هل صوم الحامل آمن بعد الشهر الرابع؟

صوم الحامل بعد الشهر الرابع

هل يمكن الصوم في أثناء الحمل؟ وكيف يكون صحيًا ولا يؤثر على صحة الأم والجنين؟ تساؤلات مهمة لكثير من النساء الحوامل اللاتي يرغبن في الصوم دون تأثرهن أو تأثر أجنتهن بأي شكل من الأشكال، وخصوصًا أن الحمل يحتاج إلى مقومات عدة ليكون آمنًا وصحيًا، مثل الغذاء السليم وكثرة شرب السوائل والحصول على قسط كافٍ من الراحة.

تحدث أطباء كُثر في هذه المسألة، ويقولون إن الصوم لا يؤثر على الحامل في حالة إذا كانتِ لا تعاني من بعض الأعراض مثل القيء والغثيان والتعب والإرهاق الشديد، بل أن الصوم يعد بمثابة رياضة روحية لها.

ذكر الأطباء أيضًا أنه لا ضرر من الصوم على صحة الأم وعلى الجنين بعد الشهر الرابع، لكن قد لوحظ بعض التأثيرات الطفيفة على المواليد الجدد جراء صوم الأمهات، لكن هذه التأثيرات تختفي تدريجيًا مع نمو الطفل، لذا نقدم لكِ اليوم عدة نصائح لصوم الحامل بعد الشهر الرابع.

نصائح لصوم الحامل بعد الشهر الرابع

ينصح الأطباء باتباع نظام غذائي جيد في هذا الشهر، نظرًا لعلاقة الغذاء بوزن الطفل وصحته، فاتبعي هذه النصائح خلال الصوم.

  • استشيري طبيبكِ حول صحة حملكِ، ومدى قدرتكِ على الصيام.
  • حاولي الإفطار بثلاث حبات من التمر وعصير طازج، من أجل تعويض نسبة معدلات السكر في الدم المنخفضة بسبب الصوم، لكن احذري من الإكثار من السكر في العصائر والحلويات.
  • تناولي كمية وفيرة من الماء من 8 إلى 12 كوبًا في فترة ما بين الإفطار والسحور.
  • يمكنكِ تناول حلويات رمضان مرة واحدة في الأسبوع، فالحوامل يكن أكثر عرضة لمرض السكري في أثناء الحمل.
  • احرصي أن يحتوي إفطاركِ على طبق من السلطة الخضراء الغنية بالفيتامينات والمعادن اللازمة لجسمكِ، هذا بالإضافة إلى البروتين، مثل اللحوم والأسماك والدجاج والحبوب والبقوليات.
  • ابتعدي قدر الإمكان عن الدهون والوجبات الدسمة، حتى لا تسبب لكِ عسر هضم وتعب، ولأن هذه الوجبات غنية بالسعرات الحرارية، التي لا تفيدكِ لكنها فقط تزيد من وزنكِ بشكل كبير.
  • احرصي على تناول وجبة السحور فهي مهمة جدًا لكِ ولجنينكِ بل إياكِ أن تهمليها، فالسحور يساعدكِ على الصيام دون تعب ويمدكِ بالطاقة اللازمة، ويساعد على عدم شعوركِ بالجوع أو الصداع أو الخمول، في أثناء فترة الصيام.

طرق لمساعدة الحامل على الصيام

إن كانت صحتك جيدة وقررتِ الصيام وأنتِ حامل، فاستمتعي بفوائد الصيام للحامل، فهو قد يخلصك من الاكتئاب المصاحب للحمل، لأنه يحسّن من حالتك النفسية والمزاجية، ويُشعرك بالطمأنينة والارتياح، كما أنه يريح الجهاز الهضمي، حيث يقلل من عسر الهضم والغازات والحموضة، وفي هذا المقال تجدين أفضل الطرق التي تساعد الحامل على الصيام والتخفيف من تعبه وإرهاقه.

عزيزتي "سوبرماما" إن لبدنكِ عليكِ حقًا، وأنتِ وحدكِ من يمكنكِ تحديد ما إذا كنتِ ستتمكنين من الصيام دون أي مضاعفات أو لا حسب حالتكِ الصحية، فإن قررت الصيام فاتبعي النصائح السابقة لصوم الحامل بعد الشهر الرابع، ولا تتحاملي على نفسكِ لمجرد إنكِ ترغبين في الصيام، إذ يمكنكِ الإفطار وتعويضه في وقتٍ آخر إذا كنتِ تشعرين بالمرض أو إذا نصحكِ الطبيب بعدم الصيام.

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon