5 فوائد لهزة الجماع

    فوائد الوصول للنشوة

    العلاقة الحميمة إحدى دعائم الحياة الزوجية إن لم تكن الأساس الأكبر في نجاحها، والتناغم بين الزوجين في أثناء العلاقة الحميمة من العوامل التي تساعد على استمرارية الحياة الزوجية وسعادة الزوجين، والوصول لهزة الجماع أو الرعشة الجنسية المقياس الأكبر لاستمتاع الزوجة خلال العلاقة الحميمة، هزة الجماع هي الوصول لقمة الاستمتاع الذي تشعر بها المرأة خلال ممارسة العلاقة الحميمة، وهي عبارة عن انقباضات متتالية لكلٍ من عضلات الحوض والمهبل والرحم، وتشعر المرأة بعدها بالاسترخاء وانقضاء الشهوة الجنسية.

    وقد لا تعلمين عزيزتي أن لهزة الجماع فوائد أخرى غير كونها أساسًا للاستمتاع خلال العلاقة الحميمة، في هذا المقال سنحاول استعراض بعض فوائد الوصول للنشوة.

    فوائد الوصول للنشوة وهزة الجماع

    لهزة الجماع فوائد صحية عديدة للمرأة، فتعرفي معنا إلى التأثير الجيد الذي يعود لجسمك بعد وصولك لهزة الجماع:

    • هزة الجماع والأعضاء التناسلية: من الفوائد المباشرة لهزة الجماع تحسين الدورة الدموية لأعضاء الجسم المختلفة الموجودة داخل الحوض، ما يجدد الخلايا، وبالتالي يدعم كفاءتها في القيام بوظائفها الأساسية، كما أن الوصول لهزة الجماع مرة واحدة أسبوعيًا في الأقل ينظم الدورة الشهرية للمرأة بصورة ملحوظة.
    • تأثير هزة الجماع في الإحساس بالألم: هزات الجماع قد تضاعف قوة تحمل المرأة للألم طبقًا لدراسة حديثة، وفي دراسة أجريت في عام 2013 في ألمانيا أثبت الفريق البحثي أن هزة الجماع تمثل علاجًا فعالًا للصداع النصفي، وذلك لدى ما يقرب من 60% من الأشخاص الذين يعانون الصداع النصفي، ويمتد تأثير هزة الجماع لتقليل الإحساس بآلام أمراض مزمنة مثل الروماتويد.
    • هزة الجماع وتحسين الحالة المزاجية: من المعروف أن هزة الجماع تحفز إفراز هرمون الإندورفين، وهو واحد من الهرمونات المسؤولة عن تحسين الحالة المزاجية، وتزيد كذلك إفراز هرمون الأوكسيتوسين، وهو الهرمون المرتبط بالنجاح وتحسين الأداء الاجتماعي للفرد.  
    • هزة الجماع وزيادة إنتاج الأستروجين: تحافظ هزة الجماع على هرمون الأستروجين في مستويات صحية ما يحافظ على صحة المهبل، وتحمي أيضًا من الإصابة بهشاشة العظام وأمراض القلب.
    • هزة الجماع مفيدة لحرق السعرات الحرارية: يمكنك حرق 200 سعر حرارى بعد ممارسة ما يقرب من نصف ساعة من العلاقة الحميمة مع زوجك، التى تتضمن هزة الجماع أيضًا.

    أوضاع تساعد على الوصول للنشوة

    يعتمد إحساسك بالرغبة الجنسية ووصولك لهزة الجماع على عديد من العوامل، التي يرتبط بعضها بتوقيتات الدورة الشهرية، نظرًا لتأثير الهرمونات في الإحساس بالرغبة الجنسية، فمثلًا قد تحتاجين لمزيد من المداعبة قبل ممارسة العلاقة الحميمة في فترة ما قبل نزول الحيض مباشرةً، بينما في مرحلة التبويض فقط تزيد الإثارة بممارسة بعض الأوضاع الحميمية الجديدة، إليك بعض الأوضاع التي تساعد على الوصول للنشوة:

    • وضع الفارسة: فيه ينام الزوج على السرير وتجلس الزوجة فوقه وتكون هي المتحكمة في إيلاج العضو الذكري داخل المهبل، وهكذا تستطيع التحكم في قوة الدخول والخروج وفي قوة الحركة، ما يتيح لها معرفة ما تحب.
    • وضع الدوجي: تجلس الزوجة على يديها وركبتيها ويجلس الزوج خلفها على ركبتيه، ويلج العضو الذكري داخل المهبل من زاوية مختلفة، ويتميز هذا الوضع بأن العضو يدخل إلى درجة عميقة داخل المهبل، ما يزيد من استمتاع الزوجة.
    • الوضع التقليدي: فيه يكون الزوج والزوجة متقابلين، ويسمح هذا الوضع للعضو الذكري بمداعبة البظر في أثناء الإيلاج، وهذا يزيد من نشوة الزوجة خاصة إذا كانت تعاني صعوبة الوصول للنشوة.
    • وضع الفراشة: فيه تستلقي الزوجة على حافة السرير ويقف الزوج أمامها، وترفع ساقيها لتسندهما على كتف الزوج وترفع مؤخرتها قليلًا، ما يتيح للعضو الذكري الدخول والوصول لل جي سبوت.
    • وضع الوقوف: يقف الزوج والزوجة ويحمل الزوج زوجته وتلف هي ساقيها حول خصره ويتم الجماع.

    عزيزتي، إن  فوائد الوصول للنشوة الصحية لا تقتصر على الفوائد السابقة، لكن هناك فوائد أخرى قد تكون أقل تأثيرًا في الجسم، لكن المؤكد أن الفائدة الأكبر للوصول إلى هزة الجماع في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة دعم العلاقة العاطفية بين الزوجين، لذلك لا تترددي في مصارحة زوجك بما تحتاجينه في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، وأيضًا في التعبير عن مشاعرك بصدقٍ وبوضوح.

    إذا كنت ترغبين في الحصول على مزيد من المعلومات عن العلاقة الزوجية اتبعي هذا الرابط.

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon