هل أشتري وسادة الحمل؟

تغذية وصحة الحامل

مع بلوغ الشهور الأخيرة من الحمل، تكبر بطن الحامل وتحدث العديد من التغيرات في جسم المرأة، ما يجعل مسألة النوم أمرًا شاقًا بعض الشيء، وكذلك اختيار وضعية نوم مناسبة ومريحة مع شكل الجسم الجديد.

عندما مررّت بنفس الموقف في حملي، نصحتني صديقتي بأن أشتري وسادة الحمل، للشعور بالراحة خلال النوم والجلوس، بالإضافة إلى أنها ستساعدني مع طفلي بعد ذلك في الرضاعة الطبيعية، ولها أكثر من استخدام مريح.

وبالفعل، كانت وسادة الحمل هي الحل الأمثل لوجع الظهر والقدمين وصعوبة التنفس خلال النوم، هي وسادة على شكل نصف حلقة طويلة مصنوعة من مواد ناعمة، ولينة وصحية لتأخذ شكل البطن كلما كبر مع تقدم مراحل الحمل، بالإضافة للنعومة التي توفر الراحة في النوم وسهولة حملها وتشكيلها لتأخذ وضعية النوم المريحة للحامل.

اقرئي أيضًا: أوضاع نوم مريحة للحامل في شهور الحمل الأخيرة

فوائد وسادة الحمل:

  • تعمل على دعم بطن الحامل خلال النوم تحديدًا، وكذلك الرقبة والقدمين، دون ضغط على البطن أو النوم في وضعية خاطئة تسبب الألم، صممت هذه الوسادة بشكل خاص لراحة الحامل ومساعدتها على النوم في أفضل وضعية لها وللجنين أيضًا.
  • تساعد الحامل على تنظيم عملية التنفس بشكل صحيح والشعور بالاسترخاء وتقليل التوتر والقلق.
  • تساعد على دعم وضع الساقين، وبالتالي تجنب الانتفاخ وتورم القدمين المعروف في آخر شهور الحمل.

اقرئي أيضًا: نصائح للتعامل مع تورم القدمين أثناء الحمل

  • تساعد على التخلص من الأرق والنوم بعمق بسبب وضعية النوم المريحة، والتخلص من قلق التقلب والضغط على البطن دون وعي.
  • تساعد على التخلص من آلام الظهر والعمود الفقري بتحسين وضعية النوم والجلوس للحامل، دون انحناء أو ضغط على الظهر والأكتاف.
  • تساعد الحوامل ذوي البطن الكبيرة أو الحوامل في توأم في دعم وضعيات جلوسهن ونومهن بشدة.
  • لا تقتصر فوائدها على الأم فقط، فبعد الولادة، يمكنكِ وضع الطفل الرضيع عليه ورفعه بطريقة صحيحة لإرضاعه، تجنبًا لألم الرقبة والظهر المتعارف عليه في هذه المرحلة.
  • كما يمكن استخدامها مع رضيعك بعد ذلك لدعمه في محاولة الجلوس أو رفع رأسه، تستخدام أيضًا كحاجز أمان عندما يستطع طفلك التحرك والتقلب من جهة لأخرى.

بشكل عام ننصحكِ بشراء وسادة الحمل لراحة مستمرة معكِ منذ بداية حملك وحتى ولادتك ونمو طفلك.

عودة إلى الحمل

باسنت إبراهيم

بقلم/

باسنت إبراهيم

أتمنى أن أكون سوبر ماما، بعد أن أنجبت صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد.

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon