15 سببًا لتورم الأصابع

أعراض تورم الأصابع

كثيرًا ما تعاني النساء من تورم الأصابع خاصةً في أوقات محددة مثل الحمل، يحدث التورم عندما يتضخم جزء من الجسم مثل الأعضاء أو الجلد أو العضلات، يمكن أن يكون التورم داخليًا أو يؤثر في الجلد والعضلات الخارجية. يمكن أن يحدث في جميع أنحاء الجسم أو يمكن توطينه في جزء واحد محدد مثل تورم الأطراف و الأصابع. عندما تتورم الأصابع، يمكن في بعض الحالات علاجه بالمنزل، بينما يحتاج بعضها الآخر إلى رعاية طبية، سنتحدث في هذا المقال عن أعراض تورم الأصابع التي يمكن أن يكون سبببها مجموعة متنوعة من الظروف الصحية، وطرق العلاج التي قد تساعدك على التخلص من التورم.

أعراض تورم الأصابع

قد يحدث تورم الإصبع مع أعراض أخرى بما في ذلك:

  1. الكدمات أو تغير اللون.
  2. قشعريرة.
  3. إعياء.
  4. حمى.
  5. كتل أو نتوءات بطول الإصبع.
  6. خدر أو وخز من ضغط الأعصاب.
  7. مناطق مؤلمة أو طرية.
  8. تشققات أو تمزقات مليئة بالصديد.
  9. ضعف الحركة في المفصل.
  10. التيبس.
  11. تورم المفاصل.

في بعض الحالات، قد تحدث أعراض أخرى تشير إلى حالة خطيرة يجب تقييمها على الفور في حالات الطوارئ، لا تترددي في الحصول على رعاية طبية فورية إذا كنتِ مصابة بتورم الأصابع مع أعراض مثل:

  • حمى عالية (أعلى من 38.5 درجة مئوية).
  • عدم القدرة على تحريك الإصبع.
  • ألم حاد.
  • تشوه بصري.

أسباب تورم الأصابع

يمكن أن يحدث التورم بسبب:

  1. احتباس السوائل: يحدث التورم عندما تتجمع سوائل الجسم في الأنسجة أو المفاصل، يمكن أن تساعد الوجبات المالحة على احتباس السوائل.
  2. التمارين وارتفاع درجة الحرارة: يحتاج قلبكِ ورئتاكِ وعضلاتكِ إلى الأكسجين خلال التمرين، لذا يذهب مزيد من الدم إلى تلك الأماكن ويقل التدفق لليدين، فتتفاعل الأوعية الدموية الصغيرة مع هذا التغيير وتتوسع، مما يؤدي إلى تضخم أصابعك.
  3. الإصابة: قد يكون لديكِ تمزق في الأربطة أو التواء في إصبعك أو جرح وتر أو خلع أو حتى كسر عظم.
  4. العدوى: ثلاث إصابات يمكن أن تسبب تورم الأصابع وهي: الداحس الهربسي (Herpetic whitlow): عدوى الهربس التي تسبب بثورًا دموية صغيرة منتفخة على الأصابع، وعدوى الداحِس (Paronychia): عدوى في الظفر ناتجة عن بكتيريا أو فطريات، وعدوى التهاب رأس الإصبع (Felon): عدوى مؤلمة مليئة بالصديد في طرف الأصابع.
  5. التهاب المفاصل: يؤثر التهاب المفاصل الروماتويدي في بطانة المفاصل ويسبب التورم والألم والتيبس، غالبًا ما يسبب تورمًا يجعل أصابعك تشبه النقانق.
  6. النقرس: مرض بسبب تناول كثير من اللحوم والمأكولات البحرية، يسبب الألم الشديد والتورم.
  7. الأدوية: بعض الآثار الجانبية للأدوية مثل: مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية، وأدوية لمرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم، وأدوية الألم العصبي، والعلاجات الهرمونية مع هرمون الإستروجين أو هرمون التستوستيرون.
  8. متلازمة النفق الرسغي (Carpal Tunnel Syndrome): هو عصب مضغوط في مكان بمعصمك يسمى النفق الرسغي، يشعر المريض بالتورم، حتى لو لم يبد عليه، قد يشعر أيضًا بالألم أو الوخز أو التنميل.
  9. الإصبع الزنادية (Trigger Finger): هنا ينقر إصبعك مثل صوت الزناد عند ثنيه أو تقويمه، وعندما يكون إصبعك منتفخًا أيضًا.
  10. أمراض الكلى: إذا لم تعمل الكلى بشكل جيد بما فيه الكفاية فلن تستطيع التخلص من الفضلات والسوائل الزائدة من الجسم، ويظهر الانتفاخ في أصابعك وقدميك وحول عينيك.
  11. الحمل: يمكنكِ توقع تورم الأصابع والكاحلين والقدمين خلال الحمل فهذا أمر طبيعي، لكن التورم المفاجئ، خاصة في اليدين والوجه، يمكن أن يكون علامة على تسمم الحمل.
  12. فقر الدم المنجلي:  تتعثر خلايا الدم في الأوعية الدموية الصغيرة وتعوق تدفق الدم في اليدين والقدمين، يسبب هذا تورمًا مؤلمًا.
  13. الوذمة اللمفية (lymphedema): يحدث هذا التورم عندما لا يمكن تصريف السوائل في الجهاز الليمفاوي بشكل جيد، في بعض الأحيان يكون أحد الآثار الجانبية لعلاج السرطان.
  14. مرض رينود (Raynaud’s Disease): هذه مشكلة نادرة تصيب الأوعية الدموية في أصابعك وأصابع قدميك، تتسبب في تضييقها عند الشعور بالبرد، عندما تنفتح الأوعية ويعود الدم، يمكن لأصابعك أن تتورم.
  15. تصلب الجلد: أحد أمراض الجهاز المناعي الذي يخدع جسمك لصنع كثير من البروتين يسمى الكولاجين، قد تصبح يداكِ متيبستين وقد تنتفخ أصابعك مثل النقانق.

علاج تورم الأصابع

 تتضمن الأشياء التي يمكنكِ القيام بها للمساعدة على علاج التورم ما يلي:

  • رفع اليد والذراع فوق مستوى قلبك ربما لفترات طويلة من الوقت، ستساعد الجاذبية على إخراج السوائل من اليد والذراع، خاصةً بعد الإصابة أو الجراحة، يستغرق خروج السوائل من اليد وقتًا أطول بكثير من دخوله.
  • وضع الثلج على المنطقة المصابة أو فوق الضمادة، مما قد يساعد أيضًا على تقليل الألم.
  • تناول الأدوية المضادة للالتهابات (مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية)، والتي يمكن أن تقلل التورم.
  • تحريك الأصابع والمعصم والذراع بانتظام (إذا سمح الطبيب بذلك)، مما قد يساعد على ضخ السائل إلى الجسم، هذا مهم بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من كسور في المعصم.
  • استخدام المضادات الحيوية في حالات العدوى.

نظرًا إلى أن أعراض تورم الأصابع يمكن أن تكون علامة على وجود عدوى خطيرة أو التهاب، يجب عليكِ التحدث مع طبيبك بخصوص الأعراض التي تعانين منها، وإذا كنتِ تعانين من الألم أو الاحمرار أو الدفء، أو إذا أصبتِ بخدر أو وخز مع أي نوع من التورم، خاصة ًبعد إصابة مؤلمة، فاطلبي الرعاية الطبية الفورية، يمكن أن تنتشر إصابات الإصبع إلى أجزاء أخرى من الجسم إذا لم تُعالج مبكرًا.

تعرفي إلى مزيد من المعلومات عن كل ما يخص صحتك والعناية بها، عن طريق زيارة قسم صحة في "سوبرماما".

المصادر:
swollen finger
swollen finger
swollen finger
swollen finger

عودة إلى صحة وريجيم

آية حسين

بقلم/

آية حسين

صيدلانية، أهوى الكتابة والأشغال اليدوية، ومهتمة بتعليم الأطفال وبصحتهم النفسية. يعنيني الهدوء والاطمئنان، وأرجو أن تكون لكلماتي نصيبًا منهما.

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon