9 خطوات لتطهير جرح الولادة في المنزل

    كيف أنظف جرح العملية القيصرية
    الولادة سواء طبيعية أو قيصرية من التجارب المهمة لأي امرأة، ودائمًا ما تستعد كل أم  نفسيًا وجسديًا لهذه التجربة، إذا كنتِ قد أنجبتِ مولودك عن طريق الولادة الطبيعية فربما يحتاج الطبيب إلى إحداث قطع بالعجان (المنطقة بين المهبل والشرج) لمساعدتك على الولادة، وحال لم تحتاجي إلى ذلك فقد يحدث بعض التمزقات بهذه المنطقة نتيجة الولادة، مما يتطلب منكِ العناية بها وتعقيمها، أما حال الولادة القيصرية فبالتأكيد ستُخلف هذه الولادة جرحًا ناتجًا عن شق البطن لإخراج المولود، وهذا الجرج يتطلب أيضًا التطهير، في هذا المقال نجيب تساؤلاتك "كيف أنظف جرح العملية القيصرية أو الطبيعية"، ونقدم لك نصائح تساعد على شفاء جرح الولادة.

    كيف أنظف جرح العملية القيصرية؟

    تُخلف الولادة القيصرية جرحًا يحتاج منك إلى العناية والانتباه، إليك هذه النصائح:

    1. أزيلي ضمادات الجرح بعد يوم إلى يومين من الولادة بناءً على نصيحة الطبيب، ولا تستمري في وضعها، واحرصي على تهوية الجرح، لأن الهواء يعزز التئام جروح الجلد، لذا كلما أمكن، عرّضي الجرح للهواء، ارتداء ثوب فضفاض ليلًا يكفي لتدوير الهواء.
    2. اجلسي في حمام من الماء الدافئ مرة أو مرتين يوميًا، مضافًا إليه ملح أو محلول مطهر لإبقاء جرح الولادة القيصرية نظيفًا، ثم جففي الجرح برفق وحافظي على مكان الجرح جافًا، ويمكنك استخدام الشاش لتغطيته، ولكن مع تغييره يوميًا.
    3. امتنعي عن ممارسة الرياضة، للسماح للندوب الموجودة على رحمك وبطنك بالشفاء، وتجنبي أيضًا الانحناء أو التواء جسمك أو القيام بحركات مفاجئة قدر الإمكان، ولا تحملي أي شيء أثقل من طفلك.

    متى تزورين الطبيب؟

    إذا واجهتِ أيًا من الأعراض التالية، فاتصلي بطبيبك على الفور:

    • احمرار أو انتفاخ في الجرح أو الجلد المحيط به.
    • الإصابة بحمى.
    • تصريف من مكان الجرح.
    • رائحة كريهة في منطقة الجرح.
    • يصبح الجرح صلبًا أو تشعري بألم متزايد حول الجرح.
    •  انفتاح الجرح.

    اقرئي أيضًا متى يلتئم جرح العملية القيصرية؟

    كيف أنظف جرح العملية الطبيعية؟

    بعد الولادة الطبيعية قد تعانين من تمزقات في منطقة العجان (النسيج الذي يوجد بين فتحة المهبل وفتحة الشرج) أو جرح ناتج عن قيام الطبيب بشق هذه المنطقة لمساعدتك على ولادة طفلك، إذا تعرضت لشق العجان أو تمزق مهبلي خلال الولادة، فقد يستغرق التئام الجرح بضعة أسابيع، وقد يستغرق التئام التمزقات الشديدة وقتًا أطول من ذلك، إليك مجموعة من النصائح لتخفيف آلام الجرح خلال فترة الالتئام:

    1. استخدمي الماء الفاتر المضاف إليه محلول مطهر ينصحك به الطبيب وصبيه فوق الغرز برفق، ثم جففي مكانها دون فرك أو تدليك، واغسلي هذه المنطقة بالماء والصابون يوميًا دون فرك أو تدليك، وغيري فوطك الصحية باستمرار لتجنب حدوث أي عدوى أو التهابات.
    2.  اجلسي في حمام مياه دافئة وعميقة لتغطية الأرداف والأوراك لمدة خمس دقائق، وأضيفي للمياه ملحًا أو مطهرًا، واستشيري الطبيب عن النوع المناسب، ويمكنك استخدام المياه الباردة إذا وجدتِ أنها مريحة لك أكثر.
    3. ضعي كمادات باردة وساخنة على منطقة العجان، صبي الماء الدافئ فوق منطقة العجان (الفرج) عند التبول، للحفاظ على نظافة منطقة العجان، ثم جففي الغرز بلطف.
    4. اجلسي على وسادة أو مرتبة مبطنة.
    5. تناولي مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية، واسألي طبيبك عن رذاذ أو دهان تخدير، إذا لزم الأمر.
    6. تحدثي مع طبيبك عن استخدام ملين للبراز أو الدواء المسهل لمنع الإمساك.

    متى تزورين الطبيب؟

    استشيري الطبيب إذا تعرضتِ إلى ألم حاد متواصل أو متزايد، فقد يكون هذا علامة للإصابة بالتهاب.

    اقرئي أيضًا: هل يمكن الولادة الطبيعية بعد القيصرية؟

    أشياء تساعد على شفاء جرح الولادة

    إليك مجموعة من النصائح للمساعدة على شفاء جرح الولادة (طبيعية أو قيصرية):

    • عدم لمس الجرح بالأيدي قبل تعقيمها، وتغيير الضمادات على أساس يومي لمنع التهاب الجرح.
    • عدم  لمس الجرح مباشرة كي لا يؤدي ذلك إلى تقشر القشرة الخارجية للجرح وتعريضه للعدوى والالتهابات.
    • اتباع نصائح الطبيب في ما يتعلق بالعناية بالجرح وتعقيمه بدقة. 
    • التحرك بقدر الإمكان، فالحركة تساعد على تدفق الدم بالجسم وهو ما يعجل من الشفاء ويقلل من فرص الإصابة بالتخثر الوريدي العميق (جلطة دموية أكثر شيوعًا خلال الحمل وفترة ما بعد الولادة)، بمجرد أن تشعر أنكِ قادر على ذلك، ضعي طفلك في عربة الأطفال، وخذي جولة تمشية لطيفة في منطقتك.
    • الحفاظ على رطوبة الجسم من خلال شرب كثير من الماء.

    اقرئي أيضًا: 10 أخطاء لا تفعليها أثناء النفاس

    أجبنا سؤالك كيف أنظف جرح العملية القيصرية وكيف أنظف جرح العملية الطبيعية، في كل الأحوال، إذا لاحظتِ أي تغييرات غير طبيعية على جرح الولادة فراجعي طبيبك على الفور، ولا تهملي الأمر، وبالتأكيد لا تُهملي تعقيم الجرح ونظافته، حتى لا تحدث أي مضاعفات غير مرغوب بها.

    اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالولادة على "سوبرماما".

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon