7 أسباب تؤدي لتقوس رجل الرضيع

تقوس رجل الرضيع

تقوس ساق الأطفال حديثي الولادة مشكلة شائعة بينهم، ولكنها تثير قلق العديد من الأمهات، اللائي يعتقدن أن هذا الاعوجاج سيظل معهم طوال حياتهم، وقد يؤثر على طريقة مشيهم بشكل صحيح في الكبر. في هذا المقال سنخبركِ بأسباب تقوس رجل الرضيع، والحالات غير الطبيعية التي يجب فيها استشارة الطبيب، لوصف العلاج المناسب لطفلكِ.

تقوس رجل الرضيع 

يولد أغلب الرضع بتقوس في الساقين تتفاوت نسبته من طفل لآخر، وذلك نتيجة لوجوده داخل الرحم في وضع مقوس فترة طويلة. ويقل الأمر تدريجيًّا مع بدء تعلم الطفل الوقوف والمشي، إذ تصبح ساقاه أكثر صلابة وقوة، وتبدآن في اتخاذ الشكل الطبيعي لهما ببلوغه عمر السنتين.

أما إذا استمر تقوس الساقين لدى الطفل حتى عمر الثلاث سنوات دون تحسن، أو إذا كان يعاني من الشعور بالألم في ركبتيه أو ساقيه في أثناء المشي، ففي هذه الحالة يكون التقوس غير طبيعي، ويستلزم زيارة الطبيب لفحص الطفل، ووصف العلاج اللازم له.

أسباب تقوس ساق الرضيع

تتعدد أسباب تقوس الساقين عند الرضع واعوجاجهما للداخل، جمعنا لكِ أهمها فيما يلي: 

  1. عدم اهتمام الأم بتناول المكملات الغذائية، اللازمة لجسمها خلال فترة الحمل.
  2. نقص فيتامين د، المسؤول عن امتصاص الكالسيوم في الجسم.
  3. نمو العظام بشكل غير طبيعي.
  4. الإصابة بمرض بلونت (اضطراب نمو عظم القصبة).
  5. تسمم الطفل بالرصاص أو معدن الفلورايد الموجود بمعجون الأسنان.
  6. عدم التئام كسور العظام بطريقة صحيحة.
  7. وضع الطفل في مشاية الأطفال فترات طويلة، قبل استعداده للوقوف والمشي، خاصة إذا كان وزن الطفل زائدًا.

علاج اعوجاج قدم الرضيع

يتعرف طبيب الأطفال على اعوجاج قدم المولود فور الولادة بمجرد فحصه، وقد يحيل الطفل إلى طبيب متخصص في علاج أمراض عظام الأطفال. ويبدأ علاج التقوس مبكرًا لتقويم عظام الطفل، باستخدام جبيرة لتصحيح وضع قدميه.

علاج تقوس ساق الرضيع

يعتمد علاج تقوس ساقي الرضيع على سببه ودرجة حدته، التي يحددها الطبيب بعد الفحص. ولا يُنصح بالبدء في أي نوع من العلاج قبل سن السنتين أو دون استشارة الطبيب، وأشهر طرق العلاج: 

  • تناول جرعة دوائية يصفها الطبيب من فيتامين د مع الكالسيوم، وذلك في حالات التقوس الناتجة عن نقصهما.
  • ارتداء قوالب خاصة، لاستعادة وضع الساقين الطبيعي حسب الحالة.
  • العمليات الجراحية في حالات نمو العظام بصورة غير طبيعية، أو لتصحيح التئام كسور العظام.

الوقاية من اعوجاج ساق الرضيع

لطالما كانت الوقاية خير من العلاج، لذا إليكِ هذه النصائح لحماية طفلكِ الرضيع من نقص فيتامين د، الذي يُعد أشهر أسباب التقوس عند الأطفال.

  • عرضي طفلكِ الرضيع لضوء الشمس يوميًّا في الصباح الباكر، أو قبل غروب الشمس بساعتين، لمدة من 10 إلى 20 دقيقة.
  • قدمي لطفلك أطعمة متنوعة وغنية بالفيتامينات والمعادن اللازمة لنموه، بعد البدء في إدخال الطعام الصلب، خاصة الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، مثل: البيض والأسماك.
  • احرصي على أن يأخذ طفلكِ الجرعة الوقائية من فيتامين د غير النشط التي يصفها الطبيب.
  • أدخلي منتجات الألبان بأنواعها في نظام طفلكِ الغذائي، بما يناسب عمره.

خلاصة القول، لا تقلقي من تقوس رجل الرضيع قبل عمر سنتين، واسمحي لكل مرحلة من عمر طفلكِ بأن تأخذ وقتها دون عجلة. وانتبهي لحركة نموه وتطوره، وتابعي باستمرار مع طبيب الأطفال لفحصه بشكل الدوري، والاطمئنان على صحته.

ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بصحة الأطفال الرضع اضغطي هنا.

المصادر:
Bowlegs: Diagnosis,Treatment & Prevention
Bowlegs Causes
The Newborn Foot
Why Does Baby Have Bowed Legs?

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon