بروز السرة وخط البطن الداكن عند الحامل

تواجه الحامل بعض المشكلات أو الأعراض الجلدية طوال فترة الحمل، مثل بروز السرة في الشهور الأخيرة وخط البطن الداكن..وتبدأ التساؤلات هل ستنتهي هذه الأعراض مع الولادة أم لا؟

مشكلة بروز السرة عند الحامل

ربما سمعت عن مشكلة بروز سرة البطن عند الحامل، أو ربما حدثت لك إن كان سبق لك الإنجاب. ويحدث هذا البروز بسبب تمدد البطن وعضلاتها فيدفع هذا السرة للخارج بشكل طبيعي. وقد لا تحدث لبعض السيدات الحوامل.  ومع ذلك، قد تشعر الحامل ببعض الألم في مكان السرة، بسبب التغيرات المتسارعة والمتلاحقة على جسمها ومنها اكتساب الوزن الزائد وتحديدًا في البطن، واتساع عنق الرحم ليستوعب الجنين، وكذلك احتباس السوائل في الجسم، مما يؤدي للضغط على البطن وبالتالي على السرة فيسبب هذا الضغط بعض الألم، لكن مع هذا ليس هناك من داعٍ لأي قلق، فالسرة تعود لشكلها الطبيعي بعد الولادة ببضعة أشهر.

خط البطن الداكن "الخط الأسود"

في الثلث الثاني من الحمل، يبدأ ظهور خط طولي موجود لدينا جميعًا لكن بلون فاتح، فيبدأ في ظهوره بلون داكن يتغير تدريجيًا حتى الثلث الأخير من الحمل. يمتد طوليًا من المعدة إلى السرة وما بعدها ويتغير لونه بسبب تمدد عضلات البطن في الحمل.

عادةً ما يختفي هذا الخط بعد أسابيع من الولادة، وعليك العمل على تدليك بطنك سواء أثناء الاستحمام أو غير ذلك لإزالة أي جلد ميت أو جاف وليعود جلدك إلى طبيعته ولونه المعتاد.

وقد يتسبب الحمل في تغيير لون بشرتك في بعض الأماكن، فتلاحظين أن شاماتك أصبحت داكنة أكثر، وكذلك الحلمتين في الثديين، وقد يظهر النمش. ويرى العديد من الأطباء أن تناول حمض الفوليك يساعد على الحفاظ على نضارة جلدك ولونه بجانب أهميته في الحمل طبعًا. ولذا عليك الاهتمام بتناوله في صورته الطبيعية بأن تتناولي الحبوب الكاملة والخضراوات الورقية الخضراء.

ولا تسبب أي من تلك المظاهر الجلدية أي ألم أو حكة وإن حدث احمرار أو تهيج أو شعور بحكة أو ألم فيجب استشارة طبيبتك فورًا.

افضل دكتور نساء وتوليد في مصر
موضوعات أخرى