هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟

    هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟

    قصور الغدة الدرقية الذي من الممكن أنكِ تعانين منه ما هو إلا عدم قدرة الغدة الدرقية التي لديكِ على إنتاج ما يكفي من هرمون الغدة الدرقية للحفاظ على عمل الجسم بشكل طبيعي.

    هذه الحالة من الخمول لا تعانين منها إلا في حال كان لديك نقص شديد وحاد في هرمون الغدة الدرقية هذا في الدم، كما قد تتساءلين أحيانًا هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟ هذا ما سنتطرق له الآن.

    هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟

    من إحدى أهم تساؤلاتكِ المتعلقة بخمول الغدة الدرقية وقصورها، هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟ يمكنني إجابتك بشكل مختصر بلا.

    ولكن هناك بعض العلاجات التي قد تساعدك من أجل السيطرة على حالتكِ الصحية هذه والتخفيف من أعراضها المصاحبة ومضاعفاتها المترتبة عليها قدر الإمكان.

    ومن أهم هذه الطرق العلاجية التي يمكنك اتباعها من أجل السيطرة وإدراة حالة خمول الغدة الدرقية الذي تعانين منه ما يأتي:

    الليفوثيروكسين (Levothyroxine)

    ينصح عادةً باستخدام هذا النوع من الهرمونات الاصطناعية للغدة الدرقية بشكل يوميّ ولمدى الحياة، حيث تكمن أهميته في استعادة مستويات كافية من هرمون الغدة الدرقية، كما أنه يخفف من العلامات والأعراض المصاحبة لهذا الخمول.

    ولكن هذا النوع من الهرمونات الاصطناعية قد تتغير الجرعة المستخدمة منه بناءً على مجموعة من العوامل، كما يجب عليكِ الالتزام بالجرعة الموصى لكِ بها من قبل الطبيب المختص من أجل تجنب الآثار الجانبية التي قد تترتب على هذا النوع من العلاجات الهرمونية، والتي عادةً ما تتمثل في الآتي:

    • تناول الطعام بشكل مفرط.
    • المعاناة من الأرق.
    • سرعة معدل ضربات القلب.
    • الارتعاش.

    هرمون الليوثيرونين (Liothyronine)

    قد يُعطى هذا الشكل الآخر من هرمون الغدة الدرقية في بعض الحالات من أجل علاج حالة انخفاض مستويات هرمون الغدة الدقية في الجسم، والتخفيف من أعراضها، فقد يستخدم بمفرده أو مع أدوية أخرى، وذلك اعتمادًا على تشخيص الطبيب المختص لحالتكِ الصحية.

    وكغيره من العلاجات قد يترتب على استخدامكِ له بعض الآثار الجانبية، على سبيل المثال:

    • الصداع.
    • صعوبة في النوم.
    • زيادة التعرق.
    • الإسهال.
    • اضطرابات في الدورة الشهرية.

    الطب البديل

    بالرغم أن معظم الأطباء قد يوصون باستخدام هرمونات الغدة الدرقية الاصطناعية إلا أن هنالك بعض المستخلصات الطبيعية التي من الممكن أن تحتوي على هرمون الغدة الدرقية المشتق من الغدد الدرقية للخنازير، حيث تحتوي هذه المنتجات على كل من هرمون الغدة الدرقية وثلاثي يودثيرونين (Triiodothyronine).

    بالمقارنة مع الأدوية فإن هذا المنتج يحتوي على هرموني الغدة الدرقية على عكس الأدوية التي تحتوي فقط على هرمون الثيروكسين.

    أطعمة تحتوي على اليود

    في حال كنتِ تعانين من قصور في الغدة الدرقية ولكن ليس حادًا، قد ينصحك الطبيب المختص بتناول الأطعمة الغنية بمعدن اليود، فهو المعدن الذي يساعد الغدة الدرقية على إنتاج الهرمونات.

    حيث يمكنك تناول هذه الأطعمة بجانب العلاجات الأخرى التي قد تخضعين لها، ولكن يجب أن يكون ذلك على حسب ما يوصي به الطبيب المختص.

    من أبرز الأطعمة الغنية باليود:

    • البيض.
    • منتجات الألبان.
    • اللحوم والدواجن والمأكولات البحرية.
    • الأعشاب البحرية الصالحة للأكل.
    • ملح مدعم باليود.

    مضاعفات خمول الغدة الدرقية

    بعد الإجابة على سؤال هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية؟ إليكِ أهم مضاعفات هذا النوع من الحالات الصحية عند عدم علاجه:

    • تطور المشاكل الصحية النفسية.
    • مواجهة بعض المشاكل والصعوبات في عملية التنفس.
    • عدم قدرة الجسم على الحفاظ على درجة حرارة الجسم الطبيعية.
    • مواجهة بعض المشاكل التي تتعلق بأمراض القلب والأوعية الدموية.

    في بعض الحالات قد تتطور لديك حالة طبية خطيرة نتيجة عدم علاجكِ لخمول وقصور الغدة الدرقية الذي تعانين منه، وتعرف هذه الحالة باسم غيبوبة الوذمة المخاطية (Myxedema coma).

    عزيزتي لا بدّ لك من الخضوع للعلاجات اللازمة من أجل السيطرة على حالة خمول الغدة الدرقية الذي قد تعانين منه، فهذا ما سيخفف من أعراضك، ويحد من معاناتك من مضاعفات هذا النوع من الحالات الصحية.

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon