حامل ولا أتقبل أكل اللحوم: ما البدائل؟

    البروتين النباتي للحامل

    يفقد بعض الحوامل خلال فترة الحمل شهيتها تجاه معظم البروتينات، مثل الدواجن واللحوم، وفي الوقت نفسه، يشعرن بالمزيد من الخوف والقلق من عدم حصول الأجنة في بطونهن على القدر الملائم من العناصر الغذائية اللازمة لنموهم السليم، نتيجة لعدم تناولهن للبروتينات الحيوانية أو إذا كانت الأم بطبيعتها نباتية ولا تتغذى على البروتينات الحيوانية، فهل البروتين النباتي للحامل يمكن أن يعوض الجنين عن هذه العناصر الغذائية؟

    حسبما يؤكد الأطباء على أن نقص تناول البروتين الحيواني لا يشكل ضررًا على صحة الحامل أو الجنين، طالما قد جرى تعويضها بالبروتينات النباتية، التي سنوضحها لكِ في هذا المقال.

    إن كل ما تحتاج إليه الحامل هو الحصول على العناصر والفيتامينات الأساسية المختلفة وتوظيفها بشكل سليم حسب احتياجاتها بحيث لا تضر الجنين، مع التأكيد على ضرورة عدم تجاهل أي من مجموعات الهرم الغذائي، لكي تزودها بجميع العناصر الغذائية اللازمة، لضمان سلامة حملها وجنينها.

    مصادر البروتين النباتي للحامل

    إذا كانت الأم لا تشتهي تناول البروتينات الحيوانية وترغب في ألا يتأثر  جنينها بأي شكل من الأشكال، عليها اللجوء إلى تناول بدائل البروتينات الحيوانية، التي توجد في بعض الأطعمة الآتية التي تكون غنية بالبروتين النباتي للحامل:

    1. الحبوب: كالقمح ويشمل البليلة كأحد الأطعمة الغنية بالبروتين ويمكن تناولها عند الفطور، والفريك والشوفان، لاحتوائهما على نسبة من البروتين أعلى من الموجودة في الأرز، وكذلك البرغل والشعير.
    2. الحمص: هو مصدر جيد للحصول على الجرعة اليومية التي يحتاجها الجسم من البروتين، ويحتوي أيضًا على الكالسيوم والدهون الصحية ومضادات الأكسدة.
    3. السمسم: من الحبوب التي تمد الجسم بالدهون اللازمة، ويحتوي على البروتين وفيتامينات ومعادن أخرى.  
    4. الخرشوف: يحتوي على البروتين والحديد.
    5. المشروم: يُعد المشروم بديلًا جيدًا للحوم.
    6. الفاصوليا الخضراء والبيضاء: تحتوي على نسبة هائلة من البروتين والألياف تساعد على تحسين أداء الجهاز الهضمي.
    7. حبوب الكينوا: وهي بديل صحي للحوم غني بالبروتينات والعديد من العناصر المهمة، مثل البوتاسيوم والماغنسيوم والفسفور.
    8. الجوافة: وهي من أغنى الفواكه التي تحتوي على البروتين.
    9. السبانخ: من العناصر الجيدة التي يمكن إضافتها للوجبة الغذائية، لضمان الحصول على نسبة جيدة من البروتين.  
    10. الخضروات الورقية: تحتوي الخضروات الورقية على البروتين النباتي، ولكن ليس بالقدر نفسه للبروتين الموجود  في المكسرات والبقوليات، ولكنها غنية بالألياف ومضادات الأكسدة.  
    11. الفول السوداني: من الأغذية التي تحتوي على نسب مرتفعة من البروتين.
    12. زبدة الفول السوداني: تحتوي على نسبة عالية من البروتينات الموجودة في اللحوم، وهي غنية أيضًا بالماغنسيوم والبوتاسيوم والألياف.
    13. المكسرات: مثل اللوز والفستق والكاجو، فهي تعوض متطلبات الجسم من البروتين، وهي مصدر غني بالألياف والكالسيوم والحديد والمغنسيوم.
    14. العدس والفول: يعتبر كل منهما من ضمن الخيارات النباتية الغنية بالبروتينات.
    15. فول الصويا: هو أقرب بروتين نباتي للبروتين الحيواني، ويحتوي أيضًا على نسبة معتدلة من الدهون.
    16. جنين القمح: يحتوي جنين القمح على نسبة عالية من البروتين والحديد، ويعتبر بديلًا جيدًا للدجاج والديك الرومي.

    بالإضافة إلى بعض بدائل اللحوم الأخرى:

    1. البيض: هو الخيار الجيد للنباتيين للحصول على البروتين اللازم لصحة الجسم.
    2. الجبن الأبيض قليل الدسم: ويحتوي على الكثير من البروتين دون احتوائه على المزيد من الدهون أو السعرات الحرارية.

    وانتبهي عزيزتي إلى ضرورة الدمج بين هذه الأنواع المختلفة من الأطعمة وعدم الاعتماد على نوع واحد بمفرده باعتباره بديلًا عن البروتين الحيواني، حيث يساعد الحصول على أكثر من طعام على اكتساب الجسم للبروتينات ذات الأحماض الأساسية المطلوبة، لضمان الحفاظ على صحة جيدة للحامل وجنينها.

    ما الفرق بين البروتين الحيواني والنباتي؟

    يتلخص الفرق بين البروتين الحيواني والنباتي في أن البروتين الحيواني يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التي يحتاجها الجسم بالنسب الضرورية، بينما لا يحتوي البروتين النباتي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية ويفتقد إلى نوع أو أكثر منها، لذا يجب تنويع البروتين النباتي للحامل، بحيث يحتوي على البقوليات والحبوب معًا، وبذلك يمكن تحقيق النسب الموجودة بالبروتين الحيواني نفسها.

    تعرفي على: 8 علامات تدل على نقص البروتين في الجسم

    وسواء كنتِ من الأشخاص النباتيين بطبيعتهم أو لم يعد لديكِ شهية لتناول اللحوم والدواجن وغيرها من البروتينات الحيوانية، بالطبع ستجدين هناك الكثير من الأطعمة التي تجذبكِ وتساعدك في الحفاظ على نظام غذائي صحي غني بالبروتين النباتي للحامل وجميع العناصر والمكونات الغذائية اللازمة لها، حتى لا يحدث أي تأثير سلبي على الجنين.

    الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

      عودة إلى الحمل

      فهيمة ممدوح

      بقلم/

      فهيمة ممدوح

      ساعدتني مهنتي كمترجمة في الإطلاع على الكثير من المجالات المختلفة، وتعلمت منها إمكانية البحث عبر الانترنت لاكتشاف كل ما هو جديد في عالم المرأة واهتماماتها وعلاقتها بمن حولها.

      موضوعات أخرى
      supermama
      Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon