كيفية تنظيف المهبل بطريقة صحيحة

حوالي 90% من النساء لا يعلمن بالفعل كيف يقمن بتطهير وتنظيف منطقة المهبل من الإفرازات، وتعتبر الإفرازات أمرا طبيعيا لدى جميع النساء، إذا كانت الإفرازات شفافة أو بيضاء خفيفة، وتبدأ مرحلة القلق إذا كانت الإفرازات صفراء أو خضراء كريهة الرائحة.

طرق لتتجنبي تهيّج منطقة المهبل:

  • أولا: احرصي على إرتداء ملابس داخلية جافة.
  • ثانيا: تغيير الملابس الداخلية قبل النوم بحيث تكون نظيفة.
  • ثالثا: اختيار ملابس داخلية قطنية مريحة وخفيفة.
  • رابعا: تغيير الفوط الصحية بشكل منتظم كل 4 : 8 ساعات.
  • خامسا: عدم استخدام التامبون لساعات طويلة والنوم به.
  • سادسا: خلع الملابس المبللة أو الرطبة مثل الملابس السباحة وملابس الرياضة.
  • سابعا: لا تتشاركي مع أحد في المناشف أو ملابس البحر.
  • ثامنا: تجنبي المنظفات القوية التي قد تسبب التهاب المهبل.
  • تاسعا: تجنبي ارتداء الملابس الضيقة لساعات طويلة، واحرصي على تجفيف المنطقة السفلية من الأمام والخلف بعد التبول.
 
اقرئي أيضا: تشنج المهبل وتأثيره على العلاقة الزوجية 

التهابات المهبل:

هناك العديد من الأمراض المهبلية: التهابات فطرية، والتهابات بكتيرية، والتي تسبب تهيجاً وحكة في منطقة الفرج، مع وجود كتل من الإفرازات لها رائحة، وتكون أعراضه كالتالي:

  • حكة من داخل وخارج المهبل.
  • وجع وتهيج في منطقة المهبل.
  • حرقان عند التبول.
  • وجود إفرازات غير عادية.
  • قروح في منطقة المهبل.
  • نزيف بعد ممارسة الجنس.
  • إحساس بألم خلال الجماع.
  • إفرازات صفراء لها رائحة كريهة.

وينصح في هذه الحالة بالإسراع لزيارة الطبيب.

(اقرأي أيضًا: ما تحتاجين معرفته عن السونار المهبلي)

عودة إلى جمال وموضة

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon