أهم 6 مشروبات مدرة للبول

مشروبات مدرة للبول

مدرات البول الطبيعية هي المواد التي تزيد القدرة على تفريغ كمية البول التي ينتجها الجسم يوميًا وفي الوقت نفسه التخلص من الماء المتراكم الذي يتسبب في الشعور بالانتفاخ بالإضافة إلى الإصابة بعدد من الأعراض الصحية كتورم الساقين والكاحلين واليدين والقدمين، وتوجد عوامل مختلفة يمكن أن تتسبب في احتباس الماء بالجسم كالتغيرات الهرمونية، أو اقتراب موعد الدورة الشهرية، أو عدم ممارسة أي أنشطة فترات طويلة، في هذا المقال اعرفي أهم المشروبات المدرة للبول والأعشاب التي تساعد على التخفيف من حدة تلك المشكلة.

مشروبات مدرة للبول

إذا كنت تعانين من مشكلة احتباس المياه بالجسم بشكل مزمن، فعليك استشارة الطبيب واتباع تعليماته، لكن إذا كنت تعانين منها بشكل عارض وعلى فترات فيمكنك الاعتماد على مجموعة من المشروبات المدرة للبول، أهمها:

 القهوة لإدرار البول

القهوة من أهم المشروبات المدرة للبول بسبب محتواها من الكافيين، وقد يكون شرب فنجان أو اثنين من القهوة يوميًا مدرًا طبيعيًا للبول، ويساعدك على التخلص من الماء المحتبس بالجسم على المدى القصير، وثبت أن الجرعات العالية من الكافيين التي تتراوح بين 250-300 مجم (ما يعادل كوبين إلى ثلاثة أكواب من القهوة) لها تأثير مدر للبول، لكن إذا قررتِ الاعتماد على القهوة كمدر طبيعي للبول فعليك الاعتدال في تناولها حتى لا تعاني من آثارها الجانبية الأخرى.

الكراوية لإدرار البول

تستخدم الكراوية أو الكمون الفارسي كتوابل رئيسية للأطعمة المخبوزة كالخبز والكعك والحلويات، لرائحتها الزكية ومذاقها المميز، إلا أنها تناولها كمشروب يساعد على إدار البول وعلاج الاضطرابات الهضمية والصداع وغثيان الصباح، إذ وجدت إحدى الدراسات على الفئران أن إعطاء خلاصة الكراوية في شكل سائل يزيد بشكل ملحوظ من إنتاج البول على مدار 24 ساعة.

عصير البقدونس لإدرار البول

لطالما استخدم البقدونس كمدرٍّ فعال  للبول في الطب الشعبي، فقد كان يُغلى كالشاي ويجري تناوله عدة مرات في اليوم، ورغم ذلك لا يوجد كثير من الدراسات التي أجريت على البشر  تثبت ذلك، وإن أظهرت دراسات على الفئران أن عصير البقدونس لديه القدرة على زيادة تدفق البول.

الشاي الأخضر أو الأسود لإدرار البول

ثبت أن محتوى الكافيين من الشاي الأخضر والأسود له تأثير مدر للبول خفيف، لكنه من المحتمل أن يحدث فقط  مع الأشخاص الذين لا يشربون الشاي بانتظام، فكلما كثر تناول الشاي الأسود أو الأخضر بشكل دوري، اختفى تأثيرهما في إدرار البول.

حبة البركة لإدرار البول

أثبت عديد من الدراسات فاعلية تناول خلاصة مشروب حبة البركة في إدرار البول والتخلص من الماء المحتبس بالجسم، ويتضاعف هذا التأثير مع الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

 الكركديه لإدرار البول

يعرف الكركديه بمذاقه اللذيذ ولونه الزاهي، و تستخدم زهوره عادة لصنع العصائر الباردة أو عن طريق غليه مع الماء لصنع "الشاي الوردي" أو "الشاي الحامض" والذي ثبت أنه واحد من المشروبات الفعالة المدرة للبول.

متى تحتاجين إلى أعشاب مدرة للبول؟

ينبغي لك التأكد من إصابتك بمشكلة الاحتباس البولي قبل تناول الأعشاب أو المشروبات المدرة للبول، في ما يلي أهم أعراض الاحتباس البولي للتأكد من مدى حاجتك لتناول الأعشاب المدرة للبول:

  • الصعوبة في التبول.
  • خروج البول متقطعًا. 
  • صعوبة تفريغ المثانة بالكامل
  • تقطر البول.
  • فقدان كميات صغيرة من البول خلال النهار.
  •  الشعور بالثقل عند امتلاء المثانة.
  • الشعور بالضغط عند منطقة أسفل البطن.
  • بذل مجهود لدفع البول خارج المثانة.
  • الشعور بالألم عند امتلاء المثانة.
  • تورم القدمين والأطراف.
  • كثرة التبول على مدار اليوم.
  • نوكتوريا (الاستيقاظ أكثر من مرة في الليل للتبول).

أخيرًا، قدمنا لك أهم المشروبات المدرة للبول، وفي كل الأحوال إذا شعرتِ باستمرار معاناتك من أعراض احتباس البول، فتحدثي مع طبيبك عن الأعراض التي تعانين منها، وكيف تؤثر في حياتك اليومية، لسرعة التعرف على أسباب تلك المشكلة وعلاجها.

المصادر:
ABOUT URINARY RETENTION
Herbal Remedies for Retaining Water

عودة إلى صحة وريجيم

ندى هشام

بقلم/

ندى هشام

كاتبة ومترجمة، أحب الكتابة خاصة للأم إذ اكتشفت من كتاباتي في مجال الأمومة أنه لا يوجد أفضل من تقديم معلومة موثوقة تفيد حياة أشخاص آخرين مهما بدت بسيطة.

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon