اختيار الدقيق الأمثل للوصفات

نصائح الطبخ

لا شك أن الوصفة المضبوطة هي التي تطهي بمكونات جيدة، وعندما يُذكر الخبز و طهي المُعجنات يُذكر بالتأكيد الدقيق، الذي يمكن أن يجعل من وصفتك طبقاً شهياً ينافس أطباق أكبر الشيفات المحترفين، أو يخيب أملك في عجينة صلبة أو «مكتومة ومنخفضة» بعدما قضيتي بالفعل عدة ساعات بالمطبخ لتحضيرها.

  • وهنا علينا أن نتعرف أولاً علي أنواع الدقيق التي تناسب كل وصفة، وكيفية استخدامها وهي كالأتي:

  1. دقيق الخبز: هو دقيق قوي يستعمل في صنع أنواع الخبز والرولز القوية، وأي منتج يحتاج إلى نسبة عالية من البروتين.
  2. دقيق الكيك: وهو دقيق ضعيف أو منخفض البروتين، ويستخرج من القمح اللين وله قوام رخو ناعم ولون أبيض نقي، ويستخدم في صناعة الكيك والبسكويت، وهي مخبوزات رقيقة تحتاج إلى نسبة بروتين منخفضة.
  3. دقيق الفطائر: وهو منخفض في البروتين عن دقيق الخبز، لكنه أعلى في البروتين من دقيق الكيك ولونه أقل بياضاً من دقيق الخبز، ويستعمل دقيق الفطائر في عمل الفطائر كالبيتزا مثلاً بانواعها وبعض أنواع العجائن المخمرة الحلوة والفطائر الحادقة والمافن.

اقرأي أيضا : تعلمى أسرار صنع عجينة البيتزا الشهية!

  • ويمكن التمييز بين أنواع الدقيق:

 دقيق الخبز يبدو خشناً نوعاً ما عند دعكه بالأصابع، وإذا ضغط عليه بشدة ثم خف الضغط عنه، فإنه يتفكك بسرعة ولونه أبيض مائل إلى السمرة.

أما دقيق الكيك.. فهو ناعم جداً وفائق البياض، ودقيق الفطائر يبدو قريب الشبه من دقيق الكيك، لكن لونه قريب منه.

أما دقيق جميع الأغراض، وهو موجود في الأسواق، أضعف قليلاً من دقيق الخبز، فيمكن أن يستعمل في صناعة الفطائر والكيك او لقلي الأسماك و اللحوم والدجاج.

في الوقت نفسه هذه الأنواع تختلف في امتصاص الماء.. دقيق الخبز يطلب ماء أكثر من الدقيق متعدد الأغراض، والدقيق متعدد الأغراض يطلب ماء أكثر من دقيق الكيك.

اقرأي أيضا :بيتزا الفاكهة

موضوعات أخرى
التعليقات