10 أسباب لألم الركبة المفاجئ

أسباب ألم الركبة المفاجئ

تعد الركبة مفصلًا معقدًا يحتوي على العديد من الأجزاء المتحركة ما يجعلها أكثر عرضة للإصابات والآلام مع تقدم العمر والاعتماد عليها في أثناء الحركة ومممارسة الأنشطة اليومية. لذا فإن آلام الركبة من أكثر المشكلات الصحية التي تعاني منها النساء، خاصة مع زياة الوزن أو التقدم في العمر. هناك أيضًا ألم الركبة المفاجئ، الذي قد يباغتكِ عند انغماسكِ في أعمالكِ، ويصعُب عليكِ التصرف فيه وقتها. في هذا المقال نخبركِ بأهم أسباب ألم الركبة المفاجئ، وطرق يمكنكِ اتباعها بنفسكِ في المنزل لتخفيف هذا الألم.

أسباب ألم الركبة المفاجئ

ألم الركبة المفاجئ لا يكون دائمًا بسبب الإصابات والحوادث، إذ إن مفصل الركبة يحتوي على أجزاء كثيرة، وقد يكون عرضة للشد العضلي أو الإجهاد أو التدهور الوظيفي أو القطع الجزئي أو التضرر الكامل، وهذه بعض أسباب آلام الركبة المفاجئة:

  1. الكسور: حيث يحدث التورم، والألم الحاد، وفقدان القدرة على تحريك المفصل، خاصة عند كسر عظمة الهضبة الظنبوبية، أو كسر أسفل عظم الفخذ، أو كسر الرضفة (صابونة الركبة).
  2. التهاب الأوتار: حيث التورم، وتيبس المفاصل، والألم غير الحاد، والأوتار توصل بين المفصل والعظام، والإجهاد المتكرر لها قد يسبب التهابها وتورمها، وقد يصعب تحريك الركبة بسبب التهابها حتى إراحتها وزوال الإجهاد عنها.
  3. ركبة العدَّائين: ويحدث بها مثل الخفقان المؤلم خلف الرضفة أو حولها أو في منطقة التقاء عظمة الفخذ بالركبة، وتشيع هذه الحالة بين الرياضيين والمتحركين والمعتادين على بذل مجهود بدني.
  4. تمزق الأربطة: الذي يُسمع فيه صوت "طقطقة" يُتبع فورًا بالألم الشديد والتورم، والأكثر شيوعًا هو تمزق الرباط الصليبي الأمامي، والرباط الجانبي الإنسي، وقد يحدث أيضًا في الرباط الجانبي الوحشي، والرباط المتصالب الخلفي، وهذه الأربطة تربط العظام فوق الرضفة وتحتها. تزداد فرص حدوث هذا التمزق للرياضيين ولاعبي كرة القدم، وقد يحدث نتيجة ضرب الركبة بزاوية خاطئة، وقد لا يستطيع المصاب وقتها تحريك ركبته دون مساعدة.
  5. الفصال العظمي أو التهاب المفاصل التنكسي: الذي يسبب الألم، والالتهاب واحتقان الركبة وتورمها فجأة عند حدوث النوبة، وتزداد الإصابة به لدى كبار السن، الذين كانوا يبذلون مجهودًا بدنيًّا كبيرًا في صغرهم، أو كانوا رياضيين، وعادة يكون الألم تدريجيًّا، وقد يصيب مفصلًا واحدًا أو الاثنين معًا.
  6. التهاب الجِراب: ويتسم بالألم الشديد والتورم في إحدى أو كلتا الركبتين، والجِراب هو كيس ممتلئ بالسوائل يستخدم كوسادة لتخفيف حدة الاحتكاك بين الأوتار، وعند التهابه بسبب كثرة ثني الركبة أو النزف فيه، يُسبب ألمًا شديدًا وتورمًا في ركبة أو الركبتين معًا.
  7. إصابة الغضروف الهلالي وتمزقه: ويُسمع معه صوت "طقطقة" يتبعه ألم شديد وتورم، والغضروف الهلالي يوفر للركبة القدرة على حمل الأثقال والدوران في اتجاهات مختلفة، وعند تمزقه بسبب الالتواء القوي المفاجئ، قد يحدث ألم شديد وتورم، مع عدم القدرة على تحريك المفصل، وعادة يحدث في ركبة واحدة، وقد يحدث لكبار السن تدريجيًّا بسبب تآكل الغضروف بمرور الوقت.
  8. النقرس: ويكون ألمه مركزًا وشديدًا في الركبة، ويصحبه تورم، ويحدث بسبب تراكم حمض اليوريك في الجسم، خاصة في القدم، وقد يتراكم في الركبة أيضًا، ويأتي على هيئة نوبات من الألم تستمر لعدة أيام، فإن ظهر ألم مفاجئ في الركبة، فقد تكون بدايات الإصابة بالنقرس.
  9. التهاب المفاصل الإنتاني: ويُحدث ألمًا شديدًا وتورمًا وسخونة بمنطقة ما حول مفصل الركبة، بالإضافة إلى احمرارها عند التهاب السائل المحيط بالمفصل نتيجة العدوى، ويُعد حالة طارئة تستدعي التدخل الطبي العاجل، ويُحدث هذا الالتهاب عادة ألمًا مفاجئًا في ركبة واحدة، وتزداد فرص الإصابة به للحالات التي لديها تاريخ مرضي بالنقرس، أو التهاب المفاصل ،أو ضعف الجهاز المناعي.
  10. خلع الرضفة: حيث الألم وخروج الرضفة من مكانها وتورم منطقة ما حول مفصل الركبة، ويحدث بسبب الإصابة الشديدة التي تؤدي لخروج الرضفة من مكانها.

الآن بعد استعراضنا لبعض أسباب آلام الركبة المفاجئة، كيف تقومين بـتخفيف آلام الركبة؟ هذا ما نجيبكِ عنه في السطور التالية.

نصائح لتخفيف آلام الركبة

عند الاطمئنان على حالة الركبة وعدم وجود شيء يستدعي التدخل الطبي، أو كان الألم بسيطًا أو متوسطًا محتملًا، فيمكنكِ عمل بعض الإجراءات المنزلية لتخفيف آلام الركبة الناتجة عن الالتواء، أو التهاب المفصل، أو الإصابة الخفيفة، ومن هذه الإجراءات:

  • الإسعافات الأولية عند لي الرجل أو الوقوع أو حدوث أي إصابة للركبة، وتتضمن حماية الركبة من أي تضرر آخر، والراحة بعد الإصابةـ لإعطائها الفرصة في التعافي، ووضع كمادات ثلج على مكان الإصابة، لتقليل التورم والالتهاب لمدة 20 دقيقة عدة مرات في يوم الإصابة، مع مراعاة عدم لمس الثلج للجلد مباشرة، والرباط الضاغط لإراحة الركبة ودعمها، وأخيرًا رفع الرجل لأعلى لتحسين الدورة الدموية، ومنع التورم.
  • المبادلة بين الحرارة والبرودة عن طريق وضع كمادات دافئة على الركبة لمنع تيبسها عند الاستلقاء، وكذلك وضع كمادات باردة لتقليل الألم والتورم، مع مراعاة الإكثار من الكمادات الباردة في أول يوم للإصابة.
  • المراهم العشبية التي تحتوي على القرفة والزنجبيل والمستكة وزيت السمسم، التي أُثبت بعض الدراسات فاعليتها في تخفيف الألم.
  • مستخلص الزنجبيل، سواء بدهانه أو شربه، فقد ثبتت فاعليته في تخفيف آلام الركبة.
  • الأدوية المحتوية على مركبات الجلوكوزامين وسلفات الكوندرويتين، فلها تأثير مذكور في تخفيف التهابات الركبة.
  • تناول الأدوية المضادة للالتهاب والمسكنة، مثل: مضادات الالتهابات غير الستيرويدية،كالإيبوبروفين، لتخفيف الالتهاب والألم، سواء كحبوب أو دهان، وكذلك دهان الكابسيسين (المستخلص من الفلفل الحار).
  • المساج قد يخفف من آلام الركبة إن أجراه المصاب لنفسه.
  • الوخز بالإبر وتمارين "التاي تشي" التي تعزز الصحة النفسية، وتساعد على الاسترخاء، وإراحة العضلات.

هناك أيضًا بعض الإجراءات العامة لتحسين صحة المفاصل بشكل عام، مثل:

  • ممارسة التمارين الرياضية والنشاطات الجسدية المناسبة للحالة، لمنع تيبس مفصل الركبة، وتنشيط الدورة الدموية فيه، وتقليل تدهور حالة المفصل وتقويته.
  • فقدان الوزن، والالتزام بنظام غذائي صحي قليل الدهون وغني بالخضروات والفاكهة والألياف، خاصة لأصحاب الوزن الزائد، الذي يُحمل على الركبة ويسبب ألمها.

ختامًا عزيزتي، بعد معرفتكِ لبعض أسباب ألم الركبة المفاجئ، والإجراءات التي تخفف منه، يجب عليكِ التوجه للطبيب فور شعوركِ بأي آلام لا تحتملينها، فقد تكون علامة على وضع يستدعي التدخل الجراحي لمنع تفاقم حالتكِ.

تشعر النساء بآلام العظام باستمرار، نظرًا لطبيعتها الفسيولوجية، والمجهود الكبير الذي تبذله يوميًّا، تعرفي إلى طرق الوقاية المختلفة من أمراض العظام في قسم الصحة.

المصادر:
Knee pain
Knee Pain Health Center
What Might Cause Sudden Knee Pain?
8 Natural Home Remedies for Knee Pain
Fourteen home remedies for knee pain

عودة إلى صحة وريجيم

supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon