسة بعض الرياضة اليومية، وأيضًا اللبن الرائب يساعدك في عملية الهضم لاحتوائه على بكتيريا Probiotics، وبالطبع عليكِ مراجعة الطبيب إذا زادت المشكلة عن الحد الطبيعي.

الميل إلى تناول الطعام بشكل أكبر:

مع نمو الجنين في الثلث الثاني من الحمل يزداد احتياجه إلى العناصر الغذائية بشكل أكبر حتى تنمو الأعضاء بشكل سليم، فبالطبع يأخذ ما يحتاجه من جسم الأم، وهذا يفسر ميل الكثير من النساء في هذه الفترة إلى تناول المزيد من الطعام على عكس الشهور الأولى في الحمل.

إذن عليك تناول الطعام كلما شعرتِ بالجوع، ولكن لتتجنبي الزيادة في الوزن يمكنك تناول الأطعمة المفيدة المليئة بالعناصر الغذائية، التي يحتاجها الجنين ويحتاجها جسمك في هذه الفترة، كالخضروات والفواكه والأسماك مع شرب المزيد من الماء.

الشخير:

هل سبق وأن سمعك زوجك وأنت تشخرين ليلًا؟ بالطبع أغلب النساء لا توجد لديهم عادة الشخير، ولكن لا تنزعجي إذا فاجئك زوجك في شهور الحمل الأخيرة بقوله "سمعتك بتشخري امبارح".

الشخير عرض مزعج ولكنه طبيعي لدى بعض النساء في هذه الشهور، فمرة أخرى الهرمونات تتغير وتعمل على تضخم الأغشية المخاطية، كما أن زيادة الوزن عامل مساعد لوجود الشخير.

في بعض الحالات التي يصيبها السكر في أثناء الحمل، يعتبر الشخير عرضًا من أعراض السكر، لذلك يحتاج الطبيب للتأكد عن طريق عمل تحليل بول ودم.

ولتجنب الشخير ينصح بالنوم على الجانبين حتى تسير عملية التنفس بشكل طبيعي أكثر، كما يفضل أن يكون الرأس مرفوعًا عن الجسم في أثناء النوم.

آلام الظهر:

ستظل آلام الظهر مصاحبة لكِ حتى وقت الولادة، فهذه لا مفر منها، بسبب ثقل وزن الجنين وزيادة حجم الرحم، اللذين بدورهما يدفعان الجسم إلى الأمام، وبالتالي يظل ظهرك منحنيًا بشكل لا إرادي، وبالطبع هذا سيسبب لكِ الألم.

لتخفيف آلام الظهر تأكدي دائمًا من الجلوس بشكل سليم، وبظهر غير محني، وكلما أمكنك رفع قدميك ارفعيهم عن الأرض.

التغيرات الطارئة على جسمك في الشهر السادس:

  • اكتساب بعض الوزن نتيجة نمو الجنين وتجمع السوائل داخل الجسم.
  • زيادة حجم الرحم نحو 2.5 سم، وكلما تقدمت في شهور الحمل يزداد حجم الرحم أكثر، ويضغط على خلايا الدم فيسبب دوخة وصداع في بعض الأحيان.
  • أيضا ستلاحظين زيادة في حجم البطن، نظرًا لزيادة حجم الجنين. 

التغذية خلال الشهر السادس من الحمل:

التغذية مهمة جدًا في هذه الشهور، لأن طفلك سيحصل على ما يريده من العناصر الموجودة في جسمك لاستكمال لنموه، وبالتالي تقل نسب هذه العناصر في جسمك بشكل كبير، لذا من الضروري أن تتناولي من الغذاء ما يعوضها.

هذه بعض النصائح حتى تحصلي على تغذية مناسبة:

  • في الشهر السادس، تشعرين بالجوع بشكل أكبر، فحاولي أن تتجنبي الوجبات السريعة، وتناولي طعامًا متوازنًا يحتوي على عناصر غذائية مختلفة.
  • يحتاج الطفل في هذه الفترة إلى حمض الفوليك والكالسيوم والحديد، فتناولي الأطعمة المحتوية على هذه العناصر مثل: "منتجات الألبان، الخضروات والفواكه الطازجة، المكسرات".

اقرئي أيضا: 5 أطعمة لا تقتربي اليهم أثناء الحمل

الرياضة خلال الشهر السادس من الحمل:

الرياضة مهمة في كل شهور الحمل، ولكن تأكدي من سؤال طبيبك عن التمارين المناسبة لصحتك.

في الشهر السادس مهم أن تلعبي بعض التمارين للتخلص من آلام الظهر، كما هو موضح في الفيديو:

 

النوم خلال الشهر السادس من الحمل:

في الثلث الثاني من الحمل، كثير من الحالات يكون النوم فيها طبيعيًا، ثم يتغير في الثلث الأخير، ويصبح النوم لساعات متواصلة أمنية صعبة المنال.

ولكن في بعض الحالات يبدأ الأرق وعدم القدرة على النوم لساعات متواصلة بداية من الشهر السادس، بسبب الضغط على المثانة فيكثر دخولك الحمام ليلًا، كما أن الجنين يبدأ في الحركة كلما كان الجو المحيط هادئًا، وهو ما يجعله ينشط ليلًا، أيضًا الصعوبات التي تواجهينها في الهضم والتنفس نتيجة الوزن الزائد، تجعل من النوم المتواصل أمر صعب.

لذلك ينصح الأطباء بأن تتناولي وجبة العشاء قبل ساعتين من النوم على الأقل، وبالطبع تجنبي المشروبات التي تحتوي على الكافيين حتى لا تصابي باﻷرق، من الممكن أيضا أن تأخذي حمام دافئ قبل النوم، فهذا سيساعدك على الاسترخاء واحرصي على أن يكون مكان النوم مريحًا ودرجة حرارة الغرفة مناسبة.

اقرئي أيضا: أوضاع نوم مريحة للحامل في شهور الحمل الأخيرة

تطور نمو الجنين خلال الشهر السادس:

  • في الشهر السادس، يزداد نمو طفلك بشكل سريع، فلا يكتسب الوزن فقط بل إن طوله يزداد أيضًا.

  • يتحول لون جلده إلى وردي قليلًا، بسبب تشكل الأوعية الدموية تحت الجلد.

  • تستمر الرئتين في النمو، ولكن يظل غير قادر على التنفس بعد.

  • تزداد حساسيته للأصوات الخارجية، وتلاحظين ازدياد في حركته.

  • مع نهاية الشهر السادس، يكتمل نمو الأصابع والأظافر أيضًا، حتى إنها يمكن رؤيتها خلال فحص الأشعة فوق الصوتية عند الطبيب.

زيارات الطبيب:

مع الشهر السادس، يجب عمل تحاليل دم وبول، للتأكد من سلامتك وعدم إصابتك بأي أمراض خلال الحمل، مثل السكر وهو الأكثر شيوعا بين النساء الحوامل.

كما يجب استشارة الطبيب في كل ما يتعلق بالأعراض التي تقابلك فكل حالة حمل تختلف عن الأخرى وما ذكرته في السطور السابقة هو الأكثر شيوعا وأكثر تجارب الحمل تؤكده، ولكن تذكري أنكِ حالة مستقلة بذاتها، من الممكن أن تختلف عن أي حالة أخرى، فيجب مراجعة الطبيب بشكل دائم.

وأيضًا، إن كنتِ لم تعرفي نوع الجنين بعد، فاسألي طبيبك فأغلب الأطباء يفضلون ذكر نوع الجنين، في نهاية الشهر السادس لأن نسبة الخطأ في هذا الوقت، تقل لتصبح 10%، لذا فإن هذا الوقت لتعرفي إن كان جنينك ذكرًا أم أنثى. 

التجهيزات التي يمكنك البدء فيها من الآن

  1. يمكنكم البدء في التفكير في اسم للمولود ذكر أو أنثى.

  2. أيضًا، يمكنك البدء في تجهيز خطة شراء، لما يحتاجه مولودك.

  3. هذا هو الوقت المناسب للجلوس مع زوجك ووضع خطة لتربية طفلكما وما تخططان فعله في المستقبل.

  4. ابدئي في القراءة أكثر عن نمو الطفل والرضاعة ونصائح الولادة وغيرها من الأشياء المهمة، حتى لا تتفاجئي بكل شيء وقت الولادة.

اقرئي أيضا: 7 أمور عليك مراعاتها عند اختيار اسم المولود

 

لمعلومات أكثر عن الشهر السادس، شاهدي الفيديو: 

 

افضل دكتور نساء وتوليد في مصر
موضوعات أخرى