ما أسباب ضعف شبكية العين؟

أسباب ضعف شبكية العين

الشبكية طبقة رقيقة من الأنسجة التي تحتوي على ملايين الخلايا الحساسة للضوء، وتقع في الجزء الخلفي من العين، وتتمثل وظيفتها الأساسية في تلقي المعلومات المرئية وتنظيمها وإرسالها إلى عقلك عبر العصب البصري، وهذه العملية برمتها هي التي تمكنك من الرؤية، قد تؤدي بعض الأسباب إلى ضعف شبكية العين، ما ينتج عنه بعض الآثار التي قد تكون خطرة، في موضوعنا نتعرف إلى أسباب ضعف شبكية العين، وأعراضه، وكيفية علاجه.

أسباب ضعف شبكية العين

هناك عدة أمراض تصيب الشبكية وتسبب تلف أجزاء منها، ما يؤدي إلى ضعف الشبكية وقصورها عن أداء عملها، تشمل الأمراض والمشكلات الأكثر شيوعًا المرتبطة بشبكية العين ما يلي:

  • تمزق الشبكية: يحدث عندما تتقلص المادة الشفافة الشبيهة بالهلام الموجودة في مركز العين (الجسم الزجاجي)، وفي أثناء هذا التقلص تشد الشبكية بقوة تؤدي إلى تمزق النسيج، يصاحب هذه الحالة عادة ظهور مفاجئ لأعراض مثل رؤية بقع عائمة وومضات ضوء.
  • انفصال الشبكية: يُعرَّف انفصال الشبكية بأنه وجود سائل أسفلها، ويحدث ذلك عادة عندما يمر السائل عبر تمزق الشبكية مسببًا ابتعاد الشبكية عن طبقات الأنسجة الأساسية.
  • اعتلال الشبكية السكري: قد يؤدي مرض السكر إلى ضعف الأوعية الدموية الدقيقة (الشعيرات الدموية) الموجودة في مؤخرة العين، وتسرب السائل إلى أسفل الشبكية، يسبب ذلك تورم الشبكية الذي يؤدي إلى ضبابية الرؤية وتشوّشها، وربما تظهر شعيرات دموية جديدة غير طبيعية يصيبها النزيف والتمزق، ويؤدي هذا أيضًا إلى تفاقم الحالة.
  • الغشاء فوق الشبكي: عبارة عن ندبة رقيقة تشبه الأنسجة أو غشاء يشبه السيلوفان المتجعد يتكون أعلى الشبكية، يجذب هذا الغشاء الشبكية مسببًا تشوه الرؤية، وقد يرى المريض الأشياء ضبابية أو ملتوية.
  • الثقب البقعي: عيب صغير في مركز الشبكية في مؤخرة العين (البقعة الشبكية)، وقد ينتج هذا الثقب عن الاحتكاك غير الطبيعي بين الشبكية والجسم الزجاجي، أو قد يتبع حدوث إصابة في العين.
  • التنكس البقعي: في هذه الحالة، يبدأ مركز الشبكية الضعف، ويتسبب هذا في حدوث أعراض مثل ضبابية الرؤية المركزية أو ظهور بقعة عمياء في مركز مجال الرؤية، وهناك نوعان منه هما التنكس البقعي الرطب، والتنكس البقعي الجاف، يصاب عديد من الأشخاص بالنوع الجاف أولًا، الذي قد يتطور إلى النوع الرطب في إحدى العينين أو كلتيهما.
  • التهاب الشبكية الصباغي: داء تنكسي وراثي، يؤثر ببطء في الشبكية ويسبب فقدان الرؤية الليلية والجانبية.

أعراض ضعف شبكية العين

تتشابه عديد من أمراض الشبكية في بعض مؤشرات المرض، وتشمل الأعراض الشائعة:

  • رؤية نقاط عائمة أو خطوط تشبه خيوط العنكبوت.
  • تغييم الرؤية أو تشوشها (رؤية الخطوط المستقيمة كأنها متموجة).
  • عيوب في الرؤية الجانبية.
  • فقدان البصر.

ربما تحتاجين إلى محاولة النظر بكل عين على حدة لملاحظة هذه الأعراض.

علاج ضعف شبكية العين

الهدف الرئيسي لعلاج ضعف الشبكية هو إيقاف تقدم المرض أو إبطائه والحفاظ على رؤيتك أو تحسينها واستعادتها، في كثير من الحالات، لا يمكن علاج الضرر الذي حدث بالفعل، ما يجعل الاكتشاف المبكر مهمًا.

يمكن أن يكون علاج مرض الشبكية معقدًا ومُلحًا في بعض الأحيان، تشمل الخيارات المتاحة ما يلي:

  • الليزر: يمكن للجراحة بالليزر إصلاح تمزق الشبكية أو رأب ثقب فيها، ويمكن أن يؤدي العلاج الفوري بالليزر لتمزق الشبكية الجديد إلى تقليل فرصة تسببه في انفصال الشبكية.
  • التخثير الضوئي بالليزر المبعثر: قد يستخدمه الطبيب لعلاج انكماش الأوعية الدموية الجديدة غير الطبيعية التي تنزف أو تهدد بحدوث نزيف في العين، قد يساعد هذا العلاج الأشخاص المصابين باعتلال الشبكية السكري، ولكن قد يؤدي الاستخدام المكثف لهذا العلاج إلى فقدان الرؤية الجانبية (الطرفية) أو الليلية.
  • التجميد (تثبيت الشبيكة بالبرد): في هذه العملية يضع الجراح مسبار تجميد على الجدار الخارجي للعين لعلاج تمزق الشبكية، يصل البرد الشديد إلى داخل العين ويجمد الشبكية، وستجف المنطقة المعالجة لاحقًا وتثبت الشبكية بجدار العين.
  • تثبيت الشبكية الهوائي (حقن الهواء أو الغاز في عينك): يُستخدم هذا الأسلوب للمساعدة على إصلاح أنواع معينة من انفصال الشبكية، ويمكن استخدامه إلى جانب تثبيت الشبكية بالبرد أو التخثير الضوئي بالليزر.
  • استئصال الزجاجية (تفريغ السائل الموجود في العين واستبداله): في هذا الإجراء، يزيل الجراح السائل الشبيه بالهلام الذي يملأ الجزء الداخلي من عينك (الجسم الزجاجي)، ثم يحقن هواء أو غاز أو سائل في هذا الموضع، يمكن استخدام استئصال الزجاجية إذا كان النزيف أو الالتهاب يغمر الجسم الزجاجي ويعيق رؤية الجراح للشبكية، ويمكن أن يكون هذا الأسلوب جزءًا من علاج الأشخاص المصابين بتمزق الشبكية أو اعتلال الشبكية السكري أو ثقب البقعة الشبكية أو الغشاء فوق الشبكي أو عَدوى أو إصابة في العين أو انفصال الشبكية.
  • حقن الدواء داخل العين: قد يقترح طبيبك أن يحقن دواء داخل الجسم الزجاجي بالعين، قد يكون هذا الأسلوب فعالًا في علاج الأشخاص الذين يعانون التنكس البقعي الرطب أو اعتلال الشبكية السكري أو تكسر الأوعية الدموية داخل العين.
  • زرع شبكية اصطناعية: قد يحتاج الأشخاص الذين يعانون فقدان البصر الحاد أو العمى بسبب بعض أمراض الشبكية الوراثية إلى جراحة لزراعة شبكية صناعية.

ختاما وبعد معرفة أسباب ضعف شبكية العين يجب عليك الانتباه إلى أي تغييرات تحدث في الرؤية والحصول على الرعاية الطبية العاجلة إذا شعرت فجأة بظهور أجسام سابحة أو ومضات أو انخفضت قدرتك على الرؤية، تمثل هذه مؤشرات تحذيرية تشير إلى احتمالية حدوث مرض خطير بالشبكية.

تعرفي إلى مزيد من أسباب الحالات المرضية والمشكلات الصحية المختلفة، وأعراضها وطرق علاجها والوقاية منها في قسم الصحة.

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين محمود حسين

بقلم/

سماء حسين محمود حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon